أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - لهيب خليل ترزباشي - التقاء الشرق بالغرب














المزيد.....

التقاء الشرق بالغرب


لهيب خليل ترزباشي

الحوار المتمدن-العدد: 3149 - 2010 / 10 / 9 - 20:17
المحور: المجتمع المدني
    


التقاء الشرق بالغرب

بكت المئذنة حين جاء الغريب اشتراها وبنى فوقها مدخنة ......
(ادونيس )
كثيرين الذين يتصورون ويظنون أن المجتمع المدني يبدأ من شكل أفراد ذلك المجتمع فالفرد الذي يكون بنطاله مكوي بشكل جيد هو أكثر مدنية من آخر بنطاله مدعوك (امعقج بالعراقي) وكذلك المرأة التي تكون آخر شياكة تكون نواة للمجتمع المدني لذلك علينا أن نعرف مقدما ً أن الملابس والأزياء والإكسسوارات وحتى ديكورات البيت والشارع والمعمل والمدرسة والمؤسسة أشياء لا تمت بصلة إلى البناء الأساسي (البنى التحتية )للمجتمع فهي أشياء كمالية لان مفهوم مصطلح المجتمع المدني مفهوم اكبر من هذا بكثير يعني هذه الكماليات تأتي بدرجة ثانوية او حتى ثالثوية وذلك لان المريض لا يحتاج إلى ملابس فاخرة وهو يخضع للعلاج بل يحتاج إلى معاينة طبية جيدة وتشخيص دقيق وإذا صار لا سمح الله امرا غير محمود تكون حقوقه محفوظة وكذلك حقوق الطبيب المعالج وكذلك واجبات وحقوق المشفى الذي تعالج فيه ولا يحتاج الذي لا ينام من شدة القلق و(كلة الراحة)*1الى أزياء من شارع الشانزلزيه الفرنسي المشهور بآخر صيحات المودة كي ينام قرير العين بل يحتاج الى مؤسسات دولة منضبطة القانون فيها فوق الجميع والعدالة أساس في التعامل ففي رسالة بعثها عامل حمص ( يعني محافظها ) إلى عمر بن عبد العزيز يقول فيها ((إن سور المدينة قد تهدم فأن أذِن لي أمير المؤمنين في إصلاحه )) فكتب إليه الخلفية عمر بن عبد العزيز قائلا ((حصـّن مدينتك بالعدل ونق ِ طرقها من الظلم فانه حصنها )) *2ولا يحتاج الذي تخاصم مع جاره ان يتعطر بأغلى العطور لكي يرتاح ويهدأ باله وترجع علاقته إلى سابق عهداها وتصبح (دهن ودبس)*3 بل كل ما يحتاجه احترام حقوق الجار واحترام ما للإنسان من قيم عظيمة كما لا يحتاج الذي يتقدم الى معاملة رسمية ان يلبس (قاط) بدلة سموكن وهي تلك التي يرتديها عازفي الفرقة السيمفونية وذلك احتراما ً لفن الموسيقى أولا ً واحترام لمؤلف السيمفونية لان وضع الألحان لعمل سيمفوني ليس بالأمر البسيط فهو يكاد يشبه من يضع نظرية في علم ما او كأنه اختراع جديد ومهم وايضا احترام الجمهور الذي حضر لاستماع تلك السيمفونية بل كل احتياجه إلى اصدار تلك المعاملة الى اوراف ثبوتية وتعامل انساني واحترام للمشاعر عند وقوف ذلك الانسان في طابور الدائرة المعنية كما لا نحتاج إلى حلاقة الرأس والذقن لكي نفهم حقوق الإنسان فأكثر الذين نشطوا في هذا المجال ناموا في السجون وطالت شعورهم وشعور ذقونهم فشاعر مثل ناظم حكمت كتب اجمل اشعاره في السجن والتي مازال العالم يتغنى بها وستبقى مفخرة لكل شعراء العالم وكثيرين هم الذين كتبوا عن المجتمع المدني وهم في مغيبين في السجون فغرامشي المفكر الايطالي الذي يعتبر من الأوائل اذا لم يكن من مؤسسي المجتمع المدني في العالم والذي كتب معظم مؤلفاته و معظم دراساته في سجون الفاشي موسليني ،المقال ليس هجوم على النظافة والأناقة وليس ضد الترتيب وانتقاء الانتيكات واللوحات ولا إعلان الحرب على العطور ولكن هو دعوة لفهم ماهية المجتمع المدني وكيف يتحقق على ارض الواقع وما هي العوائق التي تحيل دون تحقيقه وهل بالإمكان مقاربته فكريا باعتباره مفهوما غريبا حديثا للفكر الإسلامي فقد كثرة استخدامات المصطلح قبل ان نفهم تطبيقاته في اماكن نشوءه فقبل ان تحدث مفكروا علم الاجتماع والفلسفة عن المجتمع ومدنيته تحدثوا عن الحرية وحقوق الإنسان والاقتصاد والعدالة الاجتماعية وتقارب الاعراق واثنيات المجتمع ذلك المجتمع وخير هناك هناك مثل انكليزي يقول (اذا كان الله قد الريف فقد خلق الانسان المدينة) .

*1اغنية المطرب فهد بلان
*2من كتاب العقد الفريد
*3مثل عراقي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,420,455,897
- هموم فنية
- قصة


المزيد.....




- اعتقال رئيس بيرو الأسبق في الولايات المتحدة
- بعد اعتقال مؤسس -آسفين يا ريس-.. هل يخشى السيسي شبح مبارك؟
- 11 قتيلا في إدلب... واتهامات لدمشق باجراءات لا تشجع اللاجئين ...
- تَهْدِيد اعتبَرتُهُ يوم عيد
- مرشحة لرئاسة المفوضية الأوروبية تعد بتوفير -ممرات إنسانية- ل ...
- انطلق فعاليات مشروع «الليجا» المجتمعي لدعم اللاجئين بمخيم «ا ...
- الكويت تعيد 8 معارضين مصريين إلى بلدهم بصورة غير قانونية
- العقوبات والمخدرات واللاجئين... أسلحة الحرب الجديدة
- غموض يلف مصير اللاجئين بمخيم الهول
- الطلبة يتظاهرون في شوارع الجزائر


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - لهيب خليل ترزباشي - التقاء الشرق بالغرب