أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نادر عبدالله صابر - اللهم لا تزغ عقولنا بعد اذ هديتنا



اللهم لا تزغ عقولنا بعد اذ هديتنا


نادر عبدالله صابر

الحوار المتمدن-العدد: 3149 - 2010 / 10 / 9 - 01:45
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


بعدما اصبح مسجدنا يعج بالمصلين والمريدين الذين اصبحوا ياتونا من كل فج عميق ... وبعدما تجاوزنا المطبات والعقبات التي اثارها اهل المنطقة والأخرون ضدنا , بادعائهم بشذوذ فتاوينا , وبتحريفنا للدين الحنيف .

تم الأعتراف أخيرا بنا كطائفة مسلمة من طوائف السنة(الدائمة التفرخ والتوالد والأنشطار ) !!! بعضهم يسمي طائفتنا بكل خبث بالطائفة الحلوة!!! او طائفة الحلويين!!!! ( تيمنا وأسوة باسم مؤسسها العلامة الأكبر الشيخ محمد الحلو ) وبعضهم يطلق علينا اسم طائفة التخفيضات, نظرا لأننا نهاود ونهاون في الفتاوي .. وهنا أصبحنا نزداد عددا وعديدا يوم بعد يوم. اللهم ابعد عنا عيون الحاسدين (دقوا على الخشب )

جاء الى احدهم وسالني سؤالا محددا واصر على الأجابة في التو والحال, وكان فحوى سؤاله :لماذا الله ترك المسلمين يغطون بالجهل والضعف والتيه ؟؟؟؟

فقلت له يا ولدي ( كنت وقتها متوجا للجمهور وممسكا بالميكرفون ) ان الله سبحانه وتعالى بالوضع الطبيعي لا يمكن له ان يرضى بذلك لعباده المسلمين ابدا ,,لكن ظروفه سبحانه وتعالى ( أي ظرف الله ) لا تسمح له بذلك0 هنا بدات الدهشة تعلو وجوه الجميع مترافقة مع همهمة بعيون متذمرة مستنكرة .

اننا معشر المسلمين دوما( لا زلت انا مسترسلا بكلامي ) ننتظر كل عون ومساعدة من لدن الله!!!! وهو ايضا بدوره لم يقصر معنا ابدا, فبذل الجهد الجهيد من اجلنا فهو من قد قام برفع السماء من دون اوتاد وقام بتدحية الأرض, اما القمر فقام بتقديره حتى عاد كالعرجون القديم , وقد قام ايضا بخلق البشر على أحسن تكوين ( كلما نظرت لوجه أمام المسجد المجاور لبيتي أشك في صحة هذه الجملة ) والأنعام والشجر ووووالخ .. أنظروا احبتي لهذا الجهد ؟؟؟ ولا تنسوا ايضا انه قد قام بالأشراف على سرب الملائكة الطيارين الذين انقضوا على المشركين في معركة بدر اشرافا كاملا !!! اليس كذلك يا احبتي ؟؟؟ عدا عن دوره المحوري في معركة الخندق واليرموك وفتح القسطنطينية !!!! فماذا تريدون اكثر من ذلك ايها الناكرين الجاحدين ؟؟؟؟

لكن أين هو المسلم الذس بادر ولو لمرة واحدة بالسؤال عن الله ؟؟؟ لا احد ابدا !!! وهذا هو العقوق بعينه !!!! ( هنا قاطعني احدهم متسائلا كيف يمكننا السؤال عن الله واين يمكن لنا ان نجده ؟؟؟ فقلت له الله في كل مكان والله الحقيقي موجود بضمائرنا وبداخل عقولنا ويمكن انا رؤيته ان اصررنا على ذلك !!!! وهنا بدأت اقص عليهم حلمي الغريب العجيب الذي رايت به الله نفسه ( أصوات الدهشة مترافقة مع النحيب اصبحت مسموعة ) نعم يا ابنائي فلقد أبلغني الله في حلمي بأنه يعاني الأمرين جراء عقوقنا له وجراء اصابته بالكآبة المزمنة التي جرت عليه اوجاع والام الوحدة القاتلة وعدم الأتزان وأستسلامه للنوم العميق لسنوات ( كل ساعة عند الله تعادل الف مما تعدون !!! تخيلوا ذلك ) ؟؟ !!! .

لقد أنزل الله سورة الصمد ( أعوذ بالله من الشيطان الرجيم # بسم اله الرحمن الرحيم # قل هو اله احد #الله الصمد# لم يلد ولم يولد# ولم يكن له كفوا احد# صدق الله العظيم ) ليشعرنا بمقدار وحدته لكننا لم نستوعب ما بها الا بمقدار تفرد الله وعظمته !!! أليس كذلك ؟؟؟ لا يا سادة يا كرام فلقد اراد الله بطريقة ذكية( تحفظ له كرامته ) تذكيرنا بأنه وحيد لا اخ له! ولا ابن! ولا زوجة تؤنسه( هنا اخذتني نوبة بكاء حتى تخضلت لحيتي مما جعل الأخرين يتنشجون ويعولون مثلي مما جعلني أنهي كلامي بالأبتهل والدعاء رافعا يدي الى السماء , بصوت يغلب عليه نهنهة النحيب( ويردد من خلفي المصلين ) قائلا



اللهم اشفى ربنا اللهم أخلق له ومن نفسه زوجة لتسكن اليها نفسه !! أللهم ارزقه بالذرية الصالحة وأجعل له عونا من الأقرباء والأخلاء, اللهم اشفيه وأشفي عقول المسلمين يا رب يا رب يا رب ...





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,520,333
- أهلا بالخريف سيد الفصول الذي صالحته مؤخرا
- يا ملحدين كل العالم ...أتحدوا
- أنا أرفض أرث أبي
- الحج الى البتراء.... فريضة
- أعتذار ... وبطاقة معايدة متأخرة
- ما أثقل العشرة الأواخر !!!!!
- وجادلهم.... بالتي هي احسن
- حينما آمنت بغول قريتنا
- كنيسة على انقاض الكعبة المدمرة !!!!! واويلاه !! ويا حر قلباه
- ترنيمة رمضانية عند صلاة التراويح
- تجليات صائم مسكين .. تلاحقه الشياطين
- تاريخنا !!تزوير وتحوير !!! والتأثير على عقل الصغير
- أوشهيوض هلشوت !! أين أنت بحق السماء ؟؟؟
- تنهدت بين يدي ألأخطبوط بول .... والكلام يطول
- أبحث عن سوزان
- كل عام وأنت بيننا يا مانديلا
- هل من الممكن يا أصحاب القرار المتمكن في الحوار المتمدن ؟؟؟
- واميريكلاه ... وامنشافتاه
- الطريق الى الله يمر عبر ...المانشافت
- لا صوت يعلو فوق صوت الشرف


المزيد.....




- لجنة الشؤون الدينية في مجلس النواب المصري تضع 10 إجراءات لتج ...
- في أميركا.. التدين في تراجع حاد والإلحاد يزداد
- لماذا يتراجع عدد القساوسة بصورة مثيرة للقلق في إيرلندا؟
- الفارق بين -بني إسرائيل- و-اليهود- و-أصحاب السبت- و-الذين ها ...
- بسبب المخاوف الأمنية.. نيوزيلندا تسيّر دوريات مسلحة تجريبية ...
- مديرة مدرسة إسلامية غير مسجلة في بريطانيا تتحدى السلطات وتوا ...
- الفاتيكان يبتكر مسبحة صلاة إلكترونية بصليب ذكي
- الأردن يدين الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى
- ما هي أبعاد تبني تنظيم -الدولة الإسلامية- إطلاق سراح عدد من ...
- التعايش الديني في مصر الإسلامية.. مخطوطة تظهر شراء راهبين لع ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - نادر عبدالله صابر - اللهم لا تزغ عقولنا بعد اذ هديتنا