أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الملف ألتقييمي 2010– بمناسبة فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر والذكرى التاسعة لتأسيسه. - الحوار المتمدن - شكرا وألف مبروك لنا جميعا















المزيد.....

شكرا وألف مبروك لنا جميعا


الحوار المتمدن
الحوار المتمدن-العدد: 3148 - 2010 / 10 / 8 - 16:07
المحور: الملف ألتقييمي 2010– بمناسبة فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر والذكرى التاسعة لتأسيسه.
    


إن فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر لهذه السنة (2010) يعتبر أهم حدث في تاريخ الموقع, ويدل على دوره الريادي في حركة التنوير والتوعية تجاه الحداثة والتمدن ونشر الفكر الإنساني والتقدمي و المكانة المهمة التي يتمتع بها والتي وصل إليها بجهود إدارته, ومشاركة كتابه وكاتباته, وتفاعل قرائه وقارئاته, و دعم مؤازريه.
 أن الجائزة ليست فقط للحوار المتمدن وإدارته, وإنما هي لكافة كتابه وكاتباته وقرائه وقارئاته, إنها جائزة للعمل التطوعي الجماعي الخلاق المستند إلى قيم اليسار والديمقراطية والعلمانية والذي استطاع الحوار المتمدن من خلاله منافسة الصحف الحكومية الغنية بالأموال والأقلام في العالم العربي.
وبسبب تزامن هذا الحدث الكبير والمهم مع الذكرى التاسعة لتأسيس الحوار المتمدن, نتوجه إلى كتابنا وكاتبانا وقرائنا وقارئاتنا وكل من يهمه الحوار المتمدن ومستقبله, للمشاركة في الملف ألتقييمي وشارك-ي برأيك الذي نطرحه احتفالا بالمناسبتين:


الملف ألتقييمي 2010– بمناسبة فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر والذكرى التاسعة لتأسيسه.

http://www.ahewar.org/debat/show.cat.asp?cid=237


شارك-ى برأيك - فوز الحوار المتمدن بجائزة بن رشد للفكر الحر و الذكرى التاسعة لتأسيسه.

http://www.ahewar.org/guest/default.asp?t=150


 
نقدم جزيل الشكر إلى مؤسسة ابن رشد للفكر الحر على منح موقعنا, موقع الحوار المتمدن, جائزتها القيمة لهذه السنة, و نشكر زميلات وزملاء هيئة التحكيم التي اختارت الحوار المتمدن.
وجزيل الشكر بشكل خاص إلى جميع كاتباتنا وكتابنا, وإلى جميع الزائرات والزائرين الذين ساهموا بكتاباتهم وتعليقاتهم في تطوير وتعزيز موقع الحوار التممدن. كما يتوجه شكرنا الجزيل إلى الذين رشحونا لنيل هذه الجائزة القيمة.
جزيل الشكر إلى كل من دعم الحوار المتمدن ماديا ومعنويا.
جزيل الشكر إلى كافة الزميلات والزملاء الذين عملوا مع الحوار المتمدن منذ تأسيسه والى ألان.
 
شكرا وألف مبروك لنا جميعا
هيئة إدارة الحوار المتمدن
 http://www.ahewar.org/about.asp

 

مؤسسة الحوارالمتمدن  مشروع تطوعي مستقل
 

الحوار المتمدن مؤسسة مجتمع مدني تطوعية غير حكومية وغير نفعية وغير ربحية
 تعنى بقضايا الثقافة والإعلام، و نشر الوعي السياسي والاجتماعي والثقافي الإنساني و التقدمي الحديث
 

 

 

كافة أعضاء هيئة الإدارة يعملون بشكل تطوعي

 

رزكار عقراويبيان صالح , حميد كشكولي , فواز فرحان, ضياء حميو  

التحرير - الحوار المتمدن

حميد كشكولي  

 مروج التمدن

أراز عقراوي , منال حسين , بيان بدل

هيئة التحرير المساعدة

 مازن لطيف علي , حميد كشكولي ,بيان صالح, فواز فرحان

مقابلات وحوارات

 هيئة التحرير , هيئة التحرير المساعدة ,حمه لوله, جمال احمد, رحمان الخالدي, وفاء موسى ,مكارم ابراهيم  

مركز الاخبار

 هيئة التحرير , هيئة التحرير المساعدة ,حمه لوله, جمال احمد , رحمان الخالدي, وفاء موسى ,مكارم ابراهيم  

ادارة التعليقات

حميد كشكولي 

منسق القسم الانكليزي

بيان صالح

منسقة الحملات

فواز فرحان

منسق مكتبة التمدن

جمال احمد, منال حسين, ضياء حميو يوتيوب التمدن

حمه لوله

منسق شبكة المواقع

 بيان بدل , رزكار عقراوي

إدارة مواقع  الفيسبوك والتويتر

 بيان صالح , رزكار عقراوي , نرمين ناصر

المالية

نسرين - الموقع الشخصي  

اللوحات والكرافيك

 بيان صالح  

العلاقات

رزكار عقراويبيان صالح

التطوير والإدارة التقنية

JP & ACL

الاستشارات التقنية

علاء درويش المجازون حاليا

  زملاء سبق وان عملوا مع الحوار المتمدن:  شاكر الناصري,خليل نوري, لقمان مصطفى, عمر خطاط, عدنان حسن احمد ,علي محمود , عثمان احمد , فائق ديلان , سفيان الخزرجي ,سربست عقراوي
 

المنسق العام
رزكار عقراوي

 





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قواعد حوارات ومختارات التمدن
- حول تساؤلات القرّاء والقارئات الأعزاء واقتراحاتهم - تعقيب عل ...
- بلاغ عن اجتماع عام لهيئة إدارة الحوار المتمدن -1/8/2010
- إطلاق باب كاتبات وكتاب التمدن في الحوار المتمدن
- الحوار المتمدن يتفوق على جريدة الحياة اللندنية والكثير من ال ...
- إطلاق نظام شكاوي التعليقات في الحوار المتمدن
- تعقيب من هيئة إدارة الحوار المتمدن علي بيان اجتماعها الأخير ...
- بلاغ عن اجتماع هيئة إدارة الحوار المتمدن - 14.02.2010
- قواعد وأولويات النشر في مؤسسة الحوار المتمدن
- حول المواقع الفرعية لكاتبات وكتاب في الحوار المتمدن
- الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي
- تجديد كبير في آليات العمل والتصميم - بلاغ عن اجتماع عام لهيئ ...
- نحو التقدم والتطور على كل الأصعدة من اجل عالم أفضل - بلاغ صا ...
- بلاغ عن اجتماع عام لهيئة إدارة الحوار المتمدن
- قواعد نظام التعليقات والتصويت في الحوار المتمدن
- إطلاق نظام التعليقات بمناسبة الذكرى السابعة لتأسيس الحوار ال ...
- الحوار المتمدّن تنعي رحيل أحد كتابها البارزين ...الدكتور عبد ...
- اعلان مؤسسة الحوار المتمدن - تغييرات ادراية وتقنية كبيرة في ...
- توضيح حول سحب العضوية من الزميل سفيان الخزرجي
- بمناسبة الذكرى الرابعة لانطلاق موقع الحوار المتمدن ندعوكم لل ...


المزيد.....




- روسيا تحبط محاولة تمديد تحقيق دولي بشأن الأسلحة الكيماوية في ...
- روسيا تستخدم -الفيتو- ضد مشروع قرار ياباني بشأن الأسلحة الكي ...
- الحريري: في طريقي إلى المطار لمغادرة الرياض
- مجلس الأمن يستعد للتصويت على تمديد التحقيق بالهجمات الكيميائ ...
- الحريري: أنا في الطريق إلى مطار الرياض
- الحزب الحاكم بزيمبابوي يطالب موغابي بالاستقالة
- سفير روسيا بلبنان: نرفض إبعاد حزب الله من الحكومة
- ثاني حادثة في أسبوع...الاعتداء على ممتلكات مواطنتان سعوديتان ...
- سعد الحريري في طريقه للمطار لمغادرة السعودية
- اجتماع ضخم لقبيلة قحطان المعارضة يتوعد العائلة الحاكمة في قط ...


المزيد.....

- اليسار والإعلام الالكتروني, الحوار المتمدن نموذجا / رزكار عقراوي
- نقد لسلبيات موقع الحوار المتمدن / الحكيم البابلي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الملف ألتقييمي 2010– بمناسبة فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر والذكرى التاسعة لتأسيسه. - الحوار المتمدن - شكرا وألف مبروك لنا جميعا