أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ضياء ثابت السراي - الابعاد الثلاثة قد تحول ممثلي العالم الى جيش من العاطلين عن العمل














المزيد.....

الابعاد الثلاثة قد تحول ممثلي العالم الى جيش من العاطلين عن العمل


ضياء ثابت السراي

الحوار المتمدن-العدد: 3049 - 2010 / 6 / 30 - 00:40
المحور: الادب والفن
    


اصبح التقدم والنجاح الذي حققته الافلام السينمائية الثلاثية الابعاد التفاعلية هاجس كبير لمنتجي الافلام السينمائية وللممثللين على حد سواء ،فقد قلصت هذه التقنية كلف انتاج الافلام الى النصف تقريبا كما اختصرت الوقت ايضا ...مشكلة قفزة نوعية في شبابيك التذاكر والترتيب في البوكس اوفس في العالم ،هذه التقنية تعد نقطة التحول في مسار السينما العالمية لاسيما مع التطور المتسارع للتكنلوجيا الرقمية التي اصبحت تحاكي الواقع الحركي الفيزيائي .
افلام كثيرة انتجت خلال اقل من اربعة اشهر في هذا العام تربعت على قائمة الافلام المفضلة عالميا ومنها الفلم الفنتازي (افتار)الممزوج بالخيال العلمي والتنبيء بالتغييرات الكونية للعالم خلال الفترات الزمنية المقبلة ...المنتجون بدؤا التفكير مليا في الاستعانة بهذه التقنية فيما يخص المشاهد الخطرة ومشاهد الاكشن والعنف في الافلام ،لانها ارخص ثمنا من الاستعانة بالمجازفين وتفجير المباني والمركبات وماشابه،وهو بداية غزو التقانات العلمية للسينما التي امتعت البشر لعقود كثيرة ،فما هو مصير السينما الواقعية ؟.
الاجابة عن هذا التساؤل لايمكن تخمينها بالاعتماد على دور اصوات الممثلين العالميين التي قد تضاف الى الافلام الحديثة الثلاثية الابعاد كما يخمن هذا الامر المحلل السينمائي الاميركي جون ويلي،فالواقع يقول ان التكنلوجيا الرقمية قادرة على ايجاد اصوات تفاعلية تحاكي الاصوات الحقيقية للممثلين ولايمكن ان تشكل صعوبة من حيث التمارين التي قوم بها الممثل على السيناريوهات ،وبمقدور المنفذ الصوتي ان يدخل البيانات التي يريد ،ومنها المشاهد والحوارات ويمنحها النبرة الصوتية لتاتي الاصوات متناغمة مع الحركة في الفلم وبالتالي يمكن ان تستبعد نظرية الاعتماد على الممثل من اجل صوته.
ماذا بقي اذن ؟ ...لم يبقى الا الاهم حسب راي البسيط ،وهو ذائقة المشاهد ، وهل سيدوم تعلقه بالافلام الثلاثية الابعاد ام انه سيعود ليطلب الافلام التي قد تسمى الكلاسيكية في المستقبل ،بالتاكيد سيكون ذلك، لان الذائقة البشرية تبحث دائما عن الاصلي وعن كل مايحاكي الحقيقة المنطقية التي يتقبلها العقل ،والدليل ان الافلام الغير ملونة لاتزال تحظى باهتمام الناس رغم تقدم تقنيات الانتاج والاخراج السينمائي الحديث .
لكن العلم سيبقى يصارع كل ماهو طبيعي ليحل محله مشكلا صورة تحاكي الطبيعة ...فهل يصح ان نطلق على ذلك كله (عبث الحياة) ؟ سؤال قد تاخذ اجابته ابعاد ثلاثية .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,708,949,074
- الطبيعة والموت في اشعار وورد سوورث ووبليك وكوليرج


المزيد.....




- مجلس الحكومة يتدارس الخميس المقبل مقترحات تعيين في مناصب عل ...
- ملامح الموصل وأخواتها بواشنطن.. التقنيات الرقمية تعيد الحياة ...
- أكثر من 100 فيلم في الدورة الأولى لمهرجان البحر الأحمر في جد ...
- مباحثات بين بوريطة و رئيس الحكومة المحلية لجهة فالنسيا
- هضبة الغناء.. كيف استطاع عمرو دياب البقاء على القمة 30 عاما؟ ...
- من -أم كلثوم- إلى -أغاني المهرجانات-... هل يتلاشى الفن لصالح ...
- الصحراء .. الشيلي تجدد دعمها لمقترح الحكم الذاتي
- فيديو... لحظة موت فنان روسي بسبب موجة عاتية
- إيلتون جون يوقف حفلته بشكل مفاجئ بسبب التهاب رئوي (فيديو)
- انتخاب إدريس لزعر رئيسا جديدا لجماعة المضيق


المزيد.....

- الدراما التلفزيونية / هشام بن الشاوي
- سوريانا وسهىوأنا - : على وهج الذاكرة / عيسى بن ضيف الله حداد
- أمسيات ضبابية / عبير سلام القيسي
- حروف من الشرق / عدنان رضوان
- شبح الأمراض النادرة و إفلاس الأطباء / عدنان رضوان
- ديوان النفي المطلق / السعيد عبدالغني
- ديوان الحضرة / السعيد عبدالغني
- ديوان الحاوى المفقود / السعيد عبدالغني
- ديوان " كسارة الأنغام والمجازات " / السعيد عبدالغني
- أثر التداخل الثقافى على النسق الابداعى فى مسرح يوهان جوتة / سمااح خميس أبو الخير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ضياء ثابت السراي - الابعاد الثلاثة قد تحول ممثلي العالم الى جيش من العاطلين عن العمل