أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد هاشم البطاط - اتمنى.. ان لا اتمنى














المزيد.....

اتمنى.. ان لا اتمنى


محمد هاشم البطاط
الحوار المتمدن-العدد: 3019 - 2010 / 5 / 30 - 10:18
المحور: الادب والفن
    


اتمننى يوما لا احلم
اتمنى ان لا انظر وجهي في المرآة فاخجل
اتمنى ان لا انثر فوق ضريح الحب دموعي
اتمنى ان لا اكتب شعرا فيه مآثر اجدادي
اتمنى ان ازحف قدام الطابور لوحدي
اتمنى ان احفر قبري بيدي
اتمنى ان اشرب ماء دون ضريبة
ان لا انفى من اجل قصيدة
اتمنى لو احمل اوراقي بيدي دون حقيبة
اتمنى ان لا تبقى في الارض بعوضة
يالهفي كم اتمنى
امنى ان انظر ظلي خلفي كي اتهنى
ان اشنق جرحي
ان اطلق عنان الغيض المخنوق بخوفي
اتمنى ان احلق ذقني
ان اطوي الفرش الجاثي منذ التاريخ على قلبي
اتمنى ان انبش قبر المحبوب البالي حتى ادفن
مليت النواح على بابي
اتمنى ان ارفع هذا الباب
لكي لايقرع
لم انظر خلفه الا نواح
او شاك
اومتسكع
او قردا يحترف التحديق الى المخدع
او لصا يلبس جلباب الضيف لكي يكرع
من يدري
او جارا ياتي
يقتسم الارث معي
اتمنى ...اتمنى...اتمنى
يا لهفي كم اتمنى
اتمنى ..ان لا اتمنى





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قد ياتي القمر
- حدود الذات واوهام العنى
- لعنة التاريخ
- القراءة
- العراق من الديمقراطية الى الديمعراقية
- العربية سبعة وعشون حرفا
- النصوص المطلقة
- صراع القوى بين سلطة العشيرة وسلطة الدولة
- الديمقراطية بين المناخ سياسي والحاضنة الشعبية
- هل كنا مخطئين


المزيد.....




- نائب موغابي السابق يؤدي اليمين الدستوري رئيساً لزيمبابوي
- تيلور سويفت تخطف أعلى المبيعات في عالم الغناء 
- -القاهرة السينمائي- ينطلق بصوت أصالة...وارتباك في حفل الافتت ...
- اجتماع وزاري بأمر ملكي لتدارس الإطار المنظم للعمليات الإحسان ...
- بلاغ عن اعمال الفعالية الفكرية المركزية الثامنة للحزب الشيوع ...
- الابداع العراقي .. حضور بجهود فردية في المحافل العربية!
- فنان مصري شهير ينقذ مغردا سعوديا من ثلاث دول
- التشكيلي وائل المرعب: إستخدامي الألوان الحارّة يشير لحرائق ب ...
- -الجبل بيننا- في افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي
- بالفيديو...هاريسون فورد يثبت أنه ليس مجرد بطلا على شاشة السي ...


المزيد.....

- يوم كان الأمر له كان عظيما... / محمد الحنفي
- التكوين المغترب الفاشل ) أنياب الله إلهكم ) / فري دوم ايزابل Freedom Ezabel
- عندما كان المهدي شعلة... / محمد الحنفي
- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير
- زوجان واثنتا عشرة قصيدة / ماجد الحيدر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد هاشم البطاط - اتمنى.. ان لا اتمنى