أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - شاكر فريد حسن - في المسألة الطبقية والوعي الطبقي














المزيد.....

في المسألة الطبقية والوعي الطبقي


شاكر فريد حسن

الحوار المتمدن-العدد: 2875 - 2010 / 1 / 1 - 13:37
المحور: ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية
    


لقد انقلب مجتمعنا انقلاباً طبقياً حاسماً وغدت الأكثرية من شعبنا، من العمال والكادحين والطبقات المسحوقة ،التي ترزح تحت وطأة الفقر وتواجه القهر القومي والطبقي المباشر وتعاني من السياسة الاقتصادية الكوليونالية ، سياسة الحرب والاحتلال والاستيطان والعدوان. ونتيجة هذه السياسة يستشري الغلاء وتتفاقم البطالة ويتعمق الفقر والجوع ويزداد التضخم المالي مما يترك انعكاسات نفسية واقتصادية واجتماعية على الأفراد والجماعات.
ولا ريب أن القرن الأخير شهد تراجعاً في الوعي الطبقي ، واستشراس قوى البغي والاستغلال والاستعباد والطغيان وازدياد القهر الاجتماعي ـ الطبقي المهين والمذل للأنسان، اضافة الى ضرب مصالح العمال والكادحين والشغيلة ونهش حقوقهم. وهذا ناجم عن العولمة الوافدة والثقافة الاستهلاكية وغياب المعسكر الاشتراكي ، الذي شكل على الدوام رأس الحربة ضد الراسمالية العالمية.
أن المسألة العمالية تحتاج الى تغيير جذري ، الى نقلة نوعية في الوجدان الشعبي والوعي الطبقي. ولذلك هناك أهمية بالغة ، وطنية وانسانية وطبقية، في مساعدة المظلومين والمضطهدين وفقراء الشعب للانتقال من حالة العذاب الراكد المستسلم، الباحث أحياناً عن خلاص غيبي وهمي الى حالة العمل والفعل النضالي للتغيير. وهذا الأمر يتطلب الالتصاق بالناس حقاً، لا في المواسم، كما ويتطلب المزيد من اليقظة الثورية الواعية في هذه المرحلة التاريخية التي نعيشها، والمزيد من الحس النقي والتوجه الطبقي المنحاز دائماً للعمال والشغيلة، والمتميز بالكراهية المقدسة للاستغلال والقهر والظلم عدا عن الرفض الانساني الغريزي لأهانة الانسان حتى نحصن أنفسنا من هذه الهجمة الجديدة ـ القديمة على حقوق العاملين ، الى جانب تصعيد المعارك النقابية والعمالية دفاعاً عن الخبز ومصالح العمال وفقراء الشعب وتجذير الثقافة الشعبية الجديدة بين جمهور الشغيلة والكادحين . هذه الثقافة الأصيلة التي لها جذور طبقية تخاطب الشعب المعذب الظامئ للحرية والعدل الاجتماعي والفرح الانساني الدائم،وكل ثقافة معزولة عن الجماهير لا حق لها في الحياة والوجود والبقاء.







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,475,106,612
- في السؤال حول الثقافة والديمقراطية
- رئيف خوري ..المثقف الثوري
- في الفكر الليبرالي العربي
- مع القاص والروائي الفلسطيني عبدالله تايه
- فيروز..جارة القمر
- الماركسيون العرب وأحلامهم المجهضة
- عن الالتزام في الأدب الفلسطيني
- د.نصر حامد أبو زيد..لست وحدك!!
- سنديانة وخنساء فلسطين فدوى طوقان في ذكرى وفاتها
- تجربة غريب عسقلاني الابداعية
- في أحوال الواقع العربي المعاصر..!
- ما أحوجنا للنقد الاجتماعي!!
- انسي الحاج ..شاعر الليل
- صدور عدد جديد من مجلة-الأصلاح- الثقافية
- تحية ل-الحوار المتمدن-في عيده المتجدد
- في حال المثقف العربي
- هادي العلوي من رواد الفكر العربي الانعتاقي الحر
- محمد أركون المثقف النقدي المتبحر في محيطات المعرفة الاسلامية
- دور الثقافة ازاء الواقع البائس
- الدكتور فرج فودة..ضحية الارهاب الديني المتطرف


المزيد.....




- شاهد.. إنزال قوة من مشاة البحرية في كالينينغراد الروسية
- آلاف المتظاهرين في هونغ كونغ يشكلون سلسلة بشرية عبر المدينة ...
- رأس المال: ب ـ شكل القيمة الكلي أو الموسّع
- الإعلام العمومي أو الوجه الآخر من فشل النموذج التنموي
- المحتجون في هونغ كونغ يحطون في المطار مجددا
- حملة تشهير في الصحف الحكومية بالتزامن مع إعلان القبض على مؤس ...
- مظاهرات جديدة للحراك الشعبي في الجزائر تطالب بحوار مشروط
- القومية واليسارية يدعو النواب والأمة إلى الالتزام بتنفيذ الق ...
- خروج آلاف المتظاهرين في شوارع العاصمة الجزائرية
- عمليتان بطوليتان خلال أقل من ساعة في رام الله و جنين


المزيد.....

- الأسس الفكرية للانتهازية الثورية والإصلاحية الوسطية / هيفاء أحمد الجندي
- ليون تروتسكي: سيرة للأمل / أشرف عمر
- التوسع الراسمالي وبناء الدولة الوطنية / لطفي حاتم
- الحلقة الأخيرة: -الصراعات الطبقية بالمغرب و حركة 20 فبراير : ... / موقع 30 عشت
- الأسس الأيديولوجية والسياسية لبناء الحزب البروليتاري الثوري / امال الحسين
- اليسار الاشتراكي والتحالفات الوطنية / لطفي حاتم
- إرنست ماندل؛ حياة من أجل الثورة / مايكل لوي
- ماركس والشرق الأوسط ٢/٢ / جلبير الأشقر
- عرض موجز لتاريخ الرابطة الأمميّة للعمال _ الأمميّة الرابعة / الرابطة الأممية للعمال
- مقدمة “النبي المسلح” لاسحق دويتشر:سوف ينصفنا التاريخ(*) / كميل داغر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - شاكر فريد حسن - في المسألة الطبقية والوعي الطبقي