أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - شمران الحيران - ما اشبه اليوم ...بالبارحه














المزيد.....

ما اشبه اليوم ...بالبارحه


شمران الحيران

الحوار المتمدن-العدد: 2805 - 2009 / 10 / 20 - 01:14
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


حصل في لبنان ابان الحرب الاهليه الطائفيه عام 1975.. حيث استباحت الدول العربيه المجاوره لبنان ارضا وشعبا ومزقت نسيجه الاجتماعي وحولته الى كانتونات طائفيه ودكاكين
سياسيه ....حيث اصبح لكل شارع ميليشيا ولكل مدينة حكومه ولكل طريق سيطره..طوال 15 عام..كما يحصل في العراق......
حصلت حادثه وثُقها الشاعر الكبيرمظفر النواب في احدى قصائده
حيث النظام المقبور في العراق ارسل شاحنة مساعدات الى احدى الميليشيات كانت محمله بصناديق من (البصل) خبئا تحتها صناديق من الاسلحه والعتاد .........والغريب في الامر
هذه الشاحنه تجاوزت كل نقاط التفتيش المنتشره والمتصارعه بين سني...وشيعي ..ومسيحي ودرزي...حتى وصلت الى احدى المناطق الجبليه في الضاحيه بيروت..وعند هطول الامطار
اصبح الطريق موحل..انقلبت الشاحنه على متن الجبل...فظهرت الاسلحه والعتاد للعين المجرده امام الناس........هنا كتب الشاعر الكبير مظفر النواب قصيدته المشهوره
كشف البصل اللعبه...........اما التفتيش فلم يكشف شيئا في الاشياء
ان حادثة الامس البعيد تذكرنا بشاحنة الاربعاء الدامي .....كيف اجتازت هذه المسافات
من الطريق واكثر من عشرات السيطرات وسط منطقه مهمه تخص الحكومه اكثر من غيرها
من المناطق وصلت هدفها(اماكن حكوميه وعمارات سكنيه) تلك العمارات الذي هدد ساكنيها
الكثير من المسلحين لاخلائها ولكن اهلها صمدو امام التهديد فحل عليهم (التفجير) وبدل
ان يفتح تحقيق....في كيف؟؟؟ولماذا؟؟؟؟ومتى؟؟؟هرب الفاعلين الى الامام كعادتهم.....لاتهام
الثالوث الجاهز..هو القاعده الصداميين التكفيريين...هولاء العدو الجاهز لكل المراحل.....
وطالبوا بتسليم الجناة ....متناسين انهم كانوا معارضه في سوريا وعملوا ضد النظام المقبور من ساحتها...,,,ولم تسلمهم سوريا من قبل,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,انها لمفارقه مضحكه..
تحياتي للجميع....





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,620,157
- الديمقراطيه.........والتجربه العراقيه.
- النَواب.....وقوانين الغاب ومجلس النواب
- قرأه متأنيه..في زيارة العاهل السعودي في دمشق


المزيد.....




- العملية التركية في سوريا: ترامب يعلن رفع العقوبات عن أنقرة ب ...
- الحكومة اليمنية تتهم -الانتقالي- بتسميم عقول الطلاب بمناهج م ...
- موعد إنتخابات إتحاد طلاب جامعة الفيوم 2019/2020
- تعيين الأمير فيصل بن فرحان وزيراً لخارجية المملكة العربية ال ...
- الجزائر: توقيف رئيس تحرير صحيفة "لو بروفنسيال"
- تعيين الأمير فيصل بن فرحان وزيراً لخارجية المملكة العربية ال ...
- الجزائر: توقيف رئيس تحرير صحيفة "لو بروفنسيال"
- تجاوزن الإصابة والتوحد.. مراهقات حققن إنجازات تحت سن العشرين ...
- أعراض تنذر بالتهاب الجيوب الأنفية
- أزمة البريكست.. ما الذي يعطل خروج بريطانيا من الاتحاد الأورو ...


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - شمران الحيران - ما اشبه اليوم ...بالبارحه