أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - حمزه الجناحي - علماء من أمتي ..الدكتور كاظم المقدادي














المزيد.....

علماء من أمتي ..الدكتور كاظم المقدادي


حمزه الجناحي
الحوار المتمدن-العدد: 2676 - 2009 / 6 / 13 - 04:50
المحور: الطب , والعلوم
    


عندما شرعت بكتابة سلسة مقالات علماء من امتي كانت في نيتنا ان نبدأ بعلماء العراق الكبار والذين اتخذوا من دول المهجر سكنا لهم وعيونهم على العراق ولم يفارقوا العراق واهل العراق بعلومهم ولا ببحثوهم ووقفوا مدافعين عن العراق واهله على تلك الاراضي البعيدة حتى يخيل لك وانت تتابع اخبارهم ان وجودهم في دول المهجر انفع واجدى من وجودهم في بلدهم كونهم يوصلون معاناة العراقيين ومأسيهم افضل من الكثير من العراقيين الموجودون داخل بلدهم العراق لتوفر الفرص ووجود الاذان الصاغية لهم وكذالك لتحشيد الراي العام العالمي للتعاطف مع العراقيين ...
كان في نيتنا ان نبدأ اول تلك السلسلة بالعالم العراقي الدكتور والاديب المبدع الاستاذ كاظم المقدادي لكن اخرنا الكتابة عن الاستاذ المبدع لأن الرجل ليس ككل العلماء الذي في النية الكتابة عنهم كونه عبارة عن موسوعة كبيرة وثرية وغزيرة بالمعلومات الرصينة والاحترافية في بعض الاختصاصات الخطيرة والمؤثرة في حياة المواطن كون ان الرجل كذالك كتبت عنه الكثير من الصحف والمطبوعات والمواقع الالكترونية كشخصية علمية وثقافية متميزة فكنا نخشى ان مانكتبه عن الدكتور المقدادي لا يضيف شيئا الى مسيرته الذهبية لكن وباشارة من بعض الزملاء الذين طلبوا منا الكتابه عنه كعرفانا من الشعب العراقي للرجل او رد لبعض الجميل وهو لا يحتاج له كونه عراقي اصيل وكذالك ان الكثير من الجيل الجديد لا يعرف الدكتور معرفة واضحة وانتشار الانترنيت اليوم في العراق جعلنا نعاود الكتابة لهذا الرجل العالم ومقدما نحننعتذر منه لأننا لا نعطي حقه في تعريف الناس عنه ...
عراقي ووطني حد النخاع حصل على بكلوريوس كطبيب اطفال من جامعة بغداد ودكتوراة من
من جامعة السوربون وعمل استاذ مساعد في احدى الجامعات االبلغارية الطبية وقدم الكثير من الاستشارات والمساعدات للطلبة العراقيين والعرب في مجال دراساتهم العليا واشرف على بعض تلك المناقشات له مؤلفات في مجال اختصاصه العلمي عن الطفولة والامومة ومنها..
نصائح طبية للأم المرضعة
عادات وممارسات ضارة بالطفل
وكذالك في مجال بحوثه البيئية والتي اريد ان اتوقف عندها كثيرا كونه قد ابدع في هذا المجال ونقل صوت العراقيين الى الخارج ببحوثه الكثيرة الغنية بالادلة خاصة بعد حرب الخليج الثانية (اجتياح الكويت ) وحرب الخليج الثالثة احتلال العراق واستخدام دول التحالف الاسلحة المحرمة دوليا ضد الشعب العراقي وانتشار الامراض بسبب هذا الفعل الذي طالما أسماه المقدادي بانها حرب ابادة وكوارث بيئية فكان الرجل سباقا في كشف عظم الجريمة التي ارتكبها التحالف الانجلوا امريكي ضد الشعب واستخدام الاسلحة المذخرة باليورانيوم المنضب وهو الوحيد الذي طال بدفع تعويضات للمتضررين من جراء هذا العمل الوحشي وقدر التعويضات ومعاجة المصابين على نفقة الدول وصلت طالباته التعويضية الى مئات المليارات من الدولارات وساهم من ايصال ابعاد الجريمة الى العالم المتحضر هو وقوفه المتكرر كمحاضر في علم البيئة وتطرقه في هذه اللمحاضرات الى اثار التلوث البيئي الواقع على العراق وتضرر الماء والهواء والتربة وجسم الانسان وبقاء تاثير الاشعاع على البيئة العراقية الى العشرات من السنين ..
وبعد سقوط النظام مباشرة قاد الدكتور كاظم المقدادي حملة بحثية عالمية استمرت بعد السقوط ولمدة خمسة اشهر جاب فيها المدن والقصبات والنواحي العراقية ودرس بدقة تاثير الاسلحة المستخدمة من قبل قوات التحالف على الناس وعلى التربة والماء والهواء ووجد ان هناك نسبة اشعاع تفوق (30000) الف مرة الحد المسموح به لتعايش الانسان في بيئة ملوثة حتى ان في حملته تلك اصيب اثنان من العلماء المرافقين له نتيجة العمل في بيئة ملوثة...
وكذالك هو من تطرق الى الكارثة البيئية التي حدثت في حي الانصار في مدينة النجف وانتقد الحكومة المحليه وقتها لعدم الاهتمام بما حصل للناس العزل نتيجة التلوث واصابة اكثر من سبعة عشر شخص بامراض سرطانية واعتبرها ايضا كارثة بيئية وحث الحكومة المركزية والمحلية لأخذ التدابير اللازمة بانقاذ الهالي تلك المنطقة وقدم لهم الحلول الناجعة لتخطي تلك الكارثة التي حصلت نتيجة استخدام حاويات ملوثة للأستخدام البشري في بيوت الناس ...
لم يتوقف الدكتور المقدادي عند هذا الحد فقط بل لديه الدراسات والمقالات والبحوث عن المراة العراقية وما مر عليها من جور وضلم وفقدان الابن والاخ والحبيب وطمس حقوقها في مجتمع لا يفهم اهمية المراة العراقية التي تمثل النصف الثاني للمجتمع واتقد الحكومة العراقية البائدة لأهمال هذا الجانب المهم من المجتمع واهتمامها بالحروب وقتل الناس والسجون على حساب تلك المخلوقة التي عانت الامريين في زمن الطغاة ...
اخيرا اذا اردنا الكتابة عن كل مايحوي الرجل من خزائن علمية وادبية وانسانية يطول بنا المقام ويعرض ونحتاج الى الكثير من الوقت ولا نوفي له انه عراقي وطني واثق من نفسه خاصة فيما يقدمه من بحوث ودراسات غزير العمل بمعلوماته الرصينة محترف له العديد من المقالات الادبية والانسانية يكفي ان ذائع الصيت في الدول العربية والعالمية وترجمت مؤلفاته الى لغات متعددة وله كذالك بعض من المؤلفات نأخذ منها..
احتلال العراق الاهداف –التاريخ –المستقبل
ضحايا اليورانيوم المنضب –بين التضليل والحقائق العلمية
اسس ومبادئ الطب الوقائي .

حمزه –الجناحي
العراق—بابل
Kathom_1962@yahoo.com







رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,841,202,920
- ماذا سيسمي الإخوة الأكراد الشطر الآخر من الموصل اذا قسموها
- يقولون 23%من العراقيين فقراء ...وأنا اكذب الخبر
- علماء من أمتي... المهندسة زها حديد نموذجا
- نفط كردستان في الأنابيب الإستراتيجية ....أتمنى أن تكون النوا ...
- لماذا أعضاء الفضيلة فقط ؟
- كيف وصلت نبتة الخشخاش إلى المدن العراقية
- كل عام وأطفال العراق هم أطفال العراق
- عمو بابا ...وداعا آخر العشاق العذريين
- لماذا الإصرار على النهج ألصدامي ..ساسة الكويت لا يريدون العي ...
- ما حقيقة اطلاقات الماء التركية ومن يريد الاستئثار بالكذبة ال ...
- سيدي الرئيس لا تدع مستشاريك يفتحون الباب على مصراعيه ...
- في سجن سوسي وفي شمال العراق
- الرقص على طبول الفشل محمود المشهداني نموذجا
- المرأة الكويتية تحلق بطائرة السياسة ...ونساء أخريات لازلن عل ...
- تقتل بمليون وتطبع بألف ...سوريا صورة ناصعة الخباثة
- حلوة ..أو كلش حلوة ...اذا جانت خالصة لله وللعراقيين
- عندما تجف الأنهار وتموت الأشجار
- اندثار أعظم شاهد في هذا العصر على جرائم الطغاة
- يانغي ثم برازافيل ثم بغداد
- الانفصال...هذا ما يريده أكراد العراق


المزيد.....




- فوائد اليانسون للإمساك
- للبطيخ فوائد لا تحصى تعرف عليها
- ماذا يقول برجك لك اليوم الأربعاء 18 يوليو / تموز 2018؟
- تشيزكيك الفراولة
- ما كمية الحليب التي نحتاج اليها يوميًا؟
- اكتشاف ألف تريليون طن من الألماس في باطن الأرض
- فحص سرطان الأمعاء -يكشف مشاكل صحية أخرى-
- تويتر علقت 58 مليون حساب أواخر 2017
- قانون جديد يستهدف مواقع التواصل الاجتماعي في مصر
- علماء يكتشفون أقدم قطعة خبز في العالم في الأردن


المزيد.....

- نشوء علم الذكاء البصري / محمد عبد الكريم يوسف
- مادّتان كيميائيّتان تتحكّمان في حياة الإنسان / بهجت عباس
- أشياء يجب أن تعرفها عن الفيزياء الكمية / محمد عبد الكريم يوسف
- معلومات اولية عن المنطق الرياضي 1 & 2 / علي عبد الواحد محمد
- الوجود المادي ومعضلة الزمن في الكون المرئي / جواد بشارة
- المادة إذا انهارت على نفسها.. / جواد البشيتي
- الكون المرئي من كافة جوانبه / جواد بشارة
- تفكيك الجينوم وبنية الإنسان التحتيّة / بهجت عباس
- كتاب ” المخ والكمبيوتر وبرامج التفكير” / نبيل حاجي نائف
- العلم الطبيعي بين الاختزالية و العمومية / جمال الدين أحمد عزام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - حمزه الجناحي - علماء من أمتي ..الدكتور كاظم المقدادي