أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف 8 اذار/مارس يوم المراة العالمي- 2009-اهمية وتاثير التمثيل النسبي (الكوتا) في البرلمان ومراكز صنع القرار في تحقيق مساواة المراة في المجتمع - مريم الصايغ - مولد ستنا المرأة ... !!! ???















المزيد.....

مولد ستنا المرأة ... !!! ???


مريم الصايغ
الحوار المتمدن-العدد: 2580 - 2009 / 3 / 9 - 10:02
المحور: ملف 8 اذار/مارس يوم المراة العالمي- 2009-اهمية وتاثير التمثيل النسبي (الكوتا) في البرلمان ومراكز صنع القرار في تحقيق مساواة المراة في المجتمع
    


ما أن نخرج من جدل شرعية أو عدم شرعية الاحتفال بعيد الحب وينتهي تباري أصحاب الفتوى ...
في إصدار فتاوى تحريم الاحتفال به وشرح أخطاره على امة العرب ... !!!
حتى تحل الأيام المباركة لأعياد ستنا وتاج رؤوسنا المرأة - معلش الحياة مواسم -
فتتباري الأقلام في وصف المكاسب التي حصلت عليها المرأة ...!!!
وتنهال علينا مؤتمرات المرأة والمكالمات لإلقاء محاضرات عن حقوق المرأة وتمكينها و الديموقراطية التي تستظل بها ...!!!
ولا يمنع من مقابلات لتلميع وتنجيم الهاتيفه المأجورين من الرجال للدفاع عن المرأة لبيان عدالة القضية ... !!!
- الغريب أن القضية عادلة ولا تحتاج لبرهان -
لكن فين المرأة صاحبة المولد ؟؟؟ بالطبع مغيبة تلك السيدة المسكينة من هذا الاستعراض الإعلامي ...!!!
اهااااا دا مولد وصاحبته غائبة بقه ... !!! ليه خير و هي فين ؟؟؟
صاحبة الصون والعفاف المرأة المتوجة والمحتفى بها من العالم أجمع ...!!!
من الممكن أن تجدها في ...
• حجرة تستيقظ الخامسة صباحا تعد الإفطار وتلبس الفستان الوحيد الموجود بالدولاب وتأخذ الأولاد للمدرسة
وتركب الأتوبيس الوحيد الذي تأخر عن موعده ساعتان ثم يتحرش بها الرجال وتصل للعمل متأخرة لتسمع كلمات لا تليق بآدميتها ...!!!
لكنها لا تنطق خوفا على لقمة العيش فالزوج هرب وترك ستنا المرأة وأطفالها في الشقة الحقيرة المؤجرة ...
والتي طمع صاحب العمارة في الحصول على كلتاهما – أي الشقة و المرأة –
وفي نفس ليلة هروب الزوج جاء يخيرها ما بين العيش معه بالخطيئة أو الطرد وعندما تختار الطرد يلقي بها في الشارع ...
بعد أن يسبها ويشيعها باللعانات والاتهامات ويضيف إليها اللكمات ...!!!
فتقيم المرأة وأطفالها ببيت والديها والذي احتلته بالقوة أختها وزوجها فيطمع زوج الأخت فيها ويضيق الخناق عليها ...
فتبحث عن حجرة تحت بئر السلم ولا تسلم من طمع هذا وذاك ولا من ألسنة العقارب الغير أدمية من الجيران ...!!!

ومن الممكن أن تجدها أيضا في ...
• مخيم وقد فقدت الأب والأم والأخوة وتعيش على فتات المعونات الدولية ...
- في حين أن المعونات الدولية ذاتها تم أدراجها في حسابات خاصة بالبنوك – وعجبي ...!!!
فلا تجد أمامها سوى الزواج من أول من يعرض عليها الزواج فتكتشف انه مزواج وله من الزوجات والأبناء المئات ...
ولا يعلم عنهم شيء فتهرب منه لتجد مزيدا من الذئاب فتنحدر للملاهي الليلة لترقص مع فرقة شعبية ...
ويتناقلها الرجال وهي تتمسك بوهم أن أيا منهم سيقودها للنجومية لتصبح لديها السلطة والمال وقد تصل في يوم لحلم هلاكها ...
بعد أن تنخرط في مختلف أنواع التجارة من جسد لمخدرات لسلاح لتنظيف أموال وتظهر على شاشاتنا تعظنا عن التوبة وفائدة الصيام ...!!!
وتكون النهاية رصاصة سعرها اقل من سيجارة المدام .

ومن الممكن أن تجد المرأة في ...
• الجامعة تدرس بجد واجتهاد وتحصل على أرفع الدرجات العلمية لتحاضر وتعمل في المجال الذي اختارته
وتقابل فارس أحلامها الذي تتوهم أنها عشقة الوحيد وسر آماله بالحياة ليتبدد حلمها الجميل عندما تكتشف أن الرجل الذي يدافع عن حقوقها ...
ويملأ السماء طولا وعرضا بغناوي المساواة - فيحصد أعلى الأوسمة - ...!!!
يريدها فقط عشيقة له !!! لكنه عندما يرغب في الزواج يذهب لابنة عمه بالقرية فهو لا يتزوج من النجمات ...!!!
فالزوجة في مفهومة للطبخ ورعاية والأبناء أما الأخت المناضلة فهي عشيقة للمزاج وعندما ترفض المرأة الحرة تلك المساومات ...
وغيرها من عروض ذوي الشهوات تكون في نظر الرجال مسترجلة ومع هذا لا تسلم من الشائعات .

لذا أقف موقف المتأملة للدراسات الغربية التي تقول أن الرجال يتزوجون من النساء ذوات الفكر الناضج والذكاء والحضور الاجتماعي
وأقارن بين رجالنا الذين يفضلون زينب ليظل كل منهم سي السيد في بيته بعد أن تحول لأرنب في وطنه .

آااه يا إلهي ... هذه ليست كل الأمكنة التي نستطيع أن نجد فيها صاحبة المولد السنوي ولا كل الروايات ...
فبعدد نساء الأرض هناك حكايات قد تتفق في خطوطها العريضة لكنها لن تتماثل في جوهرها والنهايات
لذا لا اعرف من أين نبدأ حكايات المرأة ولا كيف نذكر لمحة من بعض مآسي النساء ... !!!
لكن ليكن لدينا مبدأ ثابت ننطلق منه وهو الصدق مع النفس ومع الجميع و الشفافية وترك خداع الذات بأوهام التمكين وحقوق النساء ...
وغيرها من المسميات فهذه التجارة بارت سلعتها ولا يتمسك بها سوى أصحاب الشعارات فأين نحن من تنفيذ كلمة واحدة من كل هذه الأساسيات .

صدقوني ضحكت حتى هزمت دموعي صوت ضحكاتي عندما انهالت على مكالمات تطالبني بالمشاركة في ندوات المرأة رغم كثرة عدد مرات الاعتذار...!!!
وتعجبت ممن يطلبون مني الكتابة عن تمكين المرأة سياسيا وعن الحقوق الرهيبة التي حصلت عليها في ظل تفعيل دورها ...وتغيير وضعها السياسي والقيادي ...
وكنت أرد على من يحدثني بصريح العبارات و دون أن أخفي تعجبي لكن ... مازالت للآن المكالمات تلاحقني ...!!!

يا إلهي عن أي تغيير يتحدثون ...!!!
ماذا تغير في وضع المرأة ... آااه نعم أخيرا عرفت ...!!!
* تحولت من طفلة تبلغ التاسعة من العمر لزوجة لشيخ كهل مقابل حفنه من الدولارات ...!!!
* تحولت من فقيرة لأكثر فقرا ومن أعمال البيت لعمل صباحي ومسائي وعمل تحمله معها للبيت لتطعم الصغار
لكن أهملت أطفالها وتحولت أحلامها لكوابيس تلاحقها وخوف دائم من مستقبل يخيم عليه احتمالات فشل رسالتها ...!!!
* تحولت من إنسانه حرة نقيه طاهرة لمصدر للشهوات ومثيرة للغرائز ويجب الاعتداء عليها وضربها وتشويه صورتها أو لفها في ثوب الموت الأسود .
* تحولت من طالبة متفوقة لمضيفة طيران أو لعارضة أزياء لقطع ملفوفة بسجادة قديمة في سلة المهملات ...!!!
* تحولت من سيدة منزل قروية بسيطة أو سيدة متوسطة الحال بالحضر لأرملة أو مسترجلة أو مطلقة أو عانس أو لمحترفة بغاء
تمارس الخطيئة بورقة عرفي أو بدون لتنفق على أطفالها وتشتري لهم الاحتياجات .
لكن عن أي حقوق سياسية يرغبون أن أتحدث وكيف أفسرها لعقلي لأستطيع شرحها لعقول المتلقون ...!!!
مكاسب ديموقراطية وتمكين ومساواة ...!!!
واااااو ... في ظل بيع ممتلكات الشعب والحزب الأوحد والانتخابات المزورة والبطالة وقتل الإبداع وجامعات الأثرياء
ووئد كرامة الإنسان وبيع الضمير للي يزود القرشينات
والحصانة التي فتحت الأبواب على مصراعيها للمتاجرة بالشعب وأعضاؤه ورزقه ووطنه !!! – أقول إيه عن المكاسب ولا إيه ؟؟؟ -
خلال كل سنوات عمري كنت أتعجب ولليوم أتعجب عندما أجدهم يقولون أن الدين جعل المجتمع يظلم المرأة
وأنتقص من حريتها وجعلها تفقد الثقة في نفسها وتشعر أنها ناقصة عقل ودين ...!!!
عن أي دين يتكلمون وكيف يلصقون بالله زيف القلوب والعقول والضمائر الخربة
الله خلق المرأة حرة مساوية للرجل في الحقوق والواجبات وشريكة ومعينة ورفيقة له في درب الحياة هو رأس البيت وهي تاج البيت ...
فكيف حولتم المرأة لجارية مستعبدة تحتاج للحرية والمساواة والتمكين ؟؟؟
ومن أعطاكم الحق في جعلها في مرتبة إنسانية اقل من الرجل هل سيدين الله الرجال فقط عن الخطايا ويترك النساء لأنهن مستعبدات ؟؟؟
حاشا لي أن أقول هذا عن لله .
أخيرا قبل أن ينفض مولد ستنا المرأة أحب أقول أن
90% من البشر مستعبدون لا حول لهم ولا قوة والرجال الضعفاء يستأسدون على النساء ويخرجون قهرهم عليهن
لكن في الحقيقة يد الظلم قد طالت الجميع ...
لذا على الرجال والنساء الإتحاد للحصول على حقوقهم وحريتهم من الأسياد لكي يستطيعون تكملة رحلة الحياة ...
بما فيها من آهات فرفقا يا رجال بنا من الاستعباد . كليوباترا عاشقة الوطن .ا





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- بين العلمانية والإلحاد طلاق بائن ...!!!
- في زمن المحن كازانوفا بيشيت وكيوبيد قوسه انكسر... !!!
- سيناريو تشكيل حكومة إسرائيل لا يعرف الحزب الأوحد ...!!!
- بلطجي التدريس راسب وقاتل ودفنا في رماد الفضيحة ... !!!
- الاسم باشا وبرنس وحكومة والحقيقة أحذية وهاكرز للسلاطين ... ! ...
- واااااو البنك بويز انتصروا في الجيمز
- كرة بيفرلي هيلز الساخنة جدا في شتاء أحداث عالم عاصف ... ؟؟؟ ...
- أنا ملحد يا ست ... !!!
- ترانيم العشق
- لن أعتذر ... و ... لن نسجد لحماس وشركاؤها ... !!!
- غزة تحت الإعصار ...فلينتصر الشعب وليتهاوى الجميع ...!!!
- أصوات مخنوقة + ضمائر مكبوتة = ديمقراطية !!!
- مشاكلي أعظم من الله ...!!!
- تركت العنان لقلبي فأسرع باللجوء لله ... !!!
- الهيباتايتيس بي وسي الصيني منعوه و السيانوفيرين الطحلبي مش ر ...
- سياط الوهم ولهيب الذكورة يفصلونا عن الله !!!
- الآن تتساقط أوراق عمري ... !!!
- حكاية خيط الشبكة العنكبوتية النونو !!!
- حريات أزهى عصور تكميم الأفواه !!!
- بدعة جديدة لخرق قواعد حقوق الإنسان !!!


المزيد.....




- الجبير يبحث الوضع في اليمن مع ولد الشيخ
- ماكين يتهم ترامب بدفع رشوة للتهرب من الخدمة العسكرية
- البابا يدافع عن القدس المحتلة ويرسم صورة سلبية للأوضاع في ال ...
- مصادر أمنية: العراق يحشد قواته قرب خط أنابيب كردي لتصدير الن ...
- طائرة معطلة تتحول إلى متحف فريد!
- الأطعمة التي يجب تناولها للحفاظ على أسنان صحية
- السجن لصحافي سوداني انتقد أسرة البشير
- تيلرسون من كابل: سنواصل القتال ضد طالبان
- لافروف يشدد على وحدة العراق ويدعو الأكراد للعمل مع بغداد
- بالفيديو: رجل يدفع سيدة من على رصيف السكة الحديدية


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - ملف 8 اذار/مارس يوم المراة العالمي- 2009-اهمية وتاثير التمثيل النسبي (الكوتا) في البرلمان ومراكز صنع القرار في تحقيق مساواة المراة في المجتمع - مريم الصايغ - مولد ستنا المرأة ... !!! ???