أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - فهد سليمان - حوار مع فهد سليمان عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين














المزيد.....

حوار مع فهد سليمان عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين


فهد سليمان

الحوار المتمدن-العدد: 2575 - 2009 / 3 / 4 - 08:12
المحور: مقابلات و حوارات
    


•أموال إعادة الإعمار ... "كلمة السر" في اتفاق فتح وحماس

حاوره: أحمد عطا ـ القاهرة
"لم يكن لقاء الفصائل بالقاهرة الذي شهد أجواء إيجابية بين حركتي فتح وحماس وليد مراجعة لكل منهما لمواقفه السابقة، التي حالت دون طيّ صفحة الانقسام، بل إن السر يكمن في "أموال إعادة الإعمار" في غزة، لكن هذه الأجواء الإيجابية محفوفة بمخاطر الانهيار حتى اللحظة الأخيرة".
قال فهد سليمان عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين: "إن المرونة التي أبدتها كل من حركتي حماس وفتح للاتفاق على تشكيل حكومة وفاق وطني، ومعالجة الخلافات الفلسطينية عبر لجان للحوار جاءت مدفوعة باستحقاق إعمار غزة، وليس مراجعة لكل منهما عن مواقفه السابقة التي كثيراً ما عطلت الحوار".
وأوضح فهد سليمان خلال اللقاء الذي حضره أيضاً خالد عطا عضو قيادة الجبهة الديمقراطية، أن "الإعمار استحقاق وطني، ولا يمكن لأي طرف فلسطيني التفلت منه، سواء حماس المسيطرة على غزة أو السلطة الفلسطينية".
وقال: إن الوضع الفلسطيني المنقسم لم يكن ليسهل جهود إعادة الإعمار، فهناك سلطة ستجلس على مائدة مؤتمر المانحين في شرم الشيخ، لكنها لا تحكم قطاع غزة، وفي الوقت الذي تحكم حماس القطاع، فإن الأموال لن تمر عن طريقها، لذا؛ كان لزاماً على الطرفيّن التلاقي وإبداء مرونة لإنجاح جهود الحوار.
ومن جهة ثانية قال فهد سليمان: "إن مناخ المصالحات العربية، خاصةً بين السعودية ومصر من جهة، وسوريا من جهة أخرى؛ ساهم بدوره في تليين مواقف الجانبين، على اعتبار أن الانقسام الفلسطيني يقع على امتداد الانقسام العربي".
وحذّر سليمان من محاولة إسرائيل التلاعب بقضية إعمار غزة، وربطها بملف التهدئة، وبما أن الإسرائيليين يربطون التهدئة بإطلاق سراح الجندي الإسرائيلي المحتجز لدى المقاومة جلعاد شاليط، فإن الخوف أن تكون المعادلة "إعادة الإعمار مقابل شاليط".
وأوضح أن ذلك أيضاً أحد الأسباب التي دفعت حماس إلى إظهار مرونة في مواقفها، حتى يتسنى تشكيل حكومة موحدة تشرف على إعمار غزة.
وبالرغم من وصفه للقاء الفصائل في القاهرة بأنه "حقيقي" وليس إعلامياً، فإن فشل اللحظة الأخيرة لا يزال يحوم حول تطبيق الاتفاق.
وأرجع فهد سليمان ذلك إلى وجود عثرات أمام نجاح حوار الفصائل، مشيراً إلى وجود خلافات حول قانون الانتخابات، ففي الوقت الذي طالبنا فيه مع جميع الفصائل أن تتم الانتخابات بنظام التمثيل النسبي، رفضت حماس ذلك، مرجعاً ذلك إلى أن التمثيل النسبي لن يعطي حماس الأغلبية في أي انتخابات مقبلة.

وحول موعد الانتخابات التشريعية والرئاسية، كشف فهد سليمان أن الخلاف يتمحور حول موعدها قائلاً: "إن هناك اتجاهاً لدى حماس لطلب تأجيلها إلى 2012 للحفاظ لأطول فترة ممكنة على شرعيتها كفصيل يحوز الأغلبية في المجلس التشريعي (74 مقعداً من أصل 132)، فتستند حماس في حوارها مع الخارج أو مفاوضاتها مع الداخل الفلسطيني على دعوى أنها قوة الأغلبية بين الشعب الفلسطيني، وهو ما ينعكس بدوره على مطالباتها بحصتها في الحكومة الموحدة، وفي منظمة التحرير الفلسطينية فيما بعد".
وحول قضية إعادة هيكلية منظمة التحرير الفلسطينية؛ أوضح فهد سليمان أن هذا الموضوع يمثل أكبر العوائق في حوار الفصائل، حيث أشار إلى رغبة حماس في الحصول على نصيب الأسد في المنظمة استناداًَ إلى الأغلبية التشريعية وقوتها على الأرض، وذكر أن مطالب حماس عام 1991 كانت الحصول على 40% من مقاعد المجلس الوطني في منظمة التحرير، قائلاً: كيف ستكون هذه المطالب في ظل الوضع القوي الذي تتمتع به الحركة حالياً ؟، يذكر أن فتح تسيطر حالياً على المنظمة التي لا تضم الفصائل الإسلامية مثل حماس والجهاد الإسلامي.
ومن جهة أخرى؛ لا ترغب فتح في إعادة هيكلية المنظمة على حد قول فهد سليمان، لأنها بذلك ستفقد سيطرتها عليها.
وقال إن فتح تفضل الإبقاء على المنظمة جوفاء بدلاً من إصلاحها، وأشار في هذا الصدد إلى أن قضية المنظمة ستأخذ شهوراً.
وبموجب اتفاق الفصائل الذي أعلن يوم الجمعة الماضي في القاهرة، تم تشكيل خمس لجان لمناقشة قضايا الحوا، وهي لجنة تشكيل حكومة توافق وطني ولجنة الأمن، بما يكفل بناء الأجهزة الأمنية على أسس مهنية غير فصائلية، كما شكلت لجنة منظمة التحرير الفلسطينية بهدف تطوير وتفعيل وإعادة بناء مؤسساتها وفقاً لإعلان القاهرة ووثيقة الوفاق الوطني، أما لجنة الانتخابات فتبحث إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية في مدة لا تتجاوز موعدها المحدد في القانون، وتختص اللجنة الخامسة بالمصالحة الوطنية.






كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,468,784,661
- في مهرجان ذكرى استشهاد القائد الوطني الكبير أبو علي مصطفى
- كلمة فهد سليمان في تأبين الدكتور جورج حبش
- المجلس المركزي: خطوة محدودة إلى الأمام... لم تقبض على القضاي ...
- كلمة فهد سليمان في تأبين الراحل المصري الكبير أحمد نبيل الهل ...
- الظل والصدى
- مؤتمر الحوار الوطني الثالث
- الحوار الفلسطيني في القاهرة .. تقدم نسبي وبالإتجاه الصحيح
- الوحدة الوطنية والمشاركة في القرار الوطني
- الانتفاضة و المقاومة متلازمان و لا فصل بينهما
- الانتفاضة في عامها الثالث استراتيجية استنزاف الاحتلال
- الانتفاضة في عامها الثالث استراتيجية استنزاف الاحتلال
- حملـة «السور الواقـي» بين النتائج ومتطلبات الصمود الفلسطيني


المزيد.....




- الساحل الشمالي بمصر يستقطب نجوم العالم.. وفيتالي لـCNN:سأعود ...
- عبر ستار أسود على معروضاته.. متحف بريطاني يسلط الضوء على انق ...
- جولة داخل ورشة صانع سفن يقضي وقته بصناعة قوارب لن تبحر أبداً ...
- الرئيس السوداني المعزول عمر البشير يمثل أمام القضاء لبدء محا ...
- إرجاء حل المجلس العسكري وتشكيل مجلس السيادة في السودان
- شاهد: نصبٌ تذكاري وحفلُ تأبين في وداع أول أنهار آيسلندا الجل ...
- بريطانيا في اليمن؟ محققون أمميون يعثرون على شظايا قنبلة بريط ...
- فن الرمال الساحر يستغرق ساعات ويمسحه الموج في ثوان
- الأمير أندرو -منزعج- من الزج باسمه في قضية جيفري إبستين
- شاهد: نصبٌ تذكاري وحفلُ تأبين في وداع أول أنهار آيسلندا الجل ...


المزيد.....

- كيف نفهم الصّراع في العالم العربيّ؟.. الباحث مجدي عبد الهادي ... / مجدى عبد الهادى
- حوار مع ميشال سير / الحسن علاج
- حسقيل قوجمان في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: يهود الع ... / حسقيل قوجمان
- المقدس متولي : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- «صفقة القرن» حل أميركي وإقليمي لتصفية القضية والحقوق الوطنية ... / نايف حواتمة
- الجماهير العربية تبحث عن بطل ديمقراطي / جلبير الأشقر
- من اختلس مليارات دول الخليج التي دفعت إلى فرنسا بعد تحرير ال ... / موريس صليبا
- أفكار صاخبة / ريبر هبون
- معرفيون ومعرفيات / ريبر هبون
- اليسار الفلسطيني تيار ديمقراطي موجود في صفوف شعبنا وفي الميد ... / نايف حواتمة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - فهد سليمان - حوار مع فهد سليمان عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين