أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - مدحت قلادة - شهداء الكشح














المزيد.....

شهداء الكشح


مدحت قلادة

الحوار المتمدن-العدد: 2527 - 2009 / 1 / 15 - 08:52
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


كلمة شهيد يسمعها المرء عشرات المرات يوميا خلال الفترة الأخيرة فمفجري الطائرات والقطارات في لندن وبالي ومدريد، وقبلها نيويورك شهداء، وقاتلي الأطفال في بيسلان والمجرمين ضد أوطانهم وشعوبهم شهداء ومفجري أنفسهم في الأسواق شهداء، أصبحت كلمة شهيد تصيب المرء بالشك والريبة تجاه أفعال هذا الشهيد و يتساءل المرء كم من الأفراد اغتالهم هذا الشهيد؟! وبأي وسيلة!؟ والفضل لشيوع كلمة شهيد جيش جرار من شيوخ التطرف بمنحهم لقب شهيد للشباب والفتيات بعد شحنهم ايدلوجيا بفكرهم المتطرف الكارة للأخر .
فلو عاد جوبلز " وزير إعلام هتلر " لتتلمذ من جديد على أيدي المشايخ التكفيريين لقدرتهم الفائقة على غسيل أذهان العديد من شباب وشابات العربان بإعطائهم صكوك الشهادة .
لذلك أصبح كلمة شهيد عند سماعها تصيب المرء بالريبة ربما لالتصاقها بقاتل أو لص وفقدت رونقها وسموها ، ولكن ستظل كلمة شهيد محتفظة بجمالها وسموها حينما نتذكر شهداؤنا في الكشح الذين سفكت دمائهم ليس لكونهم قتلة أو مفجرين أو مجرمين بل لكونهم مسيحيين أرادوا الاحتفاظ بإيمانهم في دولة ضاع فيها العدل واستباح التطرف دماء وشرف وعرض الأخر لاختلاف الدين .
فشهداؤنا هم:
1- عادل غطاس فهمي مواليد 12/7/1977 أعزب له خمسة أخوة، وهو شماس بكنيسة الأنبا شنودة بالكشح تناول من الأسرار المقدسة يوم استشهاده 2/1/2000 .
2- الطفلة ميسون غطاس فهمي أخت الشهيد عادل تاريخ ميلادها 20/8/1988.
3- جابر سدراك سعيد 85 عاما استشهد مع ابنه رفعت وزوجته.
4- رفعت زغلول جابر سدراك مواليد 15/7/1973 عامل زراعة أكبر أخوته.
5- حليم فهمي مقار تاريخ ميلاده 1/2/1939 استشهد بالاضافة لثلاثه ابناءه زكريا وأشرف والأمير.
6- زكريا حليم فهمي تاريخ ميلاده 25/11/1971 متزوج ترك ثلاثة أولاد وبنت واحدة.
7- أشرف حليم فهمي مواليد 87 أعزب.
8- الأمير حليم فهمي مواليد 9/1/1985.
9- تادرس لوندي تادرس تاريخ ميلاده مايو 1924 لدية ثلاثة أبناء توفي منهم وبنا ناصر تادرس.
10- ناصر تادرس لوندي تاريخ ميلاده 12/12/1974 حاصل على دبلوم تجارة سنه 1994.
11- مهران لبيب شنودة تاريخ ميلاده 12/3/1956 متزوج وله خمسة أبناء المهنة سائق.
12- الشهيدة بونة القمص جبرائيل عبد المسيح السن 50 سنه ربة بيت لها 4 بنات وولدين إحدى بناتها مريم أصيبت في الحادث.
13- ممدوح نصحي صادق مواليد 8/8/1968 متزوج ولة ثلاثة أبناء حاصل على دبلوم تجارة.
14- عاطف عزت زكي السن 24 عاماً كان متزوج قبل الوفاء مباشرة..
15- عبد المسيح محروس اسكندر مواليد22/5/1945 متزوج له ابن وابنة استشهدت.
16- سامية عبد المسيح محروس السن 21 عاما استشهدت مع أبيها.
17- وائل الضبع ميخائيل مواليد 2/8/1983 طالب دبلوم صنايع.
18- عمدان ظريف قديس مواليد 12/12/1975 حاصل على دبلوم، وموظف بالوحدة الصحية بالكشح أبيه ظريف قديس ضرير فاقد البصر ولا يعمل.
19- معوض شنودة معوض السن 50 سنة متزوج ولديه أربعة أولاد.
20- مهيب جرجس حنا مواليد 4/7/1949 متزوج له 10 أبناء.
21- رفعت فايز عوض فهمي مواليد 1/9/1985 في المرحلة الاعدادية.
هؤلاء هم شهداؤنا في الكشح منهم الشماس الخارج لتوه من الكنيسة بعد نواله الأسرار المقدسة فعذبوه لإنكار المسيح فرفض فنال إكليل الشهادة ومنهم من تلقى طلقات الرصاص في الحلق لينال الشهادة ومنهم ذلك الفتى الذي أنزلوه من السيارة لينكر إيمانه فرفض فمزقوا جسده الطاهر وإمعاناً في تعذيبه ساروا بالسيارة على جسده للتمثيل بالجثة ومنهم من أحرقوه في حقله لتتحول أجسادهم الطاهرة لجزيئات من الرماد تختلط بأرضهم التي طالما افترشوها وهم أحياء وذابت فيها أجسادهم وهم أموات، فمنهم الطفلة ميسوم ذات أل 11 عاما والطفل رفعت فايز ذات ال15 عاما ومنهم الطاعن في السن جابر سدراك 85 عاما ومنهم الشباب مثل اشرف حليم وذكريا حليم ومنهم عروس السماء سامية عبد المسيح محروص، هؤلاء الشهداء لم يقتلوا أحد ولم يفجروا أنفسهم في الأخريين بل استشهدوا ليحتفظوا بأيمانهم برب المجد يسوع .
أخيراً: هؤلاء دم شهداؤنا في الكشح سيزال شاهدا على مدى الظلم والإجحاف والاضطهاد وغياب العدل والعدالة ، فبدون الحكم على القتلة المجرمين ستظل دمائهم شاهدة على غياب العدل والمساواة وسنتذكرهم دائماً لأنهم استشهدوا لإيمانهم هم شهادة حية للعالم اجمع على الظلم والتطرف .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,361,359,803
- أخطاء اليوم السابع
- العام الجديد والوحدة الوطنية
- إسلام الذي أدمى قلبي
- الحذاء الطائر والملوك والرؤساء بالشرق
- اتحاد المنظمات القبطية بأوربا وذكرى الإعلان العالمي لحقوق ال ...
- هل من الدين؟!!
- مؤتمر اتحاد المنظمات القبطية بأوروبا وإسقاط الإسلاميين
- بساطة وسذاجة بعض الأقباط
- المشاركة بفاعلية
- الكواليس الخلفية لمؤتمر وحدة المنظمات القبطية بأوروبا
- اتحاد الأقباط
- صورة هزت الضمير العالمي
- القرضاوى والأسلوب الإخواني
- حواري مع زغلول النجار -1-
- ضمير الشرق والكود الأخلاقي
- رسالة لكل قبطي
- نرجسية أهل الشرق
- رقة الإخوان رداً على النابلسي أيضاً
- النابلسى والإخوان والأقباط
- اخوة قبل الحرب أعداء بعدها


المزيد.....




- تعكس التآخي في الأردن.. ولائم متبادلة بين المسلمين والمسيحيي ...
- الإفتاء المصرية: يجوز تأخير صلاة الظهر بسبب الحر الشديد
- أوريان 21: حفتر وإسلاميوه وزيف الحرب على الإرهاب في ليبيا
- من أدخل الإسلام للمالديف.. رحالة مغربي أم صومالي؟
- بعد ما قاله وسيم يوسف.. القرضاوي يدخل على خط جدل -صحة صيام ت ...
- السعودية.. أكثر من 12 مليون ريال للفائزين في مسابقتي تلاوة ا ...
- آلاف اليهود يتوافدون على جربة التونسية في زيارتهم السنوية
- بوغدانوف يؤكد دعم موسكو لدور الطوائف المسيحية في الشرق الأوس ...
- الإفتاء المصرية تصدر فتوى بشأن الإفطار خلال الحر الشديد
- وزير الشؤون الدينية التونسي: 10.9 ألف حاج خلال موسم العام ال ...


المزيد.....

- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - مدحت قلادة - شهداء الكشح