أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد عيسى طه - تحليل استراتيجي للوضع السياسي العراقي منذ السقوط ولحد ألان














المزيد.....

تحليل استراتيجي للوضع السياسي العراقي منذ السقوط ولحد ألان


خالد عيسى طه

الحوار المتمدن-العدد: 2408 - 2008 / 9 / 18 - 07:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بداية أود الإشارة وبشكل واضح وصريح إلى إن هذا الحديث لا أتطرق فيه إلى أسماء أو شخصيات أو أحزاب وإنما إلى حقائق أجدها جوهرية أضعها إمامكم,,, مبينا مدى تحكمها في إدارة الوضع الراهن في عراقنا الحبيب وما لها من انعكاسات رئيسية خطيرة على الساحة العراقية والإقليمية والدولية وهذه الحقائق هي..
1-الحقيقة الأولى هي( السياسة الإستراتيجية الأمريكية ) إن السياسة الإستراتيجية الأمريكية الحالية واضحة ومعلنة وليست خفية , حيث إن الإدارة الأمريكية في الوقت الحاضر لا تحتاج إلى حكومات ورؤساء وملوك وكمسئولين يتعاونون معها بالسر كما في الماضي وإنما التعامل معهم علنا سواء نصبتهم أو ساعدتهم,,, في زمن المعارضة واستلام السلطة والاستمرار بالحكم منطلقة من حقيقة جوهرية بأنها اليوم تمثل سياسة القطب الواحد في إدارة العالم وهذا ما نراه واضحا ومجددا في سياستها الإستراتيجية في خلال النظرية السياسية الجديدة (العولمة)وما افرزته هذه العولمة في محورين رئيسيين تعمل الإدارة الأمريكية على تنضيد وتطبيق سياستها.
ا- المحور الأول يتمثل بسياسته الاقتصادية (اتفاقية التجارة الحرة الدولية)

ب- المحور الثاني يتمثل بالصراع أو الحوار بين الحضارات. وهذان المحوران متداخلان في سياستها العملية وصولا إلى حقيقة غاية في الأهمية بأنه يجب إن يسود مفهوم وقيم الحضارة القريبة على العالم وبالتحديد العالم العربي الإسلامي. وهذا ما نراه واضحا بعد إحداث 11 سبتمبر حيث طلب الرئيس الأمريكي علنا من السعودية تغيير مناهج التدريس فيها والتي يذكر من ضمنها الآيات القرآنية الكريمة فيما يخص الجهاد وأعقبتها مرحلة ثانية تركزت على الإعلام العالمي بإبراز الدين الإسلامي دين يدعو إلى التطرف والعنف وأخيرا الإساءة إلى الرسول (ص) المهم هذان المحوران ولد السياسة إستراتيجية أمريكية ثانية منهجا وعملا وهي بما يسمى( الشرق الأوسط الجديد) وهذا ما يهمنا حيث نرى إن ما يجرى اليوم في العراق على وجه الخصوص والمنطقة (فلسطين وسوريا والسودان وإيران وتركيا؟)يدور ضمن محور إستراتيجية أمريكية لتحقيق أعادة رسم خريطة الشرق الأوسط الجديد وفق نظرية( جزء المجزأ) وصولا لضمان مصالحهم في المنطقة وأولها ضمان وحماية وبقاء ونفوذ إسرائيل حيث إن بروتوكولات حكماء صهيونيين تشير بكل وضوح وصراحة إلى إن لا تبقى دولة عربية محيطة بإسرائيل أو مؤثرة عليها بحجم وخريطة إسرائيل, ونجد تاريخيا ما يعزز سياسة أمريكا في تجزئة المجزأ حيث نراها واضحة في فيتنام الشمالية والجنوبية وكمبوديا الشمالية وجنوبية وكوريا شمالية وجنوبية وأفغانستان والعراق
ولهذا باعتقادي بأنها ليست أخطاء تكنيكية كما إثارته مؤخرا كوندليزا رايس وزيرة الخارجية الأمريكية من إن الإدارة الأمريكية ارتكبت ألاف الأخطاء التكنيكية بل هي سياسة إستراتيجية مبرمجة بدايتها كانت إشغال والهاء العراقيين في مسلسل من الأحداث ,,,طوقته بمفهوم الديمقراطية.
وهذه الإحداث نجسده بما يلي:
1- حكم العراق بواسطة الحاكم العسكري غارنغ.
2- 2-إنشاء مجلس الحكم المحلي.
3- 3- الحكومة الموقته برئاسة أياد علاوي.
4- 4- الحكومة الانتقالية برئاسة إبراهيم الجعفري
5- مسلسل الانتخابات الثلاثة
6- ا- الانتخابات التشريعية.
7- ب-انتخابات الدستور.
8- ج-انتخابات مجلس النواب.
9- 6- مؤتمر الوفاق الوطني في شرم الشيخ بمصر
10- 7- المؤتمر الديني للمصالحة في الأردن
11- 8- مؤتمر الوفاق الوطني للجامعة العربية يشرم الشيخ.
12- إضافة إلى مجموعة أخرى المؤتمرات الدينية والسياسية لفرق المصالحة الوطنية والتي ما زالت حبر على ورق
13- والى اللقاء في الحلقة القادمة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,564,889,338
- دردشة هذا الصباح
- دردشة على سفرة الى اسرائيل!!!
- ايحتاج العراق لفترة اخرى ليستعيد وجوده .....كما استطاعت روسي ...
- كارهي الشعب طغاته............ تالي وياكم .....والنتيجة معكم؟ ...
- دردشات مختلفة
- قدرة يهود العراق على العطاء والوفاء للوطن الاول (العراق)
- المحامون ...قدوة في العدالة ..ومقاومة الاحتلال امن المحامون ...
- المالكي ودوره السياسي عجينة واحدة.... لخبز واحد
- حان اوان تبديل دمى السياسة
- هل يصادق البرلمان العراقي على قانون النفط والغاز
- التعامل مع الجارة ايران وكيف يجب ان يكون
- ماذا يتوقع شعب العراق .... العظيم
- الى متى ستستمر الصراعات الطائفية !!! وهل هناك بديل علماني في ...
- صراع البعث مع احزاب اليسار الديمقراطي صراع على الوجود البترو ...
- ايها الاميركان المحتلين اخرجو من بلادى بالتفاهم والصداقة وعو ...
- اذا كان هدفنا التخلص من الاحتلال فعلينا ترك ما يحدث لفترة تد ...
- اعلنت هدنة بها .... لكن جمرة النار لا زالت تحت الرماد
- ايها الاميركان المحتلين اخرجو من بلادى بالتفاهم والصداقة وعو ...
- اللاجئون العراقيون والمالكي....!!!
- قول نهديه الى الشعب العراقي في محنته ليجعلها بدله يُلبّسها ل ...


المزيد.....




- استلام البشير أموالا من ولي عهد السعودية محمد بن سلمان.. وزي ...
- شاهد: مناهضون لبريكست يصرخون على وزراء بريطانيين "عار ع ...
- بعد انتقادات… ترامب يتخلى عن عقد قمة -مجموعة السبع 2020- في ...
- البنتاغون يرجح نقل قواته المنسحبة من شمال سوريا إلى العراق
- روسيا والصين تحكمان على أخطر حاملات الطائرات الأمريكية في ال ...
- ترامب يتخلى عن فكرة عقد قمة -G7- في منتجعه
- بيلوسي ووفدها في ضيافة العاهل الأردني
- أصغر عضو في الكونغرس تدعم زميلها السبعيني ساندرز  
- Choosing Good Organic Chemistry Introduction
- تداول وجود -اتفاق- بين الحريري وجعجع بعد انسحاب -القوات- من ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد عيسى طه - تحليل استراتيجي للوضع السياسي العراقي منذ السقوط ولحد ألان