أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمل فؤاد عبيد - شقائق .. النعمان














المزيد.....

شقائق .. النعمان


أمل فؤاد عبيد

الحوار المتمدن-العدد: 2250 - 2008 / 4 / 13 - 10:20
المحور: الادب والفن
    


كان في تلك السنوات القليلة .. يقطن ذلك الحي البسيط .. منزل يحكي قصة انتظار ترميم من نوع خاص .. وحوائط تعزل الدفء وتعيق اختراق الحلم لأبعد من لونه .. وبياضات تعكس رداءة الصنعة .. ولكن .. كنت أفتش دوما عن سر تألق صوته .. وحميمية أنامله .. ورضا بات يحرجني دوما باقتحام سؤاله .. كنت اخرج من عالمه إلى عوالم اخرى .. يبقى صدى أطيافه تلاحقني .. ارمقها النظرات فأعاودها النزوع .. أجدني ابقي على صمتي الى حين .. كثيرا ما فكرت أن ارسم ملامحه .. كانت تعجزني الإرادة ولربما .. كانت قدرتي ابسط من أن انتزع فرادة الإحساس به كما ألقاه .. كان ليله يمسي ليلا طويلا .. وفجره تسابيح من نوع خاص .. وأنا قاب قوسين أو أدنى من اكتشافه .. هو العتمة في النور .. والنور في العتمة .. يحاكيني لغة فوق العادة .. كنت أراني فيه .. كخنجر مسموم .. أو وردة يتناسق فيها اللون .. وأحيانا حرف يعجز عن صبره الحرف .. مازال حضوره يباغت مني الذاكرة .. فأتشكف عن بصيرة النور في زمن العميان .. وأتمسك بفوهة اقتحامي .. نافذة تعتصر مني الألم ألما .. مازال هو يترسم داخلي كأطياف للحركة .. وحد انتقالي بينه .. يعجزني التماسك في .. فأتناثر كدخان أبيض .. يترامى حد البصر .. استجمع القوى عساني أراني .. عساني احملني عرش التسامي .. فأتحسس البياض مني بياض .. ويباغت مني السواد سوادي .. أتناقل الصوت مستوى الإنصات تارة .. وتارة أصبح بلا استماع .. ويفاتح من الصدى مناطق الفضول .. أتكشف عري المعاني .. فأتحسس مواجع الحروف .. تثاقلا .. فكلما استذكر ملامح ذكراه أراني .. أتعمق الغياب .. وتتوه مني الأطراف .. وجهاتي تداخلني الجهات .. أتغيب الوجوه .. بلا ملامح تنطقني .. وشفاه ترتسم البسمات بالنفاق .. تساومني حد البقاء .. وأنا منه ومني .. عناق يبلغ سمو العناق .. وأنا منه ومني .. حد يبلغ حد العناق .......





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,645,082,760
- إرادة المختلف والمتحول في ( لعلك ) قصائد نثرية للشاعر الفلسط ...
- إرادة المختلف والمتحول في ( لعلك ) قصائد نثرية للشاعر الفلسط ...
- إرادة المختلف والمتحول غي ديوان ( لعلك) للشاعر الفلسطيني الش ...
- كريمة الدعاء ..
- تمرد ..
- قراءة نقدية لنموذج إنساني مغاير - تجليات تراتبية في رحلة الس ...
- الولد ..
- المطر ..
- دراية ..
- خوف .. يتردى
- متاع .. الردى
- في انتظار ..
- برق ..
- موعد ..
- بوح القصيدة في - أخر سفن الغربة - للشاعر صلاح عليوة
- قراءة تشريحية للقصيدة الدائرية .. أنا خطأ العالم واعتذاره لل ...
- مفاعيل الذاكرة واستنطاق الكلمات في نص - ترمل ذاكرة - للكاتبة ...
- بين انغلاق النص وانفتاح المعنى في - الخطايا العشر - للكاتب إ ...
- شفافية 3
- شفافية 4


المزيد.....




- الوديع يخرج عن وداعته ويكتب: في الفرق ما بين التربية و-الترا ...
- 1500 أغنية وشاركت بفيلم لعبد الوهاب.. غوغل يحتفي بالمطربة ال ...
- غينيس توضح حقيقة تتويج حسني بلقب -الفنان الأكثر تأثيرا وإلها ...
- مؤتمر حول الإسلاموفوبيابمالقا بإسبانيا
- النمساوي المغامر في بلاد السودان.. سلاطين باشا ومذكرات -السّ ...
- -شتاء طنطورة- السعودي يشهد عودة فنانة مشهورة بعد انقطاع دام ...
- أمكراز يستعرض في البرلمان سبل الحد من هجرة الأدمغة
- -أنت مع نيكول أم تشارلي-... فيلم سكارليت جوهانسون الجديد يقس ...
- الاعلان عن ملتقى القاهرة الدولي الخامس للشعر العرب
- ثوران بركان نيوزيلندا


المزيد.....

- الفصول الأربعة / صلاح الدين محسن
- عرائش الياسمين / ليندا احمد سليمان
- ديوان الشيطان الصوفي / السعيد عبدالغني
- ديوان الذى حوى / السعيد عبدالغني
- مناجاة الاقلام / نجوة علي حسيني
- المراسيم الملكية إعلان الاستقلال البيان الملكي / أفنان القاسم
- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي
- ديوان وجدانيات الكفر / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أمل فؤاد عبيد - شقائق .. النعمان