أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف مفتوح : نحو مشاركة واسعة في تقييم وتقويم النشاط الفكري والإعلامي للحوار المتمدن في الذكرى السادسة لتأسيسه 9-12-2007 - مثنى ابراهيم اسماعيل - يسعى الحوار المتمدن الى توحيد الجسم الاعلامي 2














المزيد.....

يسعى الحوار المتمدن الى توحيد الجسم الاعلامي 2


مثنى ابراهيم اسماعيل
الحوار المتمدن-العدد: 2126 - 2007 / 12 / 11 - 11:32
المحور: ملف مفتوح : نحو مشاركة واسعة في تقييم وتقويم النشاط الفكري والإعلامي للحوار المتمدن في الذكرى السادسة لتأسيسه 9-12-2007
    


هكذا بات الباحث عن بيت الاعلام في المحيط العربي سيجد * الحوار المتمدن مرتعا خصبا لغرس غلته وجني ثماره انا او عاجلا لان هذا الموقع الاعلامي الالكتروني جاء ليكون * رافلا بالمساحة الكبيرة والاتاحه الواسعه بمواصفات تدعم الكاتب لا ان تصده وتضع العراقيل بوجهه مثل * اغلب المواقع الاعلامية العربية
التي كلما كتب اليهم المشاركون قالوا لا مجال الا لكتاب جريدتنا فلهذا حقق الحوار المتمدن * طفرة وراثية اعلامية كسرت حاجز العزلة وعودت الكل ان من اولى الوظائف التي يجب ان يكون المحيط الاعلامي ينهض بها قبل غيره هي * التشجيع على تنشيط * المشاركة الفكرية والسياسية والاعلامية والتي هي من اهم *
مقومات توحيد * الجسم الاعلامي والتي اعلن عنها في دستور اعلانه للذين يودون المشاركة بمطارحة فكرية لهذه المؤسسة لمناسبة العيد السادس للتاسيس وفي دراسة مصغرة نطل هنا بعجالة على توضيح اساسيات تفوق وتطور هذه المؤسسة / التي من احدى معالم تطورها المتلاحق تاسيس *منبر تلو الاخر / والتي اهم اعمدة تالقها
* تحقيق المشاركة الجماعية وتكافوء الفرص والوحدة الاعلامية
لم ياتي ذلك بالصدفه بل نتيجة دراسة معمقه لواقع حال الاعلام العربي خاصة / وهو يعاني من فلونسا تعددت انواع فايروساته / والعالمي عامة لقد حقق توحيد الجسم الاعلامي نتيجة نجاحه بتحقيق *** الانتماء التلقائي والمطلوب من قبل عامةة الكتاب في الامة العربية على اختلاف * دياناتهم وقومياتهم واتجاهاتهم الفكرية واعمالهم
و بهذا الصدد حول * اهمية مبدا * الانتماء النقي المجرد فان خير من عبر عنه الكاتب الكبير * ارثر ميللر في قصة كتبها عن 3 رجال /* جي الذي الذي يعاني من الشيخوخه وايام خيانة زوجته مع ابن عمه و *بيرس الذي تفككت عائلته مات ابوه وتزوجت امه من بعده من رجل ضيع واكل ثروة الاب فصار ضائعا بالكامل و *
* الطيار الحربي الذي قتل الكثيرين في الحروب ولم يحزن الا عند موت زوجته نتيجة الولادة / و امراة تدعى * روسلين / مثلت الدور مارلين مونرو وارتفعت بهذا الدور الى القمة / التي تركت زوجها لانهما مختلفين في كل شئ فهؤلاء * التعساء الاربعة التقو لانهم صاروا كما وصفهم * الكاتب الانكليزى كولن ولسن و وصفها بانها * نصف الجنون عندما لاينتمي الانسان الى شئ واخيرا يجد هؤلاء التعساء الاربعة من خلال * روسلين نجما وسط سماء صحراء نيقادا التي تدور احداث الفيلم عليها فتعمال هذه المراة على توحدهم باتباعهم لطريق هذا النجم فصاروا ينتمون الى شئ بل
هدف يسعون الى تحقيقه كصرخه مدوية انارت لهم الطريق حيث اتبع ضوء هذا النجم بفعل وقرار وجهد وعزم وتصميم روسلين * هكذا هي اهمية بنار وتحقيق * الانتماء لقد بدا الحوار المتمدنن ولا يعرف شيئا اسمه الماضي و لم يخف من مجهول اسمه المستقبل لكنه نجح بتوحيد * الاقلام على اختلاف اشكالها والوانها وافكارها
او مدوناتها لتصب في واحة * حوار ثقافي حضاري بكل اسباب تحقيق مواصفات * المهنية والالتزامات الانسانية المبنية ليس فقط على السماح للاخر على طرح ما في جعبته ودلوه بل على احتضان الاخر دون تفريق او ولوج دهاليز سياسة الاختلاف والتمييز و * المحاصصه بل اكد على * التعددية والشمولية لانه حقق المقوم
الثاني الا وهو اتباع الاسلوب * العلمي في العمل





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- يسعى الحوار المتمدن الى توحيد الجسم الاعلامي 1
- عراق ما بعد 4 سنوات علاج - 2
- عراق ما بعد 4 سنوات علاج
- الذكرى الاولى لرحيل اول بروفيسور عراقي يدخل الباراسايكولوجي ...
- هنا فنلندا --- 1
- الحكومة العالميه ح 8
- الحكومة العالمية ح _ 7
- الحكومة العالمية ج2 ح6
- الحكومة العالمية _ ح 3 ج 2
- الحكومة العالمية ج2ح4
- صاية وصرماية
- الحكومة العالمية ج2 ح3
- الحكومة العالمية ج2 ح2
- حرية الصحافة الدانماركية- 3
- حرية الصحافة الدنماركية - 2
- حرية الصحافة الدنماركية-1
- الحكومة العالمية الجزء الثاني - ح 1
- الحكومة العالمية _ 50
- الحكومة العالمية_ 49
- الحكومة العالمية _48


المزيد.....




- المشاهد الأولى بعد انفجار في نيويورك قرب سلطة الموانئ بمانها ...
- مصادر: انفجار نيويورك ناجم عما يشبه قنبلة أنبوبية
- شاهد.. شرطة نيويورك تخلي محطات القطار بعد الانفجار
- مصادر: قنبلة نيويورك انفجرت لخلل أو قبل الموعد المحدد للخطة ...
- الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يزور قاعدة حميميم الجوية في سور ...
- الصين تستعرض رشاقة دباباتها!
- السيسي: اتفقنا مع الرئيس بوتين على ضرورة التسوية السلمية في ...
- الجنائية الدولية تحيل الأردن إلى مجلس الأمن
- حفيد غاندي يتوّج رئيسا لحزب المؤتمر الهندي المعارض
- المغنيسيوم وأهميته لجسم الإنسان


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - ملف مفتوح : نحو مشاركة واسعة في تقييم وتقويم النشاط الفكري والإعلامي للحوار المتمدن في الذكرى السادسة لتأسيسه 9-12-2007 - مثنى ابراهيم اسماعيل - يسعى الحوار المتمدن الى توحيد الجسم الاعلامي 2