أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - المسرحية الهزيلة التي فضحت نظام الملالي














المزيد.....

المسرحية الهزيلة التي فضحت نظام الملالي


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7903 - 2024 / 3 / 1 - 10:21
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هناك شعور کبير وغير عادي بالخيبة والاحباط بين قادة نظام الملالي من حيث الموقف الشعبي الرافض للمشارکة في المسرحية الهزيلة والسخيفة جدا للإنتخابات الصورية والتي يطبل لها النظام وبصورة ملفتة للنظر طوال الاسبوعين الماضين من دون أي نتيجة، إذ يبدو واضحا بأن الشعب لايريد المشارکة فيها.
الکذب والخداع الذي مارسه هذا النظام الدجال مع الشعب الايراني على مر ال45 عاما المنصرمة، لم يکن بذلك الامر الذي يمکن للشعب الايراني أن يتغاضى عنه خصوصا وإنه قد جاء مطابقا تماما لما کانت المقاومة الايرانية قد حذرت منه على الدوام وأکدت بأن الانتخابات في ظل هذا النظام هي إنتخابات صورية مزيفة من ألفها الى يائها لأن مبادئ وأفکار هذا النظام المبني على أساس نظرية ولاية الفقيه الاستبدادية القمعية معادية ومناقضة للحرية، ولذلك فإن النظام يقوم بتحديد ورسم النتائج قبل إعلانها وطبقا لذلك فإن معظم الوعود والعهود التي يزعم المرشحون بأنهم سيقومون بتنفيذها ليست إلا مجرد حبر على ورق.
الموقف المثير للسخرية والتهکم الذي صار فيه خامنئي ونظامه بعد کل التطبيل والتزمير والدعايات الفارغة التي قاموا بها من أجل حث الناس للذهاب الى صناديق إقتراعهم المخادعة، أظهرت بأن الشعب لم يعد يثق بهم البتة وإن ماطالب به في الانتفاضات الثلاثة الاخيرة بإسقاط هذا النظام کان وسيبقى هو المطلب الرئيسي والاساسي للشعب الايراني وإن مسرحية الانتخابات کما کان الامر مع لعبة الاصلاح والاعتدال، لم تعد تنطلي على أحد، وإن الشعب الايراني يريد اليوم قبل غدا زوال هدا النظام الاجرامي الفاسد ولحاقه بسلده نظام الشاه في مزبلة التأريخ التي تنتظرهم بفارغ الصبر.
هذه الانتخابات الکارتونية لنظام دکتاتوري يغرق في فساد غير عادي يزکم الانوف برائحته النتنة، وبإجرامه ودمويته التي تجاوزت کل الحدود، تجري في وقت صار العالم کله يعرف الماهية والمعدن بالغ الرداءة لهذا النظام ومن إنه لا ولم ولن يعبر عن الشعب الايراني بل وحتى إنه يعتبر أکبر عدو له، وإن أکثر مايجعل النظام يشعر بالخيبة والالم إن المقاطعة الشعبية الواسعة لمسرحيته السفيهة هذه قد جاءت أساسا منسجمة ومتفقة مع الدعوات التي وجهتها المقاومة الايرانية بخصوص مقاطعة هذه المسرحية وعدم المشارکة فيها لأن ذلك يخدم مصالح وأهداف النظام القرووسطائي ولايمکن أن تعبر عن الشعب الايراني بأي شکل من الاشکال.
الحقيقة التي توصل إليها الشعب الايراني عشية هذه الانتخابات هي إنه لايمکن التعايش مع هذا النظام وإن بقائه وإستمراره کان وسيبقى سر وسبب کل ماقد عانى ويعاني هذا الشعب منه ولاسبيل للخلاص من هذه المعاناة إلا بإسقاط النظام وإلحاقه بنظام الشاه!



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- دور مشهود في فضح نظام ولاية الفقيه
- عن مقاطعة الشعب الايراني لإنتخابات نظام الملالي
- شعوب إيران والمنطقة والعالم تنتظر سقوط نظام الملالي
- لابد لنظام الملالي أن يتجرع ماتجرعه سلفه نظام الشاه
- برلمان في خدمة الدکتاتورية والارهاب
- الوثائق السرية لنظام الملالي تٶکد دوره في إثارة الحروب
- ملالي إيران وکابوس إسقاط النظام
- قاآني غراب الشٶم
- مسرحية الانتخابات تفضح الوجه البشع لنظام الملالي
- استراتيجية -ألف أشرف- و-وحدات المقاومة- لإسقاط نظام الملالي
- لامناص من تغيير السياسة الدولية تجاه نظام الملالي
- الثورة الايرانية بريئة من الخميني وأذنابه
- الى متى سيستمر نظام الملالي في تصدير أزماته وإثار‌ة الحروب؟
- إسقاط نظام الملالي صارت قضية جوهرية واساسية للشعب
- إنتفاضة الشعب الايراني الحاسمة آتية حتما
- الشعب الايراني يريد التغيير ويناضل من أجله بکل مافي وسعه
- 4 مبادرات من أجل التصدي للأوضاع في إيران
- لا مکان للإنتخابات في ظل نظام الملالي
- فات الاوان وبان نظام الملالي على حقيقته
- شيطنة ودجل تحت إسم مراکز الفکر والدراسات


المزيد.....




- هاجمتها وجذبتها من شعرها.. كاميرا ترصد والدة طالبة تعتدي بال ...
- ضربات متبادلة بين إيران وإسرائيل.. هل انتهت المواجهات عند هذ ...
- هل الولايات المتحدة جادة في حل الدولتين؟
- العراق.. قتيل وجرحى في -انفجار- بقاعدة للجيش والحشد الشعبي
- بيسكوف يتهم القوات الأوكرانية بتعمد استهداف الصحفيين الروس
- -نيويورك تايمز-: الدبابات الغربية باهظة الثمن تبدو ضعيفة أما ...
- مستشفى بريطاني يقر بتسليم رضيع للأم الخطأ في قسم الولادة
- قتيل وجرحى في انفجار بقاعدة عسكرية في العراق وأميركا تنفي مس ...
- شهداء بقصف إسرائيلي على رفح والاحتلال يرتكب 4 مجازر في القطا ...
- لماذا يستمر -الاحتجاز القسري- لسياسيين معارضين بتونس؟


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - المسرحية الهزيلة التي فضحت نظام الملالي