أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - ظبية الدليمي - مهنة الطب بين الانسانية والتجارة















المزيد.....

مهنة الطب بين الانسانية والتجارة


ظبية الدليمي

الحوار المتمدن-العدد: 7797 - 2023 / 11 / 16 - 00:35
المحور: الطب , والعلوم
    


1-[ارتفاع كشفية الاطباء..واثارها المدمرةعلى المواطن الفقير] :
مهنة الطب بكل مجتمعات العالم هي مهنة انسانية الا بالعراق اصبحت مهنة تجارية بل بعض اصحابها اصبحوا عبارة عن عصابات اثقلوا كاهل مواطن بوصفاتهم المشفرة واتفاقياتهم السرية مع اصحاب الصيدليات والمختبرات التحليليه ليترك هنا المريض بين نارين اما ان يتخلى عن راتب تعب شهر كامل مقابل علاجه او يتحمل مرضه وينتظر رحمة الله في بلد غابت عنه الانسانية وسيطرة عليه جشع الاطباء
2- [الكشفية الطبية المشفرة ]:
مصطلح ظهر حديثا بين الاوساط الطبية وتبدأ حين يكتب الطبيب كشفية العلاج للمريض غير مفهومة عبارة عن رموز وخطوط حيث يصر الطبيب على ارسال المريض لصيدلية معينة باتفاق مسبقا معها بحيث لايفهم الرموز المكتوبة بالوصفة الا صاحب هذه الصيدلية التي ارسل اليها المريض والطامة الكبرى ان اسعار العلاج في هذه الصيدلية يكون اضعاف السعر بالنسبة للصيدليات الاخرى وهنا يكمن السر ليتحول الموضوع الى تجارة وهي ارسال المريض للصيدلية المعينة ليحصل الطبيب على نسبة من المبيعات والضحية هو المريض نفسه ولو اراد المريض اخذ العلاج من صيدلية اخرى غير الموصى بها فلا يستطيع احد فك شفرة هذه الوصفة
3-[رأي الدكتور والاكاديمي حول هذه الحالة ] :
يقول الدكتور فاضل البدراني مسألة الاطباء مسالة خطيرة وتحتاج الى مراجعة من قبل الجهات الحكومية المختصة سواء وزارة الصحة والمؤسسات الرقابية وايضا اللجنة الصحية في البرلمان وكذلك نقابة الاطباء لانه اصبح المواطن فريسة للطبيب بسبب ارتفاع اسعار الكشفية والمعاينة وبسبب ايضا عملية الجشع والتلاعب مابين الصيدلاني ومابين الطبيب في اعطاء وصفة تكتب بطريقة الشبابيك والابواب على الطريقة الصينية الغاية منها هي ان تكون مشفرة كي لا يفهمها اي صيدلاني ويتم السيطرة على المريض المسكين بهذا الجشع وبأسعار مرتفعة جدا دون اي مراعات للظرف المالي والاقتصادي الذي يمر به المواطن البسيط حيث ابتعد الطبيب والصيدلاني عن اخلاقيات المهنة الطبية في سلوكهاوتعاملها ومبادئها الانساني قتل المريض وهي حي ولانقول كل الاطباء فهناك بعض الاطباء يمتلكون من الروح الانسانية ولكن الاغلب يتعاملون بجشع وتحولوا الى كصاصيب يتعامل مع هذه المهنة الانسانية وكأنها سلعة مع الاسف ونقابة الاطباء انحازت للطبيب على المريض....
4-[رأي الطبيب حول هذه الاتهامات ]:
يقول الدكتور ظافر محمد السرور"اننا نسمع بهذه الاتهامات والمواطن حقه بما يقول فهو اساسا منهك بسبب مرضه وبسبب بعض الاطباء الذين بدء يستغلون مهنتهم الطبية ويحولونها الى تجارة لكن يجب ان لا نعمم فهناك الكثير من الاطباء الذين يتمتعون بإنسانية عالية بالتعامل مع المريض ويقف معه ويشعر بمعاناته ويحاول ان يقف معه بأي شكل من الاشكال وكذلك الحال لأغلب المختبرات التحليلية والصيدليات ولكن كما نعلم فأن الشر يعم مع الاسف هذا من جانب، وهناك الكثير من ضعفاء النفوس"
أما من جانب اخر
بصراحة فأن كل طبيب درس وتعب عدة سنين اضافة اليها دراسة سنين التخصص كل هذا يعتبر وقت وجهد ليصل للطموح الذي ينفع به الناس ونفسه وعندما يبدأ الطبيب بممارسة عمله يحدد سعر كشفية على ان لا تتجاوز سعر الكشفية الخمسين الف دينار وهذه التسعيرة معممة على الجميع من قبل نقابة الاطباء فهناك من تكون كشفيته خمسين الف دينار وهناك من تكون حتى عشرين الف او اقل من ذلك فالمريض يكون مخير في اختيار الطبيب الذي يناسب ظرفه المادي غير مجبر
5-[رأي نقابة الاطباء ]:
تحدث نقيب الاطباء الدكتور جاسم العزاوي قائلاً: "نسمع بالأعلام عن ما يثار حول جشع الاطباء والوصفات المشفرة لكن لحد هسة ولا مواطن اجة جاب وصفة طبية كال هذه مشفرة واني اريد اشتكي على طبيب اساسا صعب خطه ينقرئ اليوم الكثير من الصيدليات الي يعملون بيها ليس صيادلة ولا الهم علاقة بالطب فمن تجي الوصفة مايكدر يقراها فيقول للمريض هذه الوصفة مشفرة...
واذا كانت هذه الحالة موجودة فهي محدودة وليست بالحجم الذي يستوجب تسليط الضوء عليها واعطائها اكثر من حجمها الطبيعي وذلك بالتالي سيولد عدم ثقة بالمؤسسات الصحية وبالطبيب العراقي وهذا ليس من مصلحة احد
6-[رأي المواطنين باعتبارهم الضحية]:
يقول احد المواطنين بعد سؤالنا له اثناء خروجة من احد الاطباء عن المبلغ التي صرفها على الطبيب خلال يوم واحد فأجاب "كشفية الطبيب ثلاثين الف ومفراس مائة الف دينار اذا كان عن طريق الطبيب ومائة وخمسون اذا كنت مريض مستطرق وصلت فاتورة حساب العلاج مع الطبيب والفحوصات خلال وقت العصر فقط 600 الف دينار عراقي .. اظطرت ان اتقبل الموضوع واخذ العلاج والا سوف يموت المريض....
هناك من القى اللوم على الدولة وليس على المريض فهي تعلم بكل هذا الجشع وتتعمد ان تغض النظر عنه كونها مستفيدة منه والا فهي تستطيع ان تبني لهم مجمعات طبية مدفوعة الاجور وتحدد اسعار الكشفيات والتحاليل وتتيح العلاج بالصيدليات القريبة وتجعل اسعاره مناسبة كي لا يتم استغلال الممواطن ولا المريض وتجعل هناك ظوابط وعقوبات للمخالفين وتجبر الطبيب على طباعة الوصفة الطبية وعدم كتابتها يدوياً لكي يتم فهمها من قبل الجميع وتغلق الباب امام ضعفاء النفوس ممن تسول لهم انفسهم استغلال المريض
7-[الجانب الاسلامي]:
فقد وضعت مكتبة حقوق الانسان في جامعة منيسوتا اسلامي عالمي للأخلاقيات الطبية والصحية مكون من 180 مادة وعلى الطبيب الالتزام بجميع هذه المواد والتي تلخص ابزها بالتالي:-
.على الطبيب أن يكون مخلصاً في عمله, محليا بمكارم الاخلاق, معترفاً بالجميل لمعلميه ومدربيه, وأن لا يكتم علماً ولا يتجاهل جهد الاخرين, كما أن يكون قدوة في رعاية صحته والقيام بحق بدنه ومظهره العام , وأن يتجنب كل ما من شأنه أن يخل باحترام المهنة داخل مكان العمل وخارجه .
.على الطبيب أن يتقي الله في مرضاه, وأن يحترم عقيدة المريض ودينه وعاداته اثناء عملية الفحص والتشخيص والعلاج ,أن يحرص على عدم ارتكاب أي مخلفات شرعية , مثل الخلوة بشخخص من الجنس الاخر, أو الكشف على عورة لمريض إلا بالقدر الذي تقتضيه عملية الفحص والتشخيص والعلاج , وبوجود شخص ثالث وبعد استئذان المريض .



#ظبية_الدليمي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295





- تردد قنوات mbc على الأقمار الصناعية 2024.. اضبطها الان
- بعد ضربة أصفهان.. ماذا كشفت صور الأقمار الاصطناعية؟
- وفاة رائد الفضاء السوري المنشق محمد فارس
- دعوى قضائية: أطباء يابانيون يطالبون غوغل بتعويضات بسبب نشر - ...
- وفاة محمد فارس.. ثاني عربي يصعد إلى الفضاء
- غزة تعاني من العطش وكارثة بيئية.. توقف جميع آبار المياه منذ ...
- مهندسة متفوقة في الطب في كاليفورنيا داعمة للفلسطينيين تحظى ب ...
- الصحة العالمية تصدر تحذيرا بعد اكتشافها -إنفلونزا الطيور- في ...
- صفحة على -فيسبوك- في مصر تبيع شهادات علمية معتمدة وموثقة‏‏‏‏ ...
- أنفلونزا الطيور لدى البشر.. خطر جائحة مُميتة يُقلق منظمة الص ...


المزيد.....

- المركبة الفضائية العسكرية الأمريكية السرية X-37B / أحزاب اليسار و الشيوعية في الهند
- ‫-;-السيطرة على مرض السكري: يمكنك أن تعيش حياة نشطة وط ... / هيثم الفقى
- بعض الحقائق العلمية الحديثة / جواد بشارة
- هل يمكننا إعادة هيكلة أدمغتنا بشكل أفضل؟ / مصعب قاسم عزاوي
- المادة البيضاء والمرض / عاهد جمعة الخطيب
- بروتينات الصدمة الحرارية: التاريخ والاكتشافات والآثار المترت ... / عاهد جمعة الخطيب
- المادة البيضاء والمرض: هل للدماغ دور في بدء المرض / عاهد جمعة الخطيب
- الادوار الفزيولوجية والجزيئية لمستقبلات الاستروجين / عاهد جمعة الخطيب
- دور المايكروبات في المناعة الذاتية / عاهد جمعة الخطيب
- الماركسية وأزمة البيولوجيا المُعاصرة / مالك ابوعليا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - ظبية الدليمي - مهنة الطب بين الانسانية والتجارة