أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عثمان فارس - السباحة عكس التيار














المزيد.....

السباحة عكس التيار


عثمان فارس

الحوار المتمدن-العدد: 7354 - 2022 / 8 / 28 - 16:03
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


            عن التطبيع مع دولة إسرائيل
           _________________
  * مع كل الاحترام لرأي قيادة الحزب الشيوعي، في التطبيع فمن حق الآخرين  إبداء الرأي المخالف .
* رأي اي حزب أخر، او جماعة او أفراد، مع التطبيع، مبني علي اسس موضوعية وتاريخية يرونها سليمة ولذي اتهامهم ب عملاء/وكلاء امبريالية مظهر من مظاهر الدكتاتورية. لان اختلاف الرأى يجب الا يفسد للود قضية، وليس ان يضع صاحبه في خانة الخيانة (مرة واحة) .
* هذا فيما يتعلق علي رد الحزب علي، المؤيدين ل التطبيع مع إسرائيل.
* اما عن موضوع التطبيع ذاته، فانا شخصياً وليس لي علاقة انتماء بأي حزب، اري انه رؤيا صحيحة وصائبة وتصب في مصلحة الوطن (السوداني) وليس العروبي الإسلامي الذي كان يتبني هذا الرأي في الماضي قبل اتفاقية كامب/ديفيد 1979 .
* الان وبعد 43 عاما تغيرت وحدثت مستجدات كثيرة اقلها اعتراف الفلسطينيين انفسهم ب إسرائيل وتوقيع اتفاقيات معها.. فحانا ينطبق عليها المثل السوداني القديم:
  (أهل الميت غفروا والجيران كفروا) ؟؟.
* اما (الربط التعسفي) بين هيمنة الامبريالية والاستعمار، و التطبيع، هو السلفية ذاتها، بل تفكير (كهوفي) وعندما تتغلل في قراءة التبريرات السياسية الملزمة لمقاطع إسرائيل تحس كأنك في ستينات القرن الماضي، و أعلام اعتي الدول ترفرف في ساريات الكرملين والجيش الأحمر علي أهبة الاستعداد لمناصرة دول العالم الثالث و الرد الفوري والحاسم علي اي اعتداء امبريالي .
* بعيدا عن الأراء المقدسة، ولننظر ل الموضوع من زاوية الوطن الذي كان مليون ميل مربع وهو الآن علي وشك الانهيار، في فترة ال 30 سنة (قتاس)، وتوابعها.    
  * أيهما كان أكثر ضرراً علي الوطن والشعب السوداني، روسيا والصين ام أمريكا وإسرائيل ؟؟
* من كان يقف ويفرض (حق الفيتو) ضد كل القرارات التي كانت تدين وتحجم الانتهاكات التي كانت تمارسها سلطة الاسلامويين علي السودانيين ؟؟
* من ظل ولا يزال يسرق ويهرب موارد الوطن من ذهب وخلافه، روسيا وفيغنر ام إسرائيل و السوداني/ الشايقي نتنياهو ؟؟
* لا يختلف اثنان في ان العداء ل إسرائيل مُستمد ويأخذ خطابه من الفكر الإسلامي/السني، من واقع التاريخ الإسلامي اليهود مع المسلمين والتي انتهت بطردهم من المدينة ... الخ .
   لكن ما يحير حقاً، ان (قيادة الحزب) لا زالت تتبني وترعي هذا العداء، رغم ان معظم ان لم يكن كل الدول العربية الإسلامية (السنيّة) ركلت هذا العداء (التاريخي) و علاقاتهم مع دولة (عبدالله)* سمن علي عسل ...
  حاشية:
  إسرا/ئيل مفردة عبرية ترجمتها ل اللغة العربية عبد/الله .. والعبرية هي أقرب اللغات او أخت اللغة العربية وليس الصينية ....
    مع كل الود الذي لايفسده اختلاف الاراء .
                



#عثمان_فارس (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في الذكري 76 للحزب الشيوعي السوداني
- قصة قصيرة من السودان
- النساء في الشعر السوداني الحديث
- توظيف وليس توصيف الشعر
- هل نحن شعب متسامح؟
- السلفية اليسارية
- الوعي الزائف .... النخبة السودانية نموذجاً


المزيد.....




- يُسمى بـ-الصدر المثقوب-.. ما مسببات الاسترواح الهوائي الصدري ...
- بكاء وذعر.. كاميرا ترصد ما حدث لعائلة أمريكية علقت سيارتهم و ...
- سوناك يقيل رئيس حزب المحافظين البريطاني ناظم الزهاوي بسبب فس ...
- بدء التصويت في الجولة الثانية من الانتخابات البرلمانية التون ...
- كييف تفرض عقوبات على 182 شركة روسية وبيلاروسية.. والقوات الأ ...
- قراءة موازية لبيان إنجازات هيئة الرعاية الصحية
- هجوم القدس: الحكومة الإسرائيلية توافق على خطط لتجريد منفذي ا ...
- ناظم الزهاوي: إقالة رئيس حزب المحافظين الحاكم في بريطانيا -ب ...
- شولتس: لسنا طرفاً في الحرب وسأواصل الحديث إلى بوتين
- القوات الروسية تدمر مستودعا للذخيرة الأوكرانية وبطارية مضادة ...


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عثمان فارس - السباحة عكس التيار