أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - محمد مرزوق - الحزب الشيوعي السوداني لم يخن يوما الثورة أو الشعب السوداني














المزيد.....

الحزب الشيوعي السوداني لم يخن يوما الثورة أو الشعب السوداني


محمد مرزوق

الحوار المتمدن-العدد: 7314 - 2022 / 7 / 19 - 22:39
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان
    


لطالما اشتهر الشيوعي السوداني رفضه المغلظ للمساومة على الثورة، والخضوع
للمحاور الاقليمية، دون أن يتنازل إطلاقاً عن ديباجته الفكرية المتمثلة
في الاشتراكية وسيادة الطبقة العمالية، ورفضه تجرع روشتة البنك الدولي،
فضلاً عن عدم مشاركته في الحكومة الانتقالية، كما أنه كان عنصرا أساسيا
وفعالا في قيادة الثورة السودانية التي أطاحت بنظام البشير في ريبع 2019،
ولطالما بقي ثابتا ومتمسكا بمبادءه الثورية، عكس قوى الحرية والتغيير
التي أكدت في الكثير من المرات بعد نجاح الثورة أنها تسعى لتحقيق مصالح
أمريكية أوروبية في البلد، وذلك بعد تورطها في تلقي الدعم المالي من
الجهات المذكورة، كما اتضح أيضا استفرادها بالتحاور مع بعثة الأمم
المتحدة وتهميشها لباقي الأحزاب وذلك لإخفاء ما يحاك من مؤامرات ضد
السودان وشعبه.
وقد أطلق الحزب الشيوعي في شهر مايو الفارط مبادرة بناءة لتوحيد صفوف
القوى السياسية السودانية في حلف واحد أطلق عليه اسم "تحالف الأقوياء"،
حيث قام بدعوة كل الجهات السياسية الفاعلة في البلد بما في ذلك قوى
الحرية والتغيير، وهو ما لاقى إقبالا كبيرا من مختلف الأحزاب المدنية
والحركات المسلحة علي غرار حركتي الحلو والنور، مع رفض قوى الحرية
والتغيير للإنضمام لهذا التحالف وتوجيه انتقادات لاذعة له، وهو ما جعل
باقي الأحزاب يشككون فعلا في نوايا قحت، التي بينت أنها تسعى للإستئثار
بالحكم المنفرد، دون إشراك أي جهة من الجهات وذلك لتمرير أجندة الدول
الداعمة لها في السودان.
هذا وبعد أن وضع الجيش السوداني الكرة في مرمى القوى السياسية، ما جعلها
أمام اختبار لا هوادة فيه، مآله التوافق أو التنحي جانبًا وعدم إثارة
القلاقل، أطلقت قوى الحرية والتغيير مبادرة لتوحيد قوى الثورة تحت اسم
"تجميع قوى الثورة" وهو ما اعتبره الكثيرون تناقضا ملحوظا وتخبطا في
الأراء، حيث رفضت التحالف مع الشيوعي وباقي الحركات الشهر الفارط وهاهي
اليوم تدعو إليه ولكن تحت قيادتها، أي انها تريد تسيير باقي الأحزاب تحت
رايتها واستخدامهم للوصول إلي هرم السلطة، وهو الأمر الذي تفطن له
الشيوعي ولجان المقاومة وتجمع المهنيين، حيث أبدوا رفضهم القاطع لهذا
التحالف واعتبروه حيلة ومكرا من جانب قوى الحرية والتغيير للوصول إلي
هدفها الرئيسي وهو تسلم كرسي الحكم في السودان لتنفيذ التعليمات
الأمريكية التي تريد تدمير السودان وتحطيمه.
إن الصراع السياسي والفكري الذي خاضه الحزب الشيوعي من اجل بناء
ديمقراطية حرة في السودان وتحسين الواقع المعيشي فيه والسهر علي وحدته
تطلب الكثير من التضحيات في صفوف هذا الحزب وقدم الكثير من الشهداء في
سبيل تحقيق ذلك، اضافة لتحمل اعضائه السجون والتشريد والتعذيب والقمع
والنفي وصموده ضد مختلف الأنظمة الديكتاتورية التي حكمت البلاد.



#محمد_مرزوق (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295





- خلفان يهاجم خالد مشعل وما قاله على قبر القرضاوي: ذكرني بالرد ...
- تحليل لـCNN: لماذا سيقوم بوتين بأكبر عملية ضم للأراضي في أور ...
- وثيقة رسمية تكشف سبب وفاة الملكة إليزابيث الثانية
- خلفان يهاجم خالد مشعل وما قاله على قبر القرضاوي: ذكرني بالرد ...
- تطورات العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا وأصداؤها /30.09. ...
- التوقيع اليوم على مراسم انضمام 4 مناطق جديدة لروسيا في الكرم ...
- روسيا وأوكرانيا: جو بايدن يتعهد بعدم اعتراف الولايات المتحدة ...
- شاهد: -مليونية 29 سبتمبر-.. مظاهرات في السودان تطالب بالحكم ...
- سر الإقبال الكبير على الاستفتاءات في دونباس وزابوروجيه وخيرس ...
- تمرد الإيرانيات


المزيد.....

- العوامل المباشرة لهزيمة مصر في 1967 / عادل العمري
- المراكز التجارية، الثقافة الاستهلاكية وإعادة صياغة الفضاء ال ... / منى أباظة
- لماذا لم تسقط بعد؟ مراجعة لدروس الثورة السودانية / مزن النّيل
- عن أصول الوضع الراهن وآفاق الحراك الثوري في مصر / مجموعة النداء بالتغيير
- قرار رفع أسعار الكهرباء في مصر ( 2 ) ابحث عن الديون وشروط ال ... / إلهامي الميرغني
- قضايا فكرية (3) / الحزب الشيوعي السوداني
- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي المصري
- الفلاحون في ثورة 1919 / إلهامي الميرغني
- برنامج الحزب الاشتراكى المصرى يناير 2019 / الحزب الاشتراكى المصري
- القطاع العام في مصر الى اين؟ / إلهامي الميرغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - محمد مرزوق - الحزب الشيوعي السوداني لم يخن يوما الثورة أو الشعب السوداني