أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحسن لشهاب - حل القضايا الدولية و الاقليمية ،في اصلاح الانظمة السياسية..














المزيد.....

حل القضايا الدولية و الاقليمية ،في اصلاح الانظمة السياسية..


الحسن لشهاب

الحوار المتمدن-العدد: 7279 - 2022 / 6 / 14 - 13:58
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


في الواقع،بخصوص القضية الفلسطينية او اية قضية دولية او اقليمية او وطنية،لا يمكن للعقل المدبر، البحث عن حل جدري للقضية،لاساب جد واظحة و هي كونه المستفيد الاول من هذه الصراعات و الفتن،تفعيلا للمقولة التاريخية الشهيرة:ان المستفيذ من الوضع لا يحب التغيير،بل يوظف كل جهوده المادية و المعنوية ،لابقاء الوضع على ما هو عليه،و كونه يضطلع الى ما بعد حل القضية،التي غالبا ما تكون الالتفاتة الى القضايا الداخلية،خصوصا اذا كانت خارطة النظام السياسية المتبعة ضعيفة او فاشلة،و بما ان النظام الدولي ،او بالاحرى تظام النخب العالمية ،فاشل و نظمة التوريث السياسي الديني المسلمة اكثر فشلا،فان حل القضايا بشكل صحيح،ليس في مصلحتهم ،حيث الفكر الانتربلوجي الغربي يستفيد ماديا و جغرافيا ،بتحكمه في الخارطة السياسية، و الزعيم السياسي المتأسلم يستقيد من توريث كرسي الحكامة و حاشيته تستفيد من كعكة استدامة المناصب الادارية و السياسية العليا،و كعكة خلود الزعامة النقابية و كعكة المنافع الريعية و اموال الصناديق السوداء و الاراضي المخزنية،و الفكر الديني بين من ينتظر الفرصة لاعادة هيمنة السلطة الدينية ،و من يريد حكامة العالم بالمبادئ الاسلامية،دون مراعات حرية الاعتقاد الديني و حرية المداهب الفكرية...



#الحسن_لشهاب (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مصالح النخب اقوى من قداسة القانون و الانسان


المزيد.....




- موسكو ترفض -هجمات- غوتيريش على حق سكان دونباس في تقرير مصيره ...
- بايدن ينبه روسيا الى أن حلف الأطلسي سيدافع عن -كلّ شبر- من أ ...
- لافروف: شعور الفخر غمرني في مراسم الكرملين
- عبد اللهيان يكشف تفاصيل المفاوضات مع السعودية: خمس جولات في ...
- معاناة مستمرة.. أكراد إيرانيون هجروا بلدهم ليجدوا أنفسهم تحت ...
- بعد سبع سنوات من العمل به.. تريفور نواه يعلن توقفه عن تقديم ...
- جواسيس إيرانيون سابقون يشكون -خذلان- المخابرات الأمريكية لهم ...
- بلينكن: لا نرى أي دليل على تحضير روسيا لاستخدام السلاح النوو ...
- تشاووش أوغلو: أوروبا قلقة من الشتاء المقبل
- المعارضة اليونانية تنتقد الحكومة بسبب القواعد الأمريكية


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحسن لشهاب - حل القضايا الدولية و الاقليمية ،في اصلاح الانظمة السياسية..