أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زياد كامل السامرائي - اليأس يكتب نصيبه














المزيد.....

اليأس يكتب نصيبه


زياد كامل السامرائي

الحوار المتمدن-العدد: 7259 - 2022 / 5 / 25 - 23:04
المحور: الادب والفن
    


أنتَ بعدَ هذا العويل
أو قبل الدموع
كُنْ في آخر السطر
وبلّل الجرح بآهة البنفسج البعيد
وادخل..
بباقةِ نسيانٍ
بفمٍ مُرِّ
من نافذة الخيال
بيتكَ الذي من ورقٍ، كهذه الصُدفة، وفضّة من سؤالٍ
له بابٌ بمصراعينِ
يطوّقان هذا التيه الجليل !
ينامُ على أعتابه
نبع قبلة
لها رقّة الطين
لاتَطمسْ آثارها
خفقات يأسٍ
ينسجه هواءٌ قلّة حيلته
أو حماقة انتظار مبحوح
يهب المعنى وحشة صافية
نتبادل إثرها شتائم شتى
لا الغصن يصير حطبا
ولا العصفور يكسر الريح
يجمع بجناحيه ربيعا، فرّ من دفاتر الرسم
هفوة الفردوس، أنها أضاعت الشمس
وقطرات القصائد الندى.
توقّفْ عن الكتابة يا يأس
الأفق ضجرٌ
والجنوب يستخلص ذاكرته بالنواحِ
لن أذكر هذا النهار
وما فيه من قطط وكلاب وغبار
هذا الظل الذي انحسر جناحاه
لتهبط النهايات سجّيلا على ضواحيه
*
غامضٌ هو ذا القاع
كلما أدار الصمت ظهره عن وجه الصفحة
عن وجه الخوف
وهو يفرك راحتيه بالصبر
في الحديقة الواسعة
أفسد الفَرَاش الدغل
الفراش الذي كان يرقصُ ويقبّل فم النسيان
كتب عن ورده المؤجّل
عن مريديه الذين جرّتهم الآهات، ويلهثون،
الى ما تبقى من ملح وجنون
يمشي في الدم كجروٍ أعمى.

سيستأنف قلبكَ الخذلان وتشيخ أصابعه
فيما ملمس الحلم
طواه موتٌ لاذع
أنساه المطر والموسيقى.



#زياد_كامل_السامرائي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصيدة تتربص بالجراح


المزيد.....




- كيف أثار مخرج إسرائيلي الجدل بتعليقات عن فيلم حول كشمير؟
- متاحف ومسارح روسية تقيم فعالية ثقافية في تركيا
- ملحن مصري يهاجم الفنانة السورية أصالة بسبب امتنانها للسعودية ...
- على خطى أم كلثوم.. أنغام ترفض العلاج خوفا على أحبالها الصوتي ...
- -الحب تحت المجهر-
- أبداعات الترجمة للرواية العراقية النسوية
- بعد تعرضه لحروق في وجهه.. شاهد كيف أضحك ممثل كوميدي المصورين ...
- اشترت قبعته بـ100 ألف دولار.. شاهد كيف فاجأت نيكول كيدمان صد ...
- قاليباف: ثقافة التعبئة ثقافة إنقاذ الوطن والتغلب على المشاكل ...
- في اختبار طريف.. مذيع يعرض على مشجعي كأس العالم في قطر صورا ...


المزيد.....

- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ
- المسرحية الكوميدية خطفونى ولاد الإيه ؟ / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زياد كامل السامرائي - اليأس يكتب نصيبه