أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - نجوى صبح - رسائل إلى ابنتي، الرسالة الاولى، أقتليني لتعيشي














المزيد.....

رسائل إلى ابنتي، الرسالة الاولى، أقتليني لتعيشي


نجوى صبح

الحوار المتمدن-العدد: 7181 - 2022 / 3 / 5 - 01:08
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


رسائل إلى ابنتي...
التاريخ: اليوم، في هذه اللحظة
الرسالة الأولى:
أقتليني لتعيشي
قررتُ يا صغيرتي أن أكتب إليكِ،
علّ رسائلي تصحّح أخطائي وتجعلني جديرة پأن أكون أمًا.
فليس سهلًا أن تكوني كذلك في هذه الزاوية من الكون، حيث تُذبح الأنوثة وتُشوّه كلّ يوم.
وفي زمان تُهان فيه الإنسانيّة وتفقد معناها.
لأنكِ الحياة كل الحياة، ولأنكِ الأم، الطبيعة، أكتب إليكِ
لأنّكِ الكلمة، اللغة، والحضن، ولأنّه لا أمل بالتغيير إلا بكِ ومعك ِ أكتب إليكِ.
صغيرتي...
أنت الحياة ولا استمرار لها إلّا بكِ، فلا تستخفي بذاتك أبدًا، لا تصدّقي أن هناك إلهًا عادلًا، يخلق بين الناس مراتب ومستويات ويسيّد بعضهم على بعض، فأنتِ انسان حرّ، واعٍ ومسؤول. والله ليس رجلًا شرقيًّا يحلّ عقده على النساء.
لا تسمحي للتقاليد البالية بأن تشوّه عقلك وفهمك للحياة، حتى لو كنتُ انا من نقلها إليكِ، فكلُ منا شئنا أم أبينا نُمسك الماضي بيد ونعمل في الحاضر بالأخرى. من وَضَعَ هذه التقاليد يا صديقتي كان هدفه أن يسيطر على المجتمع، ولا سبيل إلى ذلك إلّا من خلال تشويه حقيقتكِ وإقناعكِ بأنكِ عورة ويجب أن تختبئي و تخافي. وأن تعيشي عبدة، أو في أفضل الحالات تابعة. لا تصدّقي ذلك، فإن صدّقتِ شوّهتِ الحياة، وأفسدتها، لأنٌ العبدة لا تُربي أحرارًا بل تربي عبيدًا متردّدين لا ثقة لهم بذاتهم ولا قدرة لهم على التفكير والتغيير.
ما يظنّه الناس حقائق ليست سوى أوهام اعتاد الناس سماعها. أوهام ومغالط وأكاذيب، تاريخنا تراثنا وتقاليدنا، فالناس يحبّون القيود، وإن لم تكن موجودة لصنعوها بأنفسهم وتزيّنوا بها. أمّا الحقيقة فهي مدفونة تحت الأنقاض، الوسيلة الوحيدة لإيجادها و لتمييز الصحيح من الخطأ هي باستخدام عقلك في الحفر عميقًا، عقلك الذي وهبك إياه الله. إيّاك أن تسمحي لأحد بأن يسلبك هذا العقل، أو أن يجعله أسيرَ أفكارٍ لا تستطيعين إثبات صحتها. فإن خسرتِ عقلكِ خسرتِ انسانيتكِ وخسرتِ وجودكِ.
استمتعي بكونك أنثى، لها روح وعقل وجسد بشريّ لا تخجل به، فأنتِ إنسان كامل لا نقص فيه، ولو كان ناقصًا لما حمّله الله مسؤوليّة استمرار الحياة ورعايتها.
صغيرتي...
شخصية الإنسان لا تنضج وتطوّر إلٌا من خلال تجارب الحياة، فاعلمي أنّ واجبك الأول هو تجاه نفسكِ، إنّه اكتشاف ذاتكِ والتصالح معها ومحبتها دون خوف.
حرّري نفسك يا حلوتي من كل القيود، وإن لزم الأمر أقتليني.
أجل أقتليني بدمٍ بارد وبكل ثقة بأنّ ما تفعلينه صحيح، أقتليني دون أن يرفّ لكِ جفن، أقتليني، و امحي صورتي من داخلك كما تخلعين ثوبًا قديمًا لا يناسب أوقات احتفالاتكِ. أقتليني وعيشي الحاضر.
عدوّك الكبير إذًا يا جميلتي، هو الخوف، هو الوحش المتنكّر الذي يلتهم الأحلام، يجب أن تمنعيه من الاقتراب منكِ. لا تخافي من الحياة، ولا تخافي من الخطأ، فأنت إنسان، ومن حق كل إنسان أن يخطئ ليتعلم، فمن لم يكن مستعدًا ليخطئ فهو غير مستعد للحياة.
دمت للحياة حياة



#نجوى_صبح (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295





- العنف ضد المرأة: القضاء والشرطة في بريطانيا يخذلان النساء
- إندونيسيا تستعد لتجريم العلاقات الجنسية خارج إطار الزواج
- محمد بن سلمان -يحظى بدعم الأسرة المالكة-.. إعلامي سعودي يرد ...
- محمد بن سلمان -يحظى بدعم الأسرة المالكة-.. إعلامي سعودي يرد ...
- كأس العالم 2022: التحكيم النسائي -رسالة إيجابية- للمرأة في ق ...
- -طالبان- أفغانستان تدافع عن قرارها بمنع تعليم الفتيات
- تصالح المجتمع مع العنف فأجبر النساء على التصالح معه
- 8 علامات شائعة توحي بالعنف ضد المرأة أو سوء معاملتها.. ما هي ...
- لقاء عن العنف بشكل عام وفي أماكن العمل بشكل خاص
- 8 علامات شائعة توحي بالعنف ضد المرأة أو سوء معاملتها.. ما هي ...


المزيد.....

- الإجهاض: قديم قدم البشرية / جوديث أور
- النساء في ايران ونظام الوصاية / ريتا فرج
- الإسلام وحقوق المرأة / الدكتور هيثم مناع
- مقصيات من التاريخ: العاملات في إيران الحديثة / فالنتين مقدم
- قراءة عبارة السوري الأبيض عبر عدسة فانون: نقد نسوي ضد اللوني ... / رزان غزاوي
- المرأة قبل الإسلام: تعددية التقاليد القبلية ومنظومة المتعة   / ريتا فرج
- النسوية وسياسات المشاعات / سيلفيا فيديريتشي
- أبعاد ظاهرة الحجاب والنقاب / سيد القمني
- أوضاع المرأة في العراق واستراتيجيات النهوض بالنضال النسوي / ه ينار محمد
- المسألة النسائية بالمغرب / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - نجوى صبح - رسائل إلى ابنتي، الرسالة الاولى، أقتليني لتعيشي