أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - نديم عبد الصمد - التدريب المهني.. أولويات الملك امتداد لمطالبات المجتمع المدني














المزيد.....

التدريب المهني.. أولويات الملك امتداد لمطالبات المجتمع المدني


نديم عبد الصمد

الحوار المتمدن-العدد: 7141 - 2022 / 1 / 20 - 20:18
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    



على الرغم من جهود الحكومات الأردنية المتعاقبة والقطاع الخاص، لم يشهد الاقتصاد الوطني أي زيادة ملحوظة في النمو الاقتصادي خلال السنوات الماضية، وما زالت معدلات البطالة مرتفعة جدا مقارنة مع دول المنطقة والعالم وخاصة بين الشباب.

على الرغم من ما يمكن أن يحققه توسيع نظام التعليم والتدريب المهني والتقني من خلق نمو مستدام وفتح آفاق جديدة للشباب، وتخفيض معدلات البطالة، إلا أن الواقع الأردني ما زال قاصرا عن تحقيق ذلك.

فخرجت العديد من المجموعات في الفترة الأخيرة إلى الشوارع للمطالبة بإيجاد فرص عمل لائقة لهم، خاصة في ظل الظروف القاسية التي فرضتها جائحة كورونا على الاقتصاد الأردني وبالتالي على وظائف العاملين والعاملات.

وإلى ذلك، دعا الملك عبدالله الثاني، يوم أمس، إلى تشجيع الشباب على الإقبال على التعليم التقني والتدريب المهني، مشيرا إلى أنه "ما زال دون الطموح ويجب العمل على تغيير الثقافة المرتبطة بهذه الوظائف".

كما قال في معرض حديثه خلال اجتماع أمس الثلاثاء بقصر الحسينية، بحضور عدد من المسؤولين لمتابعة خطط الحكومة للتشغيل أنه من الضروري تطوير بيئة التدريب المهني والتعليم التقني، وتزويد الشباب بالمهارات المطلوبة لتلبية متطلبات سوق العمل.

وخلال حديثه، قال الملك إنّ محاربة البطالة وتوفير فرص عمل مستدامة هما الأولوية بالنسبة للعام الحالي، وشدد على أن محاربة البطالة تتطلب التعاون والتنسيق بين القطاعين العام والخاص، والعمل من خلال خطط مدروسة وواضحة على أن يتابع تنفيذها بشكل دوري.

وعلى الرغم من أن المملكة وضعت في الميثاق الوطني الأردني لعام 1990 والاستراتيجية الوطنية للشباب أولوية تنمية وتعليم الشباب باعتبارهم عاملين رئيسيين في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، إلا أن نسبة البطالة لمن هم تحت سن 25 عاما بلغت 48.5 بالمئة في الربع الثالث من عام 2021.

يذكر أن عدد العاطلين عن العمل في الأردن بلغ مع نهاية الربع الثالث من العام الماضي، حوالي 425 ألف، وفق ما أفاد وزير التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة، الأسبوع الماضي.

وجاءت دعوة الملك مؤكدة على ما ناشدت فيه منظمات المجتمع المدني وخبراء العمل في الأردن، الذين لفتوا إلى أن نظام التعليم والتدريب المهني يواجه العديد من العقبات التي تحد من توجهات الشباب والشابات في الإقبال عليه، مثل نقص الموارد المالية اللازمة لتطوير برامج تعليم وتدريب مهني فعالة، وعدم مواءمة مهارات الخريجين مع احتياجات سوق العمل، وعدم مراعاة ميول الطلاب، وعدم مراعاة قضايا النوع الاجتماعي، مما يؤثر على مدى فعالية هذه البرنامج.

كما أشارت ورقة سياسة أعدها مركز الفينيق للدراسات الاقتصادية والمعلوماتية، عام 2020، بعنوان: " التوسع في التعليم والتدريب المهني والتقني في الأردن.. نموذج مؤسسة التدريب المهني" أن برامج التعليم والتدريب المهني والتقني من الممكن أن تكون أداة فعالة لمساعدة الشباب وتحفيزهم على العمل من خلال تطوير مهاراتهم ومعارفهم اللازمة لدخول سوق العمل. وفي الوقت نفسه، توفر برامج التعليم والتدريب المهني قوة عمل مدربة قادرة على الإنتاج والمساهمة في تعزيز إنتاجية وجودة الخدمات المقدمة من قبل الشركات المحلية.

واقترحت الورقة العديد من التوصيات لتعزيز توجه الشباب والشابات للالتحاق ببرامج التدريب المهني والتقني مثل ضرورة تعزيز البنية التحتية العامة للتعليم والتدريب المهني والتقني وتزويد المدارس المهنية بالمرافق الحديثة والمعدات والمعامل المناسبة.

وأوصت بضرورة استحداث تخصصات جديدة في الجامعات الأردنية الحكومية والخاصة تتيح الفرصة لمن أكمل التدريب في حرفة أو مهنة معينة استكمال الدراسة فيها، ومن هذه المقترحات بكالوريوس تجميل، بكالوريوس تصميم الأزياء وبكالوريوس نجارة وغيرها الكثير من هذه المهن التي تفتح آفاقا وفرص عمل للشباب والشابات في الأسواق المحلية فحسب وإنما في الأسواق العالمية أيضا.



#نديم_عبد_الصمد (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الحراك العمالي في الأردن: خطوة للأمام.. خطوة للخلف


المزيد.....




- جهز محفظتك هتقبض دينارات كثير.. سلم رواتب المتقاعدين في العر ...
- باحثون يابانيون يبتكرون أداة ذكاء اصطناعي تتنبأ بموعد استقال ...
- تفاقم أزمة البطالة في إسرائيل مع استمرار العدوان على غزة
- 100.000 دينار زيادة على الراتب.. موعد صرف رواتب المتقاعدين ش ...
- عاجل.. وزارة المالية تطلق تمويل رواتب الموظفين لشهر نيسان ال ...
- يلا سجل بسرعة.. رابط التسجيل فى منحه البطالة الجزائر 2024 وا ...
- بعد التعديلات بالزيادة الأخيرة.. وزارة المالية تعلن سلم روات ...
- توزيع 1.50 تريليون دينار على الموظفين.. “حكومة العراق” تزف ب ...
- إعلان الإضراب الشامل وتصعيد المواجهة ضد السلطات الإسرائيلية ...
- موعد نزول رواتب المتقاعدين في الجزائر مايو 2024 بالزيادة الج ...


المزيد.....

- تاريخ الحركة النّقابيّة التّونسيّة تاريخ أزمات / جيلاني الهمامي
- دليل العمل النقابي / مارية شرف
- الحركة النقابيّة التونسيّة وثورة 14 جانفي 2011 تجربة «اللّقا ... / خميس بن محمد عرفاوي
- مجلة التحالف - العدد الثالث- عدد تذكاري بمناسبة عيد العمال / حزب التحالف الشعبي الاشتراكي
- نقابات تحمي عمالها ونقابات تحتمي بحكوماتها / جهاد عقل
- نظرية الطبقة في عصرنا / دلير زنكنة
- ماذا يختار العمال وباقي الأجراء وسائر الكادحين؟ / محمد الحنفي
- نضالات مناجم جبل عوام في أواخر القرن العشرين / عذري مازغ
- نهاية الطبقة العاملة؟ / دلير زنكنة
- الكلمة الافتتاحية للأمين العام للاتحاد الدولي للنقابات جورج ... / جورج مافريكوس


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - نديم عبد الصمد - التدريب المهني.. أولويات الملك امتداد لمطالبات المجتمع المدني