أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - صبري الرابحي - فايروس كورونا... صديق الرأسمالية














المزيد.....

فايروس كورونا... صديق الرأسمالية


صبري الرابحي
كاتب تونسي

(Sabry Al-rabhy)


الحوار المتمدن-العدد: 6850 - 2021 / 3 / 25 - 13:10
المحور: ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات
    


يقول أحدهم عندما كنت تلميذا كانت الرأسمالية بالنسبة لي مجرد مرحلة اقتصادية و مجتمعية في اللوحة الخماسية لكارل ماركس، و لما صرت طالبا كان جليا بالنسبة لي أن الرأسمالية مؤذية لأبي الكادح من أجلنا، أما لما صرت عاملا فأدركت أن الرأسمالية هي الواقع المرير الذي يرسم يومي أنا و ملايين العمال مثلي الذين حولتهم بلا هوادة الى قطع لحم من فولاذ.لقد أكد هذا الخيار أهمية الرأسمال العيني أمام الرأسمال البشري و لعل هذه المفردات لا يمكن لها الا أن تصنع التضادد الى الأبد.في هذه الأيام و بينما ترد علينا أخبار الكورونا من كل بقاع العالم و هي احدى أعتى الجوائح في التاريخ المعاصر التي امتطت العولمة لتكسر الحدود الجغرافية للدول و تسافر في متعلقات أحد المسافرين من أقصى الدول الى أدناها، في هذه المرحلة بالذات اصطدمت جائحة الكورونا بالرأسمالية العالمية حيث وجدت اقتصاديات عديد الدول نفسها مهددة من طرف هذا الوباء الخفي الغادر المنهك لمقدرات الدول خاصة منها النامية، فكان أحد خيارات هذه الدول خاصة المحافظة باحتشام على دورها الاجتماعي أن تحمي عمالها بأن سعت الى تعطيل الانتاج و لو بصفة جزئية و هو خيار يرمي الى حماية العنصر البشري كما يرمي الى حماية طاقته الانتاجية و ادخارها لمرحلة ما بعد الكورونا على صعوبتها في الأفق.أما الخيار الثاني للدول فكان التعنت في التعامل مع الكورونا الممزوج بممانعة البغايا بحيث دخلت مع الكورونا في صداقة عجيبة بحيث توفر لها البيئة المناسبة للانتشار في الأوساط العمالية و في المقابل تحرص على عدم تعطيل الانتاج في هذه الدول.لفترة غير بعيدة لم يكن بٍِِامكان "مواطن العالم" تخيل أنه يمكن أن يطرأ ما يقوض أسس الاقتصاد الأمريكي عراب الرأسمالية العالمية الصلب منذ الآباء المؤسسون، لتأتي الكورونا لتجتاح أرض الهنود الحمر و تهدد الانتاج فيها فما كان من القرار الامريكي الا أن يغازلها و أن لا يعبئ بحياة ملايين العمال و يصر على تواصل العمل و الانتاج للاستفادة من طفرة اقتصادية ظرفية تمكنها من الاستفادة من هذه الأزمة كسابقاتها على الأقل في نصف القرن الأخيرة منذ حربها على تنظم الشيوعية الى حربها على الارهاب مرورا بأزمة الرهن العقاري.و هنا يصبح بامكاننا من جديد تبين وطأة الرأسمالية على الحياة البشرية التي تراهن اليوم على وجودها من عدمه بمعنى أن يصبح على الدول ترتيب أولوياتها حسب الأهمية بين حياة العامل و ديمومة الأعمال بأن تدعه يعمل وتدعه يمرض و تدعه يمر ان كتب له ذلك.و في السياق نفسه و في تعبيرة مفضوحة انكشف للجميع أن الاتحاد الأوروبي مثلا كتكتل اقتصادي مهم منبثق عن السوق الأوروبية المشتركة ليس سوى تكتل مصلحي لاقتصاديات الدول المتجاورة حيث ظهر ذلك جليا من خلال تخلي الدول الأعضاء على ايطاليا.ايطاليا ذلك الشريك الاقتصادي المنهار و الذي كان لوقت قريب سوقا لليد العاملة و للاستهلاك في فضاء اليورو، غير أن الواقع يثبت أن الدول الرأسمالية قد بنت اقتصادياتها كما سياساتها الخارجية و الاقليمية على أسس البراغماتية و لم تتوانى للحظة عن تكشير أنيابها أمام أي حلقة من حلقات الانتاج المعطبة بفعل الكورونا أو غيرها لتواصل دوران آلتها و تدوير شركائها القدامى الى مقابر للانسانية ليفهم "مواطن العالم" أنه ان لم يكن قطعة غيار صالحة في آلة الاقتصاد الرأسمالي فانه سوف يتم التخلي عنه حال الانتهاء من استعماله وفقا لقوانين المستودع الكبير لاستنزاف المجهود البشري بلا أخلاق و المسمى ببساطة بالرأسمالية.



#صبري_الرابحي (هاشتاغ)       Sabry_Al-rabhy#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تونس: أسبوع الكيوي


المزيد.....




- علماء: مضادات اكتئاب يمكن أن تخدر المتعة مع تخديرها الألم!
- تركيا تعدّل غواصة تابعة للجيش الباكستاني
- روسيا تطور سفنا بتقنيات جديدة لنقل الغاز المسال
- تطوير رشاش -كلاشينكوف- بناء على معطيات العملية العسكرية الخا ...
- أقمار -غونيتس- الروسية ستوفر خدمات اتصالات مميزة
- خبيرة تغذية تحذر من مخاطر الانتقال إلى نظام غذائي نباتي
- روسيا تضع برنامجا لحماية فقم بحر قزوين
- تلوث الهواء يؤثر سلبا في عمل الدماغ
- روسيا تحضر عقارا مثيلا لأغلى دواء في العالم وأرخص ثمنا
- روبوت روسي بدأ العمل بمدرسة هندية


المزيد.....

- جائحة الرأسمالية، فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية / اريك توسان
- الرواسب الثقافية وأساليب التعامل مع المرض في صعيد مصر فيروس ... / الفنجري أحمد محمد محمد
- التعاون الدولي في زمن -كوفيد-19- / محمد أوبالاك


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - صبري الرابحي - فايروس كورونا... صديق الرأسمالية