أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى عيسي - قصه قصيره جميله ولكن














المزيد.....

قصه قصيره جميله ولكن


مصطفى عيسي

الحوار المتمدن-العدد: 6796 - 2021 / 1 / 23 - 20:56
المحور: الادب والفن
    


هربت من مرٱه غرفتها لتجد كل مرايا البيت تطاردها انتي جميله كل العيون تقول لها ذلك ولكنها تشعر بغير ذلك تريد ان تثبت عكس ماقالو تضخم صوتها وتلبس فوق جسدها المغري ملابس مشابهه للرجال تقنع نفسها بذلك. انني رجل حتي لوكنت انثي انا بمائه رجل انا قويه لن يستطيعو ان يهزموني الكل ينظر ويضحك انها ممثله فاشله في الواقع حتي علي المسرح. الشباب يهربون وهي تبتسم بكل برود ولكنها في غفوات المساء تصحي وقد تخشب جسدها من الخوف تسرع لتغلق باب غرفتها وتطلب من النوم ان يعفو عنها .تعود الي الشارع الي العمل الي هوايتها التمثيل ولكنها تفشل في كل ذلك في ان تبقي رجل فاصبحت في الهاويه ترقص علي سلم متحرك الكل يقول مابها تلك البنت & المسترجله& تصرخ فيهم وتكاد تضربهم حتي سبابها لهم فظ بالفاظ نابيه. في النهايه الجميع لم يتقبلها برغم انها اثبتت لصديقاتها الرقيقات انها بنت جدعه .والدتها تلح عليها البسي الفستان تكلمي برقه انتي جميله اظهري انوثتك انتي بنت تضع يداها علي اذنيها انني لست ضعيفه اريد ان اصرخ اريد ان اتكلم اريد ان ادافع عن نفسي لن تصدقي ما اشعربه . الام لم تتحدث معها بل ذهبت لتلبي طلبات الاب النائم طوال الوقت في السرير يشرب الخمر ولا تنتهي اوامره الكثيره صعدت علي المسرح لتتحدي زميلاتها في هوايه التمثيل لتقدم دور ازميرالدا في مسرحيه الاحدب ولكنها تفشل مره اخري فهي من الخارج جميله ولكن هناك شيئٱ ما. خرجت من الكواليس مسرعه تقاوم البكاء اصطدم بها مخرج الفرقه الشاب ليقول لها ابكي حتي تشعري براحه نظرت بكبرياء ولكني انا قويه حينها شعرت بان هناك شيء يناديها في الجانب الاخر لابد ان اكون انا عادت في تلك الليله وقد قررت التخلص من كل ما بداخلها . في عياده الطبيب النفسي وبجرٱه معتاده روت ماتعانيه وحينها استردت الذكري المؤلمه انها لاتشعر بامان وان من هم اولي الناس ان يشعروها به. هم من يسرقون الغطاء من علي جسدها لتلتهب بنيران البرد والخوف وان ابيها في غمىات سكره كم تحرش بها وكم شعرت بانه يعاملها كٱنها ليست ابنته للطبيب صرخت من سيصدقني من سينقذني انني اتمني ان اكون ولد هنا رد الطبيب انتي تحاولين اخفاء انوثتك لتكوني اقوي ولكن هذا ليس حل الحل في عقلك ان تختاري طريق للامن للسعاده بعيدا عن الهروب واجهي الخوف بما تملكيه وليس بما لاتملكيه خرجت وهي متٱكده انها ستعود له مره اخري وذهبت الي المسرح لكي تعيد محاوله تمثيل ازميرالدا ولكن باصرار ان تلفت انتباه الجميع وبالاخص مخرج الفرقه #تمت




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,238,370,695
- قصه قصيره أنهم يقتلون الربيع
- قصه قصيره فتاة القمر


المزيد.....




- كيف رسم رئيس الوزراء البريطاني وينستون تشرشل مسار حياة الفنا ...
- رجال الأمن يحبطون نشاط استوديو أفلام اباحية في مدينة روسية
- رسالة غامضة من دينا الشربيني تكشف -سبب- انفصالها عن عمرو ديا ...
- -حلال عليكم حرام علينا-... فنانون وتجار تونسيون ينتقدون الاح ...
- المهاجل الشعبية.. أهازيج اليمنيين تعاني ضعف التوثيق وغياب ال ...
- إليسا لأول مرة على برج خليفة.. ونيشان يعلق
- راكان: حزب يمتلك تلك التجربة هو الاقدر على تقديم الحلول لهذا ...
- مصر.. وفاة الفنان أشرف هيكل بفيروس كورونا
- مجلس النواب يصادق على ثلاثة مشاريع قوانين متعلقة بالتعيين في ...
- صدور رواية -نيرفانا- للكاتب الجزائري الكبير أمين الزاوي


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى عيسي - قصه قصيره جميله ولكن