أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عبد الكريم خليفة حسن - تحليل سايكولوجي للمراة التي القت باطفالها في النهر














المزيد.....

تحليل سايكولوجي للمراة التي القت باطفالها في النهر


عبد الكريم خليفة حسن

الحوار المتمدن-العدد: 6710 - 2020 / 10 / 21 - 01:03
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


تحليل سايكلوجية المرأة التي رمت بأطفالها في النهر
بعد إصرار كثير من الزملاء لتشخيص هذه الحالة وتفسيرها بطريقة علمية لذا اعتمدت على ملامح المرأة كما حددها العالم كرشمر ويمكن تحديد الأسباب باضطراب مزدوج يقع بين البارانويا واحتقار الذات والوسواس القهري وتفسيرهذه الشخصية لايعني تبرير عملية القتل بل هو تحليل سليكولوجي في عام 1994 تم زيارة مستشفى الأمراض العقلية في الرشاد بصحبة أستاذنا الدكتور أديب الخالدي ووجدنا امرأة سورية زوجها معتقل في سجون النظام السوري وهي ساكنه في شقق القناة في العراق ولديها طفل رضيع رمته من البلكونه مما أدى الى وفاته وعند دراسة حالتها قالت بأنها لاتريد أن يعيش وليدها بقهر وعذاب وأنها تحبه لذلك فكرت بهذه الطريقة وهذا يسمى بالبارانويا أو مايسمى (جنون الارتياب) هو شخص يؤمن إيماناً وثيقاً بتعرضه للاضطهاد أ والملاحقة، ويفسر سلوك الآخرين تفسيرا يتفق مع هذا الاعتقاد، فالمحور الأساسي الذي تدور حوله هذه الشخصية هو الشك في كل الناس، وسوء الظن وتوقع الإيذاء من الآخرين. والمصاب بالبارانويا يظل متمسكاً بموقفه ومهما أظهر الآخرون حسن نواياهم ويبقى في حالة استعداد دائم لصد عدوان يتخيله أو لإ فساد مؤامرة تحاك ضده، ،يمكن وصف المصاب بالبارانويا بالإنسان المجرّد من العواطف أو أن عواطفه محدودة جداً ولا يمكن أن تتوقع منه دفئاً أو مودة أو تفاهماً أو تعاطفاً. وهو صلب لا يتنازل ولا يقبل حلولاً وسطاً، تقلقه محاولات التودد والاقتراب من الآخرين، يتحاشاهم ويبتعد عنهم ولهذه الأسباب هو دائم الشعور بالاضطهاد الذي يولد عدوانية داخلية، فهو ضد كل الناس ويضمر الكراهية لمعظم الناس، ومن السهل أن يتحول إلى شخص عدواني يؤذي اقرب الناس اليه ومن اخطر الاضطرابات المصاحبة للبارونويا هواضطراب الوهام (Delusional disorder) ويعرف بأنه اضطراب عقلي لا يستطيع المصاب به التفريق بين الحقيقة والوهم، ومن أهم سماته الاقتناع الراسخ لدى المصاب بوهم غير حقيقي. ولربما هذه المرأة سيطر عليها هذا الاضطراب أضافة الى كره الزوج واهله والحقد عليهم والرغبة بأذيتهم وأزعاجهم على حساب موقفها وحياتها فالظروف التي عاشتها الجانية والمجني عليها ظروف اجتماعية سيئه وفشل ولربما اضطهاد من الاطراف المحيطة بها ولربما حتى بعد الطلاق بدأ اهلها يحملونها الفشل او تعميم صفة الفشل عليها مما ادى الى شعورها بيأس مطلق وتدني اعتبار الذات أو احتقار الذات للإشارة إلى متغير الشخصية الذي يجسد الطريقة التي يشعر بها الناس بشكل عام عن أنفسهم، ويتميز اعتبار الذات المنخفض أو المتدني بمشاعر متناقضة إلى حد ما، وفي الحالات القصوى، يكره الأشخاص الذين يعانون من عدم اعتبار الذات أنفسهم، ولكن هذا النوع من الكراهية الذاتية يحدث في مجموعات الأفراد ذوي المشكلات النفسية، وهو انعكاس الافكار السلبية المركزية حول الذات، وقد يكون الإحساس السلبي بالذات جانبًا أو نتيجة أو عامل سلبي لمجموعة واسعة من المشكلات، على سبيل المثال، إنه أمر أساسي لتجربة الاكتئاب أو جانب من جوانبه، لكنه غالبًا ما يختفي بمجرد رفع المزاج والتخلص من الاكتئاب، وقد يظهر اعتبار الذات السلبي فقط عندما يصاب الفرد بفشل بالحياة العائلية او قهر اجتماعي او الشعور بالاثم ، أي يكون نتيجة للاضطراب، وقد يكون سببًا للرهاب الاجتماعي وانا واثق ان هناك تاريخ اكتئاب في محيط الأسرة وكذلك من السمات والخصائص الجسمية وخوصا لملامح العين وانف المرأة واعتقد انها عانت من هذا الاكتئاب بعد فشل زواجها وفراق اطفالها وعدم وجود فسحة امل مستقبلية لها كل هذه الظروف السيئه جعلتها تشعر بوسواس قهري وهو نوع من أنواع اضطراب القلق الرهابي, وتشمل الأعراض الأولية لهذا المرض بالأفكار والأفعال الوسواسية التي ينصاع تجاهها الشخص بشكل إلزامي, ومن الجدير بالذكر أن أعراض اضطراب الوسواس القهري تكرر نفسها باستمرار، مما يتسبب في شعور كبير بالقلق أو المعاناة, بالإضافة إلى ذلك، يتسم اضطراب الوسواس القهري بتخاطر الأفكار والأفعال الوسواسية المفرطة وغير الواقعية.وقد تظهر الأفكار الوسواسية على شكل اهتمام مستمر بالصحة الشخصية أو الحاجة الملحة لتكرار بعض الكلمات أو الصور والأفكار الجنسية المؤلمة التي تخطر على الذهن بصورة غير مرغوب فيها. أو الافكار الاجرامية القسرية وسواء ننكر أو نستهجن فعل هذه المراة لكن علينا ان نتفق انها انسانة غير سوية وتعاني أكثر من اضطراب نفسي واجتماعي وهي ضحية قبل ان تكون جانية




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,069,724,973
- فندق عدنان الحديث
- مملكة معهد المعلمين التربوية
- معلم في مدرسة نائية - جزيرة تكريت - عشيرة البو عبيد الدليمية
- معلم في مدرسة نائية - بدو رحل-
- البطرية الثانية كتيبة 295 مقاومة الطائرات


المزيد.....




- لقطات مُصورة تُظهر اللحظات الأولى لمقتل العالم النووي الإيرا ...
- اغتيال عالم نووي إيراني بارز خارج طهران.. كل ما قد تود أن تع ...
- رئيس أركان الجيش الإيراني يهدد بـ-رد قاس- على مقتل العالم ال ...
- لقطات مُصورة تُظهر اللحظات الأولى لمقتل العالم النووي الإيرا ...
- اغتيال عالم نووي إيراني بارز خارج طهران.. كل ما قد تود أن تع ...
- رئيس أركان الجيش الإيراني يهدد بـ-رد قاس- على مقتل العالم ال ...
- المستخدمون يشتكون من مشكلات في حواسب آبل الجديدة!
- سيئول: كوريا الشمالية أعدمت مسؤولين وحظرت الصيد وأغلقت بيونغ ...
- القبض على مواطن مصري سرق قرابة 2 مليون دينار من الكويت
- ماكرون يعرب عن "صدمته" من مشاهد لعناصر شرطة يضربون ...


المزيد.....

- صيرورة الإنسان العاقل (منعرجات تطور الجنس البشري) / مصعب قاسم عزاوي
- أسرار الدماغ البشري / مصعب قاسم عزاوي
- الفلسفة الأوروبية نهاية القرون الوسطى / غازي الصوراني
- فلسفة عصر الاقطاع في أوروبا منذ القرن السادس حتى الرابع عشر / غازي الصوراني
- عقول عظيمة - مفاتيح الاتصال المعرفي مع الفكر العالمي / مصعب قاسم عزاوي
- شروحات ختامية حول تأثير الفلسفة الإسلامية في العصور الوسطى / غازي الصوراني
- ابن رشد ( 1126 م. _ 1198 م. ) / غازي الصوراني
- نقد الاركونية / الحلقة الخامسة / رواء محمود حسين
- الله ذلك المجهول / جواد بشارة
- الفلسفة الإسلامية والعلم / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - عبد الكريم خليفة حسن - تحليل سايكولوجي للمراة التي القت باطفالها في النهر