أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجم الدليمي - حملة تضامن شيوعية عالمية مع الشعب البيلاروسي بهدف اسقاط ما يسمى بالثورة الملونة














المزيد.....

حملة تضامن شيوعية عالمية مع الشعب البيلاروسي بهدف اسقاط ما يسمى بالثورة الملونة


نجم الدليمي

الحوار المتمدن-العدد: 6691 - 2020 / 9 / 29 - 21:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اولا... منذ عام 1994 واجه ويواجه الشعب البيلاروسي ولغاية اليوم حصارا ضالما وغير شرعياً ويحمل هذا الحصار طابعاً سياسياً واقتصادياً وايديولوجيا وتحت مبررات كاذبة وواهية وغير شرعية وهي تمثل خزعبلات الامبريالية الاميركية وحلفائها المتوحشين ومنها الديمقراطية وحقوق الإنسان....،

ثانياً.. في 9/8/2020 اجريت الانتخابات الرئاسية في بيلاروسيا وتم توجيه دعوة لدول الاتحاد الأوروبي ورابطة الدول المستقلة....، للحضور والاشراف على عملية الانتخابات الرئاسية، الا ان دول الاتحاد الأوروبي لم تلبي الدعوة ولاسباب معروفة، وبالنتيجة فاز الرئيس البيلاروسي الاكسندر لوكيشينكا بنسبة 80 بالمئة من الاصوات، في حين حصلت سفتلانا تيخانوفسكيا على 10 بالمئة من الاصوات، وهي ربة بيت ليس لها علاقة بالعمل السياسي اصلا حسب تصريحاتها في ليتفا،وهي تجيد طبخ اللحم....،وطلبت من الرئيس البيلاروسي لوكيشينكا ان يسمح لها بالخروج خارج بيلاروسيا ولان هي في جمهورية ليتفا، وبعد اسبوع اخذت بالنشاط السياسي والتصريحات التي تم الاعداد لها من قبل اجهزة المخابرات.....، واعلنت دول الاتحاد الأوروبي وبريطانيا اوكرانيا وجمهوريات البلطيق وبولونيا..... بعدم الاعتراف بنتائج الانتخابات الرئاسية في بيلاروسيا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟.

ثالثاً.. لقد ادركت اميركا وحلفائها المتوحشين جميعهم بان ما يسمى بالمعارضة البيلاروسية ليس لديها نصيب بالفوز في الانتخابات البرلمانية والرئاسية، وعليه بدؤا في عام 2017 باعداد سيناريو ما يسمى بالثورة الملونة وتم التحرك نحو الشباب.... من خلال الوعود ومنها توفير فرص العمل، الحصول على الجنسية، والقبول في الجامعات....، وغيرها من الوعود الكاذبة. وتم تخصيص نحو 6مليار دولار لدعم ما يسمى بالمعارضة البيلاروسية بهدف تقويض النظام الوطني في جمهورية بيلاروسيا، ناهيك عن تقديم وبشكل علني من قبل الاتحاد الأوروبي نحو 53 مليون يورو لدعم ما يسمى بالديمقراطية وحقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني.....،

رابعاً.. ومنذ اعلان النتائج تم تحريك الشارع وخاصة الشباب والنساء بالتظاهر ضد النظام في بيلاروسيا ولن يفلحوا في تحقيق هدفهم اللامشروع.

خامساً.. وعلى اثر ذلك اعلنت الاحزاب الشيوعية واليسارية العالمية الى التضامن مع الشعب البيلاروسي ومع الرئيس المنتخب لوكيشينكا وهي::
الحزب الشيوعي الروسي، الحزب الشيوعي الاوكرايني، الحزب الشيوعي البيلاروسي، والحزب الشيوعي البولوني والحزب الشيوعي الاسباني والحزب الشيوعي اليوغسلافي والحزب الشيوعي البريطاني والحزب الشيوعي اليوناني والحزب الشيوعي في سلوفاكيا وحزب العمال الهنغاري.

##في حين لم نلاحظ اي حزب شيوعي في البلدان العربية يعلن التضامن مع الشعب البيلاروسي والرئيس المنتخب الاكسندر لوكيشينكا،؟! هل ان هذه الاحزاب تعيش في عالم اخر، ام انها نست او تناست مبدأ التضامن الاممي مع الشعوب المناهظة لنهج الامبريالية الاميركية وحلفائها المتوحشين؟

3/9/2020






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- : ارفعوا ايديكم عن ضريح لينين
- : الديمقراطية في المجتمع الطبقي : سماتها،اهدافها : الدليل وا ...
- : احذروا خطر الانتهازية والتحريفية
- : لماذا الهجوم على الرئيس لوكيشينكا المنتخب شرعيا ؟!
- :تعقيب على رد السيد حسن النداوي
- جرائم الامبريالية الاميركية المتوحشة :الدليل والبرهان.
- : من هو المؤهل للقيام بالعملية الجراحية الكبرى لإنقاذ واستعا ...
- من المسؤول عن تغيير شعار الحزب الشيوعي العراقي؟.
- ليس مستغرباً؟!
- : لماذا تتكرر الاوهام؟!
- : حول صناعة مايسمى بالمعارضة السياسيةفي بعض البلدان؟؟
- : حول صناعة مايسمى بالمعارضة السياسية في بعض البلدان؟
- نداء للشعب البيلاروسي :احذروا خطر ((الانقلاب)) اوتكرار سينار ...
- : الشعب البيلاروسي عشية الانتخابات الرئاسية بين محاولة ((الا ...
- ثلاثة أيام هزت العالم بمناسبة الذكرى ال29 لاغتيال الاتحاد ال ...
- اثر فايروس كورونا على الاقتصاد الراسمالي الاميركي.
- : مطلب شعبي :ضرورة تأسيس القطب الشعبي للخروج من المأزق والأز ...
- هل الكاظمي صادق في عمله وخطابه السياسي؟.
- : دور وأهمية الايديولوجية في المجتمع
- : ماركس وبناء الاشتراكية


المزيد.....




- حقيقة إهداء أمير قطر أغلى طائرة في العالم للرئيس الإيراني ال ...
- أمريكا تعلن استيلاءها على عشرات المواقع الإلكترونية التابعة ...
- قالت إنها تنشر معلومات مضللة.. واشنطن تصادر 33 موقعا إلكترون ...
- باكستان: لا يمكن لواشنطن تحقيق النصر بأفغانستان حتى من أراضي ...
- بريطانيا تعتزم السماح لمواطنيها المطعمين ضد كورونا بالسفر
- إثيوبيا: المتمردون يشنون هجوما عنيفا على قوات الحكومة في إقل ...
- صحيفة: مجموعة من قتلة خاشقجي تلقوا تدريبات عسكرية في أمريكا ...
- البحرين تعلن عن توجيه دعوة رسمية لوزير خارجية قطر لإجراء محا ...
- مصر.. تراجع إصابات كورونا إلى أدنى مستوياتها منذ أكثر من 6 أ ...
- الكونغرس الأمريكي يطالب روسيا بالإفراج عن مواطنين أمريكيين


المزيد.....

- إليك أسافر / إلهام زكي خابط
- مو قف ماركسى ضد دعم الأصولية الإسلامية وأطروحات - النبى والب ... / سعيد العليمى
- فلسفة بيير لافروف الاجتماعية / زهير الخويلدي
- فى تعرية تحريفيّة الحزب الوطني الديمقاطي الثوري ( الوطد الثو ... / ناظم الماوي
- قراءة تعريفية لدور المفوضية السامية لحقوق الإنسان / هاشم عبد الرحمن تكروري
- النظام السياسي .. تحليل وتفكيك بنية الدولة المخزنية / سعيد الوجاني
- في تطورات المشهد السياسي الإسرائيلي / محمد السهلي
- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجم الدليمي - حملة تضامن شيوعية عالمية مع الشعب البيلاروسي بهدف اسقاط ما يسمى بالثورة الملونة