أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نائلة أبوطاحون - تبًّا لَهُم _شعر














المزيد.....

تبًّا لَهُم _شعر


نائلة أبوطاحون
(Naela Abutahoun)


الحوار المتمدن-العدد: 6689 - 2020 / 9 / 27 - 11:35
المحور: الادب والفن
    


تــــــــــــــبًّـــــــــــــا لَـــــــــــــهُـــــــــــــم

....

تــبـا لـقـوم إذا مــا صـرّحـوا شـطـحوا

وإن همو استأسدوا يوم الوغى نبحوا


تـبّـاً لَـهـمْ.. مِــنْ صَـميمِ الـقَلبِ أرْسِـلُها

كـم من دماءٍ بدرب الظلم قد سَفَحوا!


شـاهـت وجــوهٌ عـلـى أعـتابها وقَـفَت

غـربـانُ شــؤمٍ لـغَـير الـذُّلّ مـا جَـنحوا


هـــذي دمـــاءٌ بــأرضِ الـقُـدسِ نـازفـةٌ

فـمـا غـضـبتُمٓ ولا ضـاقَـت بـِكُم فُـسَحُ


تـبكي الـقبابُ وأجـراسٌ لـها انتَفَضت

صُـمّـت مـسامِعُكُم..غُذّت بـما نـَضَحوا


أيــــا هــوانًــا يـُـوالــي أمّّــتــي عَــنَـتًـا

أيــوشِـكُ الـلـيلُ أن يُــؤذَن بــه صُـبـحُ


أيـنَ الـغَيارى ومَـنْ في صُلبِهم شرفٌ؟

جــفَّـت مـنـابـِتُهم واسـتَـمـطَرت قُــرَحُ


ايـــن الـفـوارِسُ مَــن لـلـمجدِ قِـبَـلَتُهم

ايــن الـذيـن لـتـاج الـعزّ  قـد رَبِـحوا  


يـا قدسُ عذرًا فما في الرّكبِ من أحدٍ

الــدّربُ أقـفَـرَ والأعــرابُ قـد فُـضِحوا

.......
نائلة ابو طاحون
فلسطين/طولكرم
27/9/2020



#نائلة_أبوطاحون (هاشتاغ)       Naela_Abutahoun#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- شعر (يافا.. )
- ناثر الفرح
- نص نثري -لوحة-
- حُلم السّراب
- خاطرة -مهاجرة بلا مرفأ-
- كَفاكَ مَلامًا
- شعر -حنين-
- طوبى للثائرين
- عندما يكونُ الصّمتُ جَريمَة
- شعر -سألتُ اْلَقلب-
- شعر -لغز-
- ومضة شعرية -حديث اليمام-
- شعر -رفيق الغيم-
- شعر - سل عيوني-
- شعر - مُغالاة -
- قصيدة -أقبل إليَّ-
- قصيدة -مناجاة-
- -رياحين الهوى-
- شعر -ركاب الرحيل-
- شعر -انبهار-


المزيد.....




- حلول مبتكرة لتحسين جودة التعليم.. تعرف على المشاريع الفائزة ...
- اليوم.. انطلاق ملتقى الاحتفاء باللغة العربية للشعوب الإسلامي ...
- اختتام المهرجان السينمائي لدول منظمة شنغهاي للتعاون
- الفيلم الأعلى إيرادا في السينما الروسية على شاشات الشرق الأو ...
- قربّه سلاطين المغرب وكرموه.. -محمد البيضاوي أمانة الله- الأد ...
- مصر.. فنانو الحرانية يبدعون بإنتاج سجاد يدوي من وحي الطبيعة ...
- آل الشيخ يكرم عائلة الراحل طلال مداح في -ليلة صوت الأرض- (صو ...
- حبس نجل فنان شهير في مصر لتسببه في حادث مروع
- الفيلم الأيرلندي (bunshes of inisherin)
- جديد الشاشة: فيلم «قائمة الطعام» .. كوميديا سوداء بمذاقات قا ...


المزيد.....

- رواية للفتيان الجوهرة المفقودة / طلال حسن عبد الرحمن
- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(ج) / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة(أ) / ياسر جابر الجمَّال
- يُوسُفِيّاتُ سَعْد الشّلَاه بَيْنَ الأدَبِ وَالأنثرُوبُولوجْ ... / أسماء غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نائلة أبوطاحون - تبًّا لَهُم _شعر