أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - امال الحسين - من ذاكرة النسيان














المزيد.....

من ذاكرة النسيان


امال الحسين
كاتب وباحث.

(Lahoucine Amal)


الحوار المتمدن-العدد: 6634 - 2020 / 8 / 2 - 12:22
المحور: الادب والفن
    


عميق
هذا الجرح
! يا صاحي
في زمن النسيان
يتغنى
بديمقراطية العنف
وسيادة السلاح
ترفع أعلام القصف
بجبال الجنوب
مفقودون نحن
في مهب النسيان
في تاريخ منسي
ملفوف بالهزائم
ببغداد هولاكو
بمصر نابليون
بفلسطين بنغريون
اليوم
ثوار الناتو
بالربيع ...
وصل المعتدي
على دبابة الربيع
بالأحضان
ببغداد
بطرابلس
بنابلس
نيران العداء
تعصف بالربيع.
كم حجة
يمتطي المعتدي
كم جرح
زرع في الأعماق
هوت منابر الخطب
في ليلة العرس
في وجم
انتهى العرس
قافلة العرس تنكسر
مزهرية الورد ينكسر
تسقط
من أيادي الأطفال
تسقط الحجارة
بمنبر أوسلو
تمت المؤامرة
على تاريخ الصمود.
دمعت مقلتان
بالقدس
بالحرم
باسم الإسلام
والسلام
دمعتان
تسقيان
ألم الجرح العميق
بالمهجر
من أجل العودة
شموع تنير من بعيد
علاها ترى
بعد الليل نهار
شموع تنير
بأيادي الأطفال
سقط القلم
سقطت البندقية
سقط كل شيء
عدا الصمود
بدماء الشهيد
صمود الأم والأسير.
في الصباح
صاح المعتدي
على مسامع
الشعوب المضطهدة
نادى
بصوته المرتفع
أنا لست عدوكم
أهتف
بنيران السلام
أقصف
بقنابل الصدق
للأطفال أهدي
يوم العيد
قنابل الأعياد
صفق الحكام
رفعوا أعلام السلام
هبت الجموع
بالشوارع
بالحارات
بالأزقة
هتفت
بسقوط المعتدي
دماء تسيل
بنيران
الإخوة الأعداء
خدام الأعداء.



#امال_الحسين (هاشتاغ)       Lahoucine_Amal#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أنس حزين
- ساعد يمتد
- حوار
- ساعد ممتد
- نجمة العيد
- عودة يوم جديد
- نقد كتابات موقع 30 غشت، ورقة -الصراعات الطبقية وحركة 20 فبرا ...
- همسات
- نقد كتابات موقع 30 غشت، ورقة -الصراعات الطبقية وحركة 20 فبرا ...
- سحر المدينة
- حصار
- نقد كتابات موقع 30 غشت ورقة -الصراعات الطبعية وحركة 20 فبرا ...
- أفيون العشق الهندي
- نقد كتابات موقع 30 غشت، ورقة -الصراعات الطبقية وحركة 20 فبرا ...
- نبرات أحلام
- خلف مياه الفجاج
- إلى شهداء بغداد
- مسار مضطرب
- حديث البحر
- في كل يوم قصيدة : في ظلمة المكان


المزيد.....




- باريس: اعترافات الموقوفين الفرنسيين في إيران مسرحية غير لائق ...
- نوبل الآداب: الكاتبة الفرنسية آني إرنو تفوز بالجائزة عن أعما ...
- المطرب كاظم الساهر بطلا لـ-أنا جلجامش-
- ماتفيينكو: مزاعم الغرب بإمكانية استخدام روسيا للسلاح النووي ...
- مشهد لن تراه إلا في الأفلام.. كاميرا تلتقط رجلًا ببدلة وحذاء ...
- الكاتبة الفرنسية آني إرنو تفوز بجائزة نوبل للأدب لعام 2022
- يفن سبيسي يمثل أمام محكمة في نيويورك بقضية اعتداء جنسي
- منح جائزة نوبل في الآداب للفرنسية آني إرنو
- أكثر من ألف قطعة فنية.. متحف الفن الإسلامي بقطر في حلة جديدة ...
- أَثَرٌ بَعْدَ عَيْن


المزيد.....

- مسرحية -الجحيم- -تعليقات وحواشي / نايف سلوم
- مسرحية العالية والأمير العاشق / السيد حافظ
- " مسرحية: " يا لـه مـن عـالم مظلم متخبـط بــارد / السيد حافظ
- مسرحية كبرياء التفاهة في بلاد اللامعنى / السيد حافظ
- مسرحيــة ليـلة ليــــــلاء / السيد حافظ
- الفؤاد يكتب / فؤاد عايش
- رواية للفتيان البحث عن تيكي تيكيس الناس الصغار / طلال حسن عبد الرحمن
- هاجس الغربة والحنين للوطن في نصوص الشاعرة عبير خالد يحيى درا ... / عبير خالد يحيي
- ثلاث مسرحيات "حبيبتي أميرة السينما" / السيد حافظ
- مسرحية امرأتان / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - امال الحسين - من ذاكرة النسيان