أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - نجم الدليمي - اميركا وحقوق الإنسان.














المزيد.....

اميركا وحقوق الإنسان.


نجم الدليمي

الحوار المتمدن-العدد: 6585 - 2020 / 6 / 6 - 20:51
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    


اولا..الموقف من الاميركان السود،و موقف المحكمة الاميركية(( ان العبد ليس مواطناً، وبالتالي لا يمكنه المثول امام المحكمة،انه ملكية مثل بقية الممتلكات)). وحرب الانفصال دامت للمدة 1861-1865،انها الحرب الأهلية في اميركا والتي طالب السود بالانفصال وذهب ضحيتها اكثر من مليون شهيد وجريح.
ثانياً.. عندما امتلك الاتحاد السوفيتي القنبلة الذرية بعد سنتين من انتهاء الحرب العالمية الثانية، اقدم النظام الاميركي على ملاحقة كل الشيوعيين واليساريين في اميركا. ودعا الرئيس الاميركي ترومان الى استجواب 14000 مواطن اميركي للاشتباه بانهم ذوو ميول يسارية، ولهم علاقة مع الاتحاد السوفيتي.
ثالثاً.. في عام 1950قام جوزيف ماك، عضو مجلس الشيوخ الأمريكي، بخلق تيار معادي لكل شيوعي ويساري، فسحب النظام الاميركي كل مؤلفات المفكرين اليساريين من المكتبات وحرقها في الطرق والساحات. اشبه بما قام به هولاكو.
رابعاً.. قدم ولت روستو منظر السياسة الارهابية الاميركية العديد من المقالات والكتب ركز فيها على (( ان الشيوعية شيطان كبير يترصد الامم المتخلفة التي تمر بفترة صعبة)) فالشيوعيون في نظره ((ذباب اوحشرات )) والولايات المتحدة الأمريكية كمسوولة عن العالم الحر،مضطرة لتعبئة ليس طاقاتها ومواردها الخاصة فحسب،بل كل طاقات وموارد العالم الحر(العالم الراسمالي)، بهدف محاربة هذا الطاعون العالمي المتمثل بالشيوعية، ولذلك فعلى الولايات المتحدة القيام بهذه المهمة من اجل الحفاظ على نمط عيشها وعلى وجودها، فاي بلد في العالم الثالث يقوم بثورة ناجحة ستشكل خطرا على امن الولايات المتحدة الأمريكية)).
خامساً.. ترى الادارة الاميركية ((ان الشيوعية في نظر الحكومة الاميركية تعني العمالة المباشرة للاتحاد السوفيتي)). ماذا تقول اميركا عن اليابان، كوريا الجنوبية، غالبية دول الاتحاد الأوروبي، دول الخليج، الاردن، مصر.......،
##سادساً.. وليس غريباً من ان يتحدث سكرتير الحزب الشيوعي العراقي حميد مجيد ويقول، ان اميركا تقر بحقوق الإنسان.....، ونحن ليبراليون؟!، ماذا تقول عن الانقلاب الفاشي الاسود عام 1963 في العراق، في شيلي عام1973......،في اوكرانيا عام2014 ناهيك عن الاحتلال الامريكي للعراق عام 2003 ونتائجه الكارثية على الشعب العراقي لغاية اليوم، هل يحق لحزب شيوعي ان يشارك في مجلس الحكم البريمري الفاسد والفاشل وفي ظل الاحتلال الاميركي والمشاركة في اسوأ نظام عرفه تاريخ العراق الحديث الا وهو نظام المحاصصة المقيت والمشاركة في العملية السياسية التدميرية واللصوصية، ناهيك عن التحالفات السياسية الفاشلة من عام 1973 ما يسمى بالجبهة اللاوطنية وجود وجوقد ومع اياد علاوي، ومع الالوسي وسائرون ومع الجنابي وحاتم حطاب وهم معروفين بصلتهم بالبعث وهم مخابرات النظام السابق، واخر قيادي عضو المكتب السياسي للحزب، يقول(( ان اميركا امر حتمي )).
نعتقد ان هذا التحول في الميدان السياسي والاقتصادي والفكري لم يكن وليد صدفة، بل جاء نتيجة للابتعاد عن الثوابت الوطنية والمبدئية لفكر حزب فهد_سلام *وهذه القيادة المتنفذة في الحزب الشيوعي العراقي اليوم ليس لديها أي علاقة لابالماركسية و لا بماركس ولا بانجلس ولا بلينين ولا بنهج مؤسس حزبنا الرفيق الخالد فهد ورفاقه الابطال والرفيق الشهيد والبطل سلام عادل ورفاقه الابطال، فهي قيادة اصلاحية ليبرالية بامتياز وهدفها الرئيس اضعاف ثم انهاء دور حزب فهد_سلام في المجتمع العراقي، والا ماذا يفسر موقف القيادة المتنفذة في الحزب من ان الغالبية العظمى من الكوادر المتقدمة واعضاء واصدقاء الحزب هم اليوم خارج الحزب؟! وحتى الغالبية العظمى من الموجودين في التنظيم الحزبي هم واقفين على رجل واحدة ضعيفة، وهم من الدراويش.
ان الحزب مريض ويحتاج إلى عملية جراحية كبرى من اجل عودته الى دوره الطليعي في المجتمع وهذا يتطلب ازاحة القيادة المتنفذة في الحزب ومحاسبتها وانتخاب قيادة شيوعية حقيقية تلتزم بالثوابت المبدئية والوطنية لحزب فهد_سلام.
المصدر،مجلة الوحدة، العدد 67،ابريل، السنة 1990،ص72،ص75*

6/6/2020




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,231,887,014
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- بلد الرافدين -العراق يتحول إلى بلد العجائب والغرائب الدليل و ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- من مقولات ماركس _لينين وانعكاسها على عمل الاحزاب الشيوعية
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزى التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزئ التاريخي للذكرى ال75لانتصار الشعب السوفيتي ع ...
- الاهمية والمغزئ التاريخي للذكرى ال75 لانتصار الشعب السوفيتي ...
- قراءة في المصطلحات :الانتهازية، التحريفية، الاصلاحية .
- وجهة نظر :: اثر فايروس كورونا على الاقتصاد الراسمالي العالمي ...
- احذروا فخ التسقيط السياسي!!!


المزيد.....




- الكاظمي: سنحاسب كل من يتجاوز على المتظاهرين
- انقلاب ميانمار: أحد دامٍ بعد إطلاق الشرطة النار على المتظاهر ...
- لا اصلاح لصندوق الضمان الاجتماعي مع تجريم العمل النقابي
- العدد 398 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً
- ميديا بارت: -صلات خطيرة- بين حزب البديل من أجل ألمانيا وجماع ...
- طهران تستدعي السفير التركي وتسلمه مذكرة احتجاج بشأن اتهامات ...
- ميانمار.. مقتل ما لا يقل عن 7 متظاهرين وإصابة آخرين برصاص ال ...
- الشرطة البورمية تطلق الرصاص الحي على المتظاهرين موقعة عدة قت ...
- آلاف المتظاهرين يطالبون باستقالة الحكومة الأرجنتينية بعد فضي ...
- الرميد والاستقالة .. من 20 فبراير إلى الأزمة الصحية


المزيد.....

- الماركسية والتحالفات - قراءة تاريخية / مصطفى الدروبي
- جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية ودور الحزب الشيوعي اللبناني ... / محمد الخويلدي
- اليسار الجديد في تونس ومسألة الدولة بعد 1956 / خميس بن محمد عرفاوي
- من تجارب العمل الشيوعي في العراق 1963.......... / كريم الزكي
- مناقشة رفاقية للإعلان المشترك: -المقاومة العربية الشاملة- / حسان خالد شاتيلا
- التحالفات الطائفية ومخاطرها على الوحدة الوطنية / فلاح علي
- الانعطافة المفاجئة من “تحالف القوى الديمقراطية المدنية” الى ... / حسان عاكف
- ما هي مساهمات كوريا الشمالية في قضية الاستقلالية ضد الإمبريا ... / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الشعب الفيتنامي في حربه الثورية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الكوبية؟ / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - نجم الدليمي - اميركا وحقوق الإنسان.