أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - الاتحاد العام لنقابات عمال العراق - حول الأوضاع الصحية والاقتصادية والاجتماعية في بلادنا ومن أجل ضمان حقوق ومصالح عمالنا















المزيد.....

حول الأوضاع الصحية والاقتصادية والاجتماعية في بلادنا ومن أجل ضمان حقوق ومصالح عمالنا


الاتحاد العام لنقابات عمال العراق
اتحاد عمالي

(General Federation Of Iraq Trade ---union---s (gfitu))


الحوار المتمدن-العدد: 6524 - 2020 / 3 / 27 - 17:00
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    


بيان صادرعن
حول الأوضاع الصحية والاقتصادية والاجتماعية في بلادنا
ومن أجل ضمان حقوق ومصالح عمالنا
يمر بلدنا وشعبنا مع بلدان العالم وشعوبها عشية مواجهتها لخطر فايروس كورونا المتجدد بمرحلة انتقالية حساسة لم تكن بدايتها منذ ظهور الفايروس وانتشاره عالمياً. ساهم ظهور الفايروس الجانح على شعوب العالم ومنها شعبنا العراقي في تعرية وعجز الحكومات المتعاقبة و عدم الجدية في اتخاذ الإجراءات الصحية الوقائية الضرورية واتخاذ طريق التعامل مع المخاطر و الكوارث وفق آليات السوق المنفلتة بعيدا عن تخصيص الموارد المالية الضرورية لمواجهة المخاطر المحدقة ، ,وعدم مواجهة المصاعب الوطنية والجائحة المرضية بعيدا عن روح الهيمنة والتحالفات الدولية المناهضة لمصالح البلاد الوطنية.
أن الأداء الجيد والمتميز للمؤسسات الصحية وتفاني الكوادر الطبية المختلفة والأجهزة الأمنية في عملها وتضحياتها الكبيرة لمواجهة وباء كورونا والتصدي لآثاره المختلفة، ولقرارات خلية الأزمة المشكلة بموجب الأمر الديواني ( 55 لسنة 2020 ) المتمثلة بإجراءاتها الاستثنائية وخطتها لمنع تفشي فيروس "كورونا". فكان أن علّقت العمل في الشركات والمؤسسات العامة والخاصة والمحلات التجارية على اختلافها، وفرض منع للتجوال يستمر لغاية 11 / نيسان القادم في اغلب المحافظات والمدن العراقية إلا ما تقتضيه الضرورة القصوى، من دون أن تلتفت إلى أوضاع العمال. ومن دون أن تتخذ أي إجراءات لحمايتهم ومنع تحميلهم تبعات الأزمة، مالياً وصحياً. وأكد الوضع الاستثنائي وإهمال الحكومة حقوق العمال، وعدم الألتزام بقانون العمل في حمايته للعمال.
أن المطلوب من الحكومة، العمل الجاد والسريع على تشكيل لجنة مختصة تضم الشركاء الاجتماعيين ، الحكومة ، منظمات العمال ، أصحاب العمل لاتخاذ إجراءات وتدابير لتخفيف تداعيات الأزمة اقتصادياً ، وتخصيص مبالغ مالية ضخمة لدعم مختلف منشآت الأعمال للحفاظ على استمرارية أعمالها، والحفاظ على العاملين لديها، وعلى ضمان حياة أصحاب الدخل اليومي ، والتركيز على حماية الاقتصاد بمختلف مكوناته مؤسسات وعاملين، باعتبارها الأولوية القصوى. لا بل يتطلب الأمر عدم الألتزام بمعايير اقتصاد السوق الحر التي تعمل بموجبها، فلا أولوية أكثر من دعم وحماية اقتصادنا الوطني ومجتمعنا من الانهيار في هذه الظروف الاستثنائية.
وحيث أن القضايا المتعلقة بالعمالة فى حاجة إلى المزيد من الإجراءات، خاصة أن العمال هم الفئة الأكثر تضررا مما يحدث حاليا على الصعيدين العالمي والمحلي، إذ تقدر منظمة العمل الدولية أن البطالة سوف تطول نحو 5 ملايين عامل في حالة السيناريو الأقل، وتصل الى نحو 25 مليونا في حالة السيناريو الأعلى. وفيما يتعلق ببلدنا فمن سوء الحظ إنها تتزامن مع ارتفاع معدل البطالة ليصل إلى نسب عالية جداً ، ناهيك عن هشاشة سوق العمل ذاتها، حيث تنخفض نسبة المشاركة في قوة العمل وترتفع نسبة الإعالة، فضلا عن ازدياد نسبة العمالة في القطاع غير الرسمي والتي تشكل نحو45% من إجمالي العاملين. كل هذه المؤشرات وغيرها يتطلب من الحكومة للبحث عن أفضل سبل العلاج للوضع الراهن، حيث تعاني ثلاثة قطاعات من العمالة تحتاج إلى المساندة ووضع برامج لحمايتهم وتعويضهم عن الآثار السلبية المحتملة، ونقصد بهم العمالة في القطاع الخاص(المنظم وغير المنظم) والمتعطلين عن العمل، حيث تختلف النظم القانونية والأجرية لكل منهم.

وفيما يتعلق بالعمالة في القطاع الخاص ، سواء الذين يعملون بشكل دائم أو مؤقت أو موسمي أو متقطع. وأصبح من الضروري على منظمات أصحاب الأعمال، خاصة اتحاد الصناعات العراقي واتحاد الغرف التجارية وشركات المستثمرين، دعوة جميع الأعضاء للالتزام والتطبيق الفعال لقانوني العمل والضمان الاجتماعي . وينبغي عدم التعلل بأن ذلك سيزيد من الأعباء الملقاة على كاهل هؤلاء ومن الضروري ألا يقتصر النظر إلى الأجور باعتبارها مجرد عنصر من عناصر التكاليف فحسب، بل يجب أن يتعداه ليشمل النظر إليها باعتبارها مصدر الدخل الأساسي لقطاع عريض من المجتمع. والعمل على أحتساب مدة إنقطاع الأخوة العاملين في مختلف الشركات والمعامل والورش التابعة لهم ، إجازة اعتيادية مدفوعة الآجر كاملاً بسبب أنتشار فايروس الكورونا وفرض حالة منع التجوال بقرار حكومي شمل الجميع ، وليس بناء على رغبتهم أو امتناعهم عن العمل .
أما العمالة غير المنظمة والتي اتسعت بشدة فى المرحلة الراهنة وأصبحت تضم بالإضافة الى الباعة المتجولين وعمال المساطر والبسطيات والأكشاك الذين ليس لهم مكان عمل إلا بالشارع، وشرائح عريضة من المجتمع مثل العاملين فى الورش الصغيرة أو الأعمال اليدوية والحرفية. وأصبحت تشكل النسبة الغالبة من المشتغلين فى سوق العمل ككل. وهو القطاع الأكثر تضررا مما يحدث حاليا، خاصة فى ظل الظروف السيئة التى يعملون فيها .
كما يشكل العاملون بالعقود والأجور اليومية في وزارات ومؤسسات القطاع العام اعداداً غير قليلة ، تقدر بعشرات الألاف من العاملين في العديد من الوزارات . وبسبب الظرف الذي يمر به بلدنا من تفشي فايروس الكورونا ، وفرض منع التجوال في عموم بلادنا لحماية صحة المواطنين والعاملين في مختلف قطاعات الإنتاج .لذا تقع على عاتق الحكومة ومؤسساتها مسؤولية تأمين أيام التوقف عن العمل واعتبارها أجازة رسمية مدفوعة الآجر طيلة فترة الأزمة بغض النظر عن مدتها لكونهم غير ممتنعين عن العمل، ودعم مبادرات التكافل الاجتماعي ،والعمل على تسهيل حياة المواطنين وتوفير احتياجاتهم الأساسية طيلة فترة أزمة الوباء، وتقديم الدعم المالي للفئات الفقيرة منهم وذوي الدخل المحدود. وهذا جهد وطني مشرف، يجدر أن تساهم فيه مختلف طبقات المجتمع وفئاته ، وضمان العيش الكريم للعاطلين والمتعطلين والكسبه وكادحي شعبنا ،وحفاظاً على حقوقهم ومصالحهم وحياتهم .
كل التقدير والاحترام والثناء للكوادر الطبية والأمنية كافة في مهامها الوطنية
الحياة الحرة الكريمة الآمنة لوطننا وشعبنا وعمالنا

المكتب التنفيذي
للاتحاد العام لنقابات عمال العراق
General Federation of Iraq Trade --union--s (GFITU)
27 / اذار / 2020
بغداد ـــ شارع السعدون ــ قرب ساحة الفردوس
Email :[email protected]
Web: http://www.gfitu.org



#الاتحاد_العام_لنقابات_عمال_العراق (هاشتاغ)       General_Federation_Of_Iraq_Trade_---union---s_(gfitu)#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في سبيل تغيير الواقع السياسي والاقتصادي الراهن للمرأة العراق ...
- بيان حول العدوان الامريكي الجديد على بلادنا
- بيان صادر عن الاتحاد العام لنقابات عمال العراق حول الاعتداء ...
- بيان صادر عن الاتحاد العام لنقابات عمال العراق بمناسبة عيد ا ...
- إنعقاد الدورة الاعتيادية للمجلس المركزي للاتحاد العام لنقابا ...
- بيان صحفي حول الإجراءات التعسفية بحق منتسبي شركات وزارة الصن ...
- بيان صادر عن أمانة شؤون المرأة العاملة في الإتحاد العام لنقا ...
- بيان مشترك صادر عن الاتحاد العام لنقابات عمال العراق والنقاب ...
- مع شعبنا وكادحيه في حياة حرة كريمة
- مجداً للأول من أيار عيد العمال العالمي
- بيان صادر عن المجلس المركزي للاتحاد العام لنقابات عمال العرا ...
- تعديل قانون الأحوال الشخصية وجه آخر للعنف ضد المرأة العراقية
- التقرير الختامي لمؤتمر الحقوق والحريات النقابية في العراق ال ...


المزيد.....




- تركيا تستدعي سفير السويد احتجاجا على “الإساءة لأردوغان في بر ...
- جماعة الحوثي: لا تمديد للهدنة في اليمن إلا بصرف رواتب الموظف ...
- ألمانيا ـ إلغاء أو تبديل آلاف الرحلات بسبب إضراب طياري-يوروو ...
- WFTU solidarity statement with the workers at Dilaz Insaat i ...
- Pakistan: PTF letter on the commission for revising educatio ...
- عاملو -التمريض المساعد والمشارك- بوزارة الصحة يرفضون تهميشهم ...
- مساندة لإضراب 30 منهم.. 900 أسير في السجون الإسرائيلية يعيدو ...
- Italy: Eurof – Wftu condemns attacks and repression against ...
- المالية : لاسند قانوني للتعاقد مع العاملين في المؤسسات الدين ...
- توصيات حقوقية بمناسبة اليوم العالمي للعمل اللائق | رؤيا


المزيد.....

- الكلمة الافتتاحية للأمين العام للاتحاد الدولي للنقابات جورج ... / جورج مافريكوس
- حول المسألة النّقابيّة (مقرّر المؤتمر الخامس للأمميّة الشيوع ... / إبراهيم العثماني
- "المخاض النقابي و السياسي العسير، 1999 - 2013، ورزازات تتحدث ... / حميد مجدي
- تطوّر مصر الاقتصادي وأهداف الحركة النّقابيّة المصريّة (معرّب ... / إبراهيم العثماني
- حول المسألة النّقابيّة (مقرّر المؤتمر الخامس للأمميّة الشيوع ... / ابراهيم العثماني
- قانون سلامة اماكن العمل! / كاوه كريم
- تاريخُ الحَركة العُمّالية بالمغربْ: بين مكَاسب الرّواد والوا ... / المناضل-ة
- تطور الحركة النقابية في المغرب بين 1919-1942 / عادل امليلح
- دور الاتحاد العام التونسي للشغل في الثورة وفي الانتقال الديم ... / خميس بن محمد عرفاوي
- كيف تحولت مختبرات الأدوية إلى آلة لصنع المال وما هي آليات تح ... / المناضل-ة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - الاتحاد العام لنقابات عمال العراق - حول الأوضاع الصحية والاقتصادية والاجتماعية في بلادنا ومن أجل ضمان حقوق ومصالح عمالنا