أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - رشيد الخيون - المُحسنة.. أُمّ أبي نواس














المزيد.....

المُحسنة.. أُمّ أبي نواس


رشيد الخيون

الحوار المتمدن-العدد: 6492 - 2020 / 2 / 15 - 12:52
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


كم كانت جلبان البصريَّة أمُّ أبي نواس(المتوفى 198هـ) متقدمةً على عصرنا، الذي شهدنا فيه خنق الطِّفل المولود من علاقة خارج الزَّواج، أو رميه على قارعة الطَّريق. كانت جلبان تحتضن أولاد الزِّنى، فكانوا محظوظين لأنهم لم يُقتلوا حين ولادتهم، فكم من الأطفال المواليد خنقوا بأيدي القابلات، وثانياً أنهم وجدوا مَن اعترف بهم، كالمُحسنة أمِّ أبي نواس.
سمعتُ يوماً محادثة بين عجائز يذكرنَ جمال الطّفل الذي خُنق قبل ليلة، وكان الأب يدرس معنا في المتوسطة، وأقام علاقة مع ابنة الأسرة الساكنة محاذاة القسم الداخلي.
خُنق الطّفل، واسمه "النغل" (ابن الزنا)، قبل أن يأخذ اسماً، حين ولادته، خشية من الفضيحة. فمَن القاتل؟! القابلة أم الأمّ، أم العشيرة؟! وعلى الرَّغم مِن علانية الجريمة فالسلطة لم تتدخل، بقضية قتل مفضوحة، ذلك بعد أن أصبحت عبارة "نكحتك نفسي"، أثمن مِن الحياة، مع أن عاقد الزَّواج، رجل الدِّين، كانت له صلات سرية تبررها عبارة "نكحتك نفسي"!
إنه الوأد، الذي كان يُمارس قبل الإسلام، ويمارس لدى شعوب أُخر، بطريق مِن الطُّرق. جاء الوأد امتداداً لطقس ديني، ثم اختلط مع أعراف اجتماعية، فصار يُمارس للوقاية مِن أسر البنات، فيومذاك كانت الدنيا غازياً ومغزياً. لكن ما العذر بممارسته بوجود قوانيين تُعاقب على زهق الأرواح، وهذا ما عبر عنه القرآن: "مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا"(المائدة: آية 32). فهل كان المولود مذنباً كي يُخنق، بلا تحقيق مِن السُّلطة، ولا رفض مِن رجال الدِّين؟!
تترك مثل هذه الممارسة ثقافة عنف فظيعة في المجتمع، فالجرأة على حياة طفل، ينظر لمَن طوقت عنقه بأصابعها كأنها تداعبه، فالشرُّ كلّ الشرِّ بزهق روحه، ودسه في التراب تحت جنح الظلام. لكنَّ مِن العجب، أن بعض الفقهاء أشاروا إلى أن الزِّنا خشية التلف أهون الشَّرين، وأن فقهاءَ اعتبروا مَن بلغت الثامنة عشر من حقها تحديد علاقتها!
السؤال: كيف هيمنت القبيلة على الدِّين، وبالتالي اشتركا في غض النَّظر عن قتل طفل، حتى صار قتله، وهو لم يبلغ اليوم أو اليومين، وأمام عين أمّه، فداءً للأعراف والتقاليد؟! وهل الأمر جديد أم قديم؟! نظنه كان قديماً، يوم أخذ الفقه بالعُرف، حتى أصبح قانوناً، وإن كان قتل طفل غرير! رحم الله جلبان أمَّك يا أبا نواس المنبوذ مِن قِبل أهل الشَّرف "المقدس! كانت متمدنة أعف ممِن تآمر على الطفولة مع عتاة القبلية!




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,240,963,731
- الوضوء بالدم


المزيد.....




- بابا الفاتيكان يصل كنيسة سيدة النجاة في إطار زيارته التاريخي ...
- شيخ الأزهر يعتبر زيارة البابا فرنسيس إلى العراق زيارة سلام و ...
- بالفيديو.. العراق سيشهد عقد قمة اسلامية مسيحية تاريخية
- بابا الفاتيكان يطالب المجتمع الدولي بدور حاسم لتعزيز السلام ...
- بابا الفاتيكان يصل إلى كنيسة سيدة النجاة وسط بغداد
- برهم صالح: نقدر زيارة بابا الفاتيكان.. ولمست اهتمامه بالعراق ...
- القوات المسلحة العراقية: زيارة بابا الفاتيكان تعكس حالة الاس ...
- بابا الفاتيكان: على الجميع إعلاء مصلحة العراق والبعد عن العن ...
- مواقف إسلاميين و-بارونات مخدرات- تنذر برمي -قانون الكيف- في ...
- كلمة الرئيس العراقي برهم صالح خلال حفل استقبال بابا الفاتيكا ...


المزيد.....

-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي
- للقراءة أونلاين: القبر المحفور للإسلام - دراسة نقدية شاملة ... / لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - رشيد الخيون - المُحسنة.. أُمّ أبي نواس