أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - نهى عبير - اغتيال قاسم سليماني وابي مهدي المهندس














المزيد.....

اغتيال قاسم سليماني وابي مهدي المهندس


نهى عبير

الحوار المتمدن-العدد: 6457 - 2020 / 1 / 6 - 02:19
المحور: السياسة والعلاقات الدولية
    


ينشغل العرب بقضية اغتيال قاسم سليماني والمهندس من باب سطحي.
هل نترحم على الموتى ام لا؟
هل ندعو على السفاح قاسم سليماني بالجيم ام نذكر محاسنه؟
هل ندعو للمهندس بالرحمه والغفران؟ ام ان له مساوئ ستحجب هذا الدعاء؟

ولكن الأمر له جوانب أخرى كثيرة لا يراها البعض، وينشغلوا بما سيحدث في السماء اكثر مما سيحدث من كوارث في الأرض.

لمن لا يعرفهما
قاسم سليماني الملقب ب(السفاح)
هو اللواء قاسم سليماني، جنرال إيراني، وقائد فيلق القدس منذ عام 1998، وهي فرقة تابعة للحرس الثوري الإيراني، ومسؤوله عن العمليات العسكرية والعمليات السرية الخارجية.
وهو من أقدم المحاربين في الحرب العراقية الإيرانية.
كان سليماني ناشطا في العديد من الصراعات في أنحاء الشرق الأوسط وخاصة العراق والشام.
وكان دائما مساندا لحلفائه من حزب الله، وحركة حماس، والجامعات الكركديه المناهضه لصدام حسين، ومؤخرا مساندا في دعم الحكومه السورية والعراقةة ضد داعش.
تصنفه أمريكا كداعم للإرهاب.

جمال جعفر محمد آل إبراهيم
الملقب ب(ابو مهدي المهندس)
هو سياسي وعسكري عراقي إيراني، بكالوريوس هندسه مدنيه.
احد قادة الحشد الشعبي العراقي، وقد تم اختياره كنائب لقائد الهيئه.
انضم إلى حزب الدعوة الإسلامية عام 1979
وفي عام 1985 أصبح عضوا في المجلس الأعلى الإسلامي العراقي، وكان قائد لتشكيل الائتلاف الوطني الموحد، والائتلاف الوطني العراقي، والتحالف الوطني في عام 2003.
كان مطلواا من قبل الإنتربول، وحكم عليه بالإعدام لإتهامه باستهداف سفارتي الولايات المتحدة وفرنسا بالكويت بالسيارات المفخخه في حرب العراق والكويت.
هذه نبذه عنهما لمن لا يعرفها.

اما هذه الضربة الجوية الامريكيه التي أدت لمقتلمها، هي كارثه كونيه في حقيقه الأمر.
إنه ليس فقط اغتيال لشخصين أمريكا كإرهابيين، بل إنها ضربة للعالم كله تثبت بها أمريكا انها قادرة على اغتيال اي شخصية تعاديها مهما كانت، وفي أي مكان.
وتذكر العالم انها القوى العظمى، ولن يستطيع احد تحديها مهما كانت سلطاته.
وضربة أيضا للعراق إثبات للعالم انها بلد غير آمنه، وحدودها عاريه برا وبحرا وجوا، وتحتاج إلى ولاية عليها وقواعد عسكرية اجنبيه تحميها.



#نهى_عبير (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير
كيف يدار الاقتصاد بالعالم حوار مع الكاتب والباحث سمير علي الكندي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الاضطرابات النفسية الجنسية الدينية +18


المزيد.....




- الكويت.. إحالة والدة المتهم بقتل فرح أكبر إلى الجنايات
- خبيران مصريان يوضحان حقيقة مصدر الغاز الذي سيضخ إلى سوريا ول ...
- قادمة من دولة عربية.. جمارك مطار القاهرة تضبط 10 آلاف قرص كب ...
- بايدن يبحث مع رئيس فنلندا شراكتها مع الناتو
- الكونغرس يستدعي محامي ترامب السابقين لاستجوابهم في اقتحام ال ...
- الولايات المتحدة والأرجنتين قلقتان لزيارة نائب رئيس إيران لن ...
- الحوثيون يؤكدون أن التحالف العربي شن 12 غارة جوية على صنعاء ...
- مصر.. حريق ضخم بمسجد الشيخ علم الدين بأسيوط (فيديو)
- الخارجية الأمريكية: روسيا قد ترسل قوات إلى بيلاروس لمهاجمة أ ...
- مصدر: تطوير قاذف طوربيدات مسيّر مضاد للغواصات في روسيا


المزيد.....

- التّعاون وضبط النفس  من أجلِ سياسةٍ أمنيّة ألمانيّة أوروبيّة ... / حامد فضل الله
- إثيوبيا انطلاقة جديدة: سيناريوات التنمية والمصالح الأجنبية / حامد فضل الله
- دور الاتحاد الأوروبي في تحقيق التعاون الدولي والإقليمي في ظل ... / بشار سلوت
- أثر العولمة على الاقتصاد في دول العالم الثالث / الاء ناصر باكير
- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم / علاء هادي الحطاب
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ... / علاء هادي الحطاب
- الاستراتيجيه الاسرائيله تجاه الامن الإقليمي (دراسة نظرية تحل ... / بشير النجاب
- ترامب ... الهيمنة و الحرب الاميركية المنسية / فارس آل سلمان
- مهددات الأمن المائي في دول حوض النيل قراءة في طبيعة الميزان ... / عمر يحي احمد
- دراسات (Derasat) .. أربع مقالات للدكتور خالد الرويحي / موسى راكان موسى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - نهى عبير - اغتيال قاسم سليماني وابي مهدي المهندس