أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ال يسار الطائي - ماذا لو














المزيد.....

ماذا لو


ال يسار الطائي
(Saad Al Taie)


الحوار المتمدن-العدد: 6337 - 2019 / 8 / 31 - 01:41
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ماذا سيحدث...
لو ان العراق تحت حكم قوي يدعمه شعب واعي؟
لو ان العراق يمتلك آلة حربية متطورة وجيش وطني؟
لو ان العراق ثروته بيد أمينة حريصة علي البناء والتقدم؟
لو ان الشعب العراقي متحد وحريص على الاستقلال
من اي ارادة خارجية؟
لو أداة تمنى لامتناع لكن ذكرها يضعنا في موقع التساؤل،،
من يقف خلف أضعاف العراق وتجهيل شعبه وتدمير
شخصيته الوطنية و بنيته الاجتماعية والاقتصادية بتناوب
ثلة حكومات منذ سقوط الدولة العثمانية المتغطرسة المتخلفة
على يد القوات البريطانية الأكثر سوء من سابقتها وتأسيس
الدولة العراقية بملك مستورد من الحجاز و بمباركة ثلة
من رجال حوزة النجف ذوي الأصول الفارسية كون الملك من
الأسرة الهاشمية.
وصاروا ثورة العشرين واهانوا دم شهادائها وثوارها،،
الحكم الملكي كان دمية بيد رجل بريطانيا التركي العلماني
نوري السعيد الموجود في التشكيلات الحكومية الملكية منذ
العشرينات حتى سقوطها عام ١٩٥٨ بين رئيس وزراء
ووزير دفاع او داخلية في كل الحكومات.
ثم يأتي العهد الجمهوري الذي ابتدأ بحكم وطني للزعيم عبد الكريم قاسم
الذي تكالبت عليه المؤامرات من العرب ومن إيران وامريكا حتى اسقطته بانقلاب
دموي لتاتي حقبة سوداء كالحة استمرت الي يومنا هذا بين دكتاتورية العسكر
وسجونها ومشانقها و حروبها،، وبين ديمقراطية محمولة على دبابة أمريكية
واحزاب إسلاموية ماسونية استبدلت السجون والحروب بحالتين شاذتين على
تاريخ العراق الفساد العلني التدميري والاحزمة والمفخخات الاسلاموية و نزاعها
الطائفي وايضا بتكالب العرب والفرس والأتراك و بأمر أمريكي..
السؤال لماذا العراق وماذا تعني قوته واستقراره للعرب والفرس والأتراك ومن خلفهم
أمريكا وإسرائيل؟؟؟
.
ال يسار الطائي






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,245,305,573





- الأردن: تعديل -تقليدي- على حكومة الخصاونة يطال الداخلية وحقا ...
- الأردن: تعديل -تقليدي- على حكومة الخصاونة يطال الداخلية وحقا ...
- خسائر مزارعي الفراولة في غزة بسبب تدني الأسعار
- شركة بريطانية تحول السيارات الكلاسيكية إلى كهربائية تسجل نمو ...
- بعد خروجها من أزمة كوفيد.. الصين تبدا حملة التطعيم ببطء
- الإيغور: وزير خارجية الصين يقول إن تهمة ارتكاب الإبادة الجما ...
- نازانين زاغاري-راتكليف: متى تعود لعائلتها التي فارقتها نحو خ ...
- شركة بريطانية تحول السيارات الكلاسيكية إلى كهربائية تسجل نمو ...
- بعد خروجها من أزمة كوفيد.. الصين تبدا حملة التطعيم ببطء
- تصعيد الاحتجاجات في بابل للمطالبة بإقالة المحافظ


المزيد.....

- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - 10 - قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم