أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وديع العبيدي - مقامات ألجيريا.. (2)














المزيد.....

مقامات ألجيريا.. (2)


وديع العبيدي

الحوار المتمدن-العدد: 6304 - 2019 / 7 / 28 - 17:31
المحور: الادب والفن
    


وديع العبيدي
مقامات ألجيريا.. (2)
(1)
ماذا تفعَلُ..
حَمامَةٌ سَودَاءُ
تخترقُ اللّيلَ
من أوّلِهِ.. لِلآخِر.
ماذا تفعَلُ..
رِصَاصَةٌ عَمياءُ
تخترقُ الجَسَدَ
وَتُخطِيءُ القلْبَ.
ماذا تفعَلُ
أنّثى....
خَارجَ الزّمانِ
والمَكانِ.
أنا لسْتُ أنا..
أنا الذين قتلُوني
واستباحُوا روحي..
قبلَ البَدْء.
لا يغرّكُمْ هَذا الجَسَد
لا تغرّكُمْ هَذِهِ السُّحْنَةُ
ولا.. هَذِهِ الكلِمَاتُ
كلُّ شيءٍ قابلٌ لِلتزوير.
أنا شخصيّاً...
تركتُ جَسَدي في مكانٍ ما..
مُنذُ زَمَنٍ طويل
وتخذتُ لي إسْماً..
.بمثابَةِ قِناع
لا شيء يخصّني من هَذا العَالَم
لا ينتسبُ لي شيء
ولستُ مسؤولاً عن شيء
وكلّ ما عدا ذلِكَ محضُ ادّعاء.
(2)
يبدو أنّهُم شرِبُوا كثيراً..
انّ ضجيجَهُم يمزِّقُ الليلَ..
هَؤلاءِ الذين
يَحتلّون جَسَدي.
أشعُرُ بِالصّداع..
كثيرُون..
لَهُمْ حصَّةٌ في دمي..
لِذلِكَ تركْتُهُ لَهُم..
عَلى قارِعَةِ الطريق.
(3)
اخدَعيني بأيِّ كلام..
ارسِميني كما تشائين
خونيني في كلِّ مُناسبة..
فلستُ غيرَ وَهْمٍ مِنْ أوهامِك.
يا أيّتها الطفولة
لو كنتِ جَميلةً حقا..
لماذا يترُكُكِ الجميع
لِتتحوَّلي إلى كلِمَات تأبين.
(4)
ينقسِمُ النّهارُ إلى عدَّةِ أقسَام
صبيحة وظهيرة ومساء
أمّا اللّيل
فمَحِضُ ليلٍ.. بلا تقاسيم.
وَحدَها الانثى
أو الكوابيس..
تمنَحُ اللّيلَ
ملامحَ طازجَة.
وحدَها الذاكِرة
تجعلُ الحياةَ أثقلَ نَوءا
فنُجَرجِرُ الذكرَيات
مثلَ هزائِمِ حروبٍ وهميّة.
حتّى ذاكَ اللقاءُ المُريبُ
لم يكُنْ صُدفةً
ولا بإرادتِنا
دلّيني عَلى شيءٍ كانَ بِإرادتِنا حقا.
لو أنّني متّ
مثلَ الآخرين
لكانَتْ ذكراي
أكثرَ عبقاً منْ حَياتي.
(5)
الاحتلالُ جُرْعَةٌ مُهَدّئَة
لِتبريرِ الأخْطاء
وَمنحِ الاستقلال
فرصةً أطولَ لِلانتِظار.
هُمْ..
رَسَمُوا المَكانَ، وَالزمانَ، وَالرّائحةً
وَمدّوا عُيونَهُمْ من النّافذة
لِيتّهمُونا بِالغواية.
(6)
مِنْ غيرِ جَسَد
أوْ دَمٍ...
أوْ لُغَة...
أنا حرّ تمَاماً ومستقلّ.
وَمرّةً بعدَ مرّة
سوفَ أطعَنُ نفسي
لِكي تتجدّد..
كلّ ذرّةٍ في جَسَدي!




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,025,348,691
- مقامات ألْجيريا.. (1)
- في علم اجتماع العرب
- تفكيك العنف وأدواته.. (36)
- تفكيك العنف وأدواته.. (35)
- تفكيك العنف وأدواته.. (34)
- تفكيك العنف وأدواته.. (33)
- تفكيك العنف وأدواته.. (32)
- تفكيك العنف وأدواته.. (31)
- تفكيك العنف وأدواته.. (30)
- تفكيك العنف وأدواته.. (29)
- تفكيك العنف وأدواته.. (28)
- تفكيك العنف وأدواته.. (27)
- تفكيك العنف وأدواته.. (26)
- تفكيك العنف وأدواته.. (25)
- تفكيك العنف وأدواته.. (24)
- تفكيك العنف وأدواته.. (23)
- تفكيك العنف وأدواته.. (22)
- تفكيك العنف وأدواته.. (21)
- تفكيك العنف وأدواته.. (20)
- تفكيك العنف وأدواته.. (19)


المزيد.....




- المغرب ورواندا يوقعان على اتفاقيتين للتعاون الثنائي
- 160 مليون درهم لصندوق التكافل العائلي في مشروع قانون المالية ...
- أبرز الصور الفائزة في المسابقة الدولية للتصوير الفوتوغرافي 2 ...
- مذيع الأخبار التلفزيونية.. جديد محمد كريشان ومعهد الجزيرة لل ...
- مجلس الأمن: الراديكاليون في روسيا ينشطون في نشر الإسلام بين ...
- 10 أفلام تثير مخاوفك كلما شاهدتها رغم عدم تصنيفها في فئة الر ...
- حبيب يوجه إهانات لماكرون باللغة العربية بسبب النبي محمد مع ص ...
- تبدو الحياة طبيعية.. عودة المشهد الموسيقي إلى نيوزيلندا في ظ ...
- مشروع فيلم مغربي يفوز بالجائزة الكبرى لـ-منصة الجونة السينما ...
- فيلم مصري يفوز بجائزة السعفة الذهبية بمهرجان كان


المزيد.....

- جورج لوكاتش - مشكلات نظرية الرواية / صلاح السروى
- أثنتا عشرة قصيدة لويس غلوك / إبراهيم الماس
- أنطولوجيا مبارك وساط / مبارك وساط
- على دَرَج المياه / مبارك وساط
- فكر الأدب وادب الفكر / نبيل عودة
- أكوان الميلانخوليا السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- التآكل والتكون السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- رجل يبتسم للعصافير / مبارك وساط
- التقيؤ الأكبر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- الهواس السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وديع العبيدي - مقامات ألجيريا.. (2)