أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - نظام الملالي بين انتفاضة الشعب الإيراني والأزمات الخارجية














المزيد.....

نظام الملالي بين انتفاضة الشعب الإيراني والأزمات الخارجية


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6301 - 2019 / 7 / 25 - 17:37
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


نظام الملالي الذي طالما حاول بکل مافي وسعه من أجل توظيف العوامل الخارجية من أجل قمع وإضطهاد الشعب الايراني، يجد اليوم نفسه في ووضع وموقف صعب جدا بأن يجد إن العوامل الخارجية ليست في صالحه وإنما ضده تماما، وهو يعلم بأن العامل الداخلي الرافض له عندما يقترن معه عامل خارجي مضاد له فإن معنى ذلك هو إن على النظام أن ينتظر العد التنازلي لسقوطه.
الشعب الايراني الذي قام بإنتفاضة 28 کانون الاول2017، ضد نظام الملالي، والتي دعا فيها الى إسقاط هذا النظام القرووسطائي المعادي ليس لشعبه فقط وإنما للإنسانية جمعاء، فإنه قد قام بذلك لأنه قد أدرك بعدم جدوى کل الخيارات المتاحة ضد هذا النظام وإن المشکلة في بقائه خصوصا وإن تجرى 4 عقود منصرمة قد أثبتت بأن هذا النظام إن لم يتم إسقاطه فإن معاناة ومآسي الشعب الايراني ليست تبقى وإنما ستزداد سوءا ولذلك فإن دعوة إسقاط النظام والتي هي دعوة واقعية ومنطقية لابد منها لأنها الحل الوحيد للأوضاع في إيران.
نظام الملالي الذي طالما کان الحظ حليفه بتناقض وتضارب الاوضاع الداخلية في إيران مع الاوضاع ومسار الامور والاحداث على الصعيد الدولي، يجد اليوم نفسه في وضع وموقف لايمکن أن يحسد عليه أبدا عندما يجد بأن الاوضاع الداخلية تتناغم وتتفق وتتناسب مع الاوضاع الخارجية من حيث تشديد الخناق والتضييق عليه، خصوصا بعدما إتضح بأنه يمثل حالة سلبية فريدة من نوعها ليس على صعيد معاداة الشعب الايراني وقمعه وإضطهاده فحسب وإنما على مستوى العالم کله، وإن إنتهاء المطاف به الى الوضع الحالي ليس مجرد صدفة بل إنه نتيجة منطقية للمغامرات والمجازفات النزقة والطائشة لهذا النظام والتي لابد أن يدفع ثمنها رغما عنه.
المشکلة الکبرى التي عانى ويعاني منها نظام الملالي، تجلت في إن الرفض الشعبي الايراني لم يکن تلقائيا وإنما کان بدافع النضال مستمر من جانب المقاومة الايرانية والقوة الطليعية الکبرى فيها أي مجاهدي خلق ضد النظام وعدم الخضوع والانقياد له على الرغم من الضغوط غير العادية عليها، وإن إستمرار نضال المقاومة الايرانية ومجاهدي خلق ضده وعدم توقفه قد قاد النظام رغما عنه الى طرق وسبل غير مألوفة للنظام ولاسيما بعد أن إزدادت وتوثقت عرى العلاقة أکثرمن أي وقت مضى بين الشعب والمقاومة الايرانية، ولأن ذلك قد تزامن مع إشتداد تأثير العامل الخارجي المتمثل في العقوبات الامريکية على النظام الايراني، فإن الاخير يعاني ومن دون شك من وضع صعب جدا لايمکن له أن يخرج منه سالما أبدا.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- البديل موجود وإسقاط النظام لامحال منه
- نظام السلب والنهب والقتل يحاسب الفقراء ويقتلهم
- الشعب الايراني لايطيق الملالي وأساليبهم المتعجرفة
- الدور والحضور الدولي الباهر للمقاومة الايراني
- العالم يقف إجلالا لأشرف 3
- لنعمل معا من أجل إسقاط الفاشية الدينية في طهران
- الدور الذي رسم وحدد مسار نظام الملالي
- أشرف 3 وتأديب نظام الملالي
- البديل القادر على تأسيس جمهورية ديمقراطية
- ثروة وطنية وأملا في الحرية والديمقراطية
- من أشرف 3 صوت الحرية صوت الشعب الايراني
- عن التهديدات الخرقاء لنظام الملالي
- الملالي ومأزق السقوط الحتمي
- العالم صار يرى فجر الشعب والمقاومة الايرانية
- الملالي أکبر تهديد للسلام في عالم اليوم
- حدث في شهر يونيو/حزيران ضد النظام الايراني
- السجون وأعواد المشانق لن تنقذ نظام الملالي
- ملالي إيران في فر من دون کر!
- قائدة مسيرة الشعب والمقاومة الايرانية
- أشرف 3 قلعة الحرية والتغيير الکبير في إيران


المزيد.....




- دبابات الجيش الإسرائيلي تستهدف عدة مواقع للفصائل الفلسطينية ...
- مصرع المهندس المعماري الألماني الشهير الذي شيد أجمل مباني شي ...
- مصر.. اندلاع حريق ضخم على سطح فندق شهير في طنطا (فيديو)
- غوتيريش يحث إسرائيل على ضبط النفس في القدس الشرقية
- -وول ستريت جورنال-: زوجة بيل غيتس بدأت إجراءات طلاقها منذ عا ...
- لأسباب ما زالت مجهولة.. فلسطيني يحاول دفن 3 من أطفاله جنوب ا ...
- السفارة السعودية في تونس: حجر إجباري لمدة 7 أيام للقادمين إل ...
- ثور هائج يهاجم مزارعا ووحدة إطفاء في ريف النمسا
- تركي آل الشيخ يتبرع لحملة علاج غير القادرين في مصر
- العراق.. إصابة صحفي بجروح خطيرة برصاص مجهولين في مدينة الديو ...


المزيد.....

- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - نظام الملالي بين انتفاضة الشعب الإيراني والأزمات الخارجية