أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كريم عبدالله - التعبيرية القاموسيّة بقلم : كريم عبدالله ..بغداد 19/2/2019 . ناموس السفج .. عبدالسلام سنان .. ليبيا














المزيد.....

التعبيرية القاموسيّة بقلم : كريم عبدالله ..بغداد 19/2/2019 . ناموس السفج .. عبدالسلام سنان .. ليبيا


كريم عبدالله

الحوار المتمدن-العدد: 6150 - 2019 / 2 / 19 - 21:11
المحور: الادب والفن
    


التعبيرية القاموسيّة
بقلم : كريم عبدالله ..بغداد 19/2/2019 .
ناموس السفج .. عبدالسلام سنان .. ليبيا

اللغة هي الجناح الذي به يحلّق الشاعر بعيدا وتتشكّل القصيدة حيّة نتلمس عطرها وتلاحقنا صورها بدهشتها وعمقها وفضاء تأويلها والاستئناس بلذّتها الحسيّة والجمالية تملأ ارواحنا بالجمال واللذة , اللغة هي الشجرة الوارفة التي تحتها نستظلّ فيئها وتأخذنا الى عوالم بعيدة تنتشلنا من كلّ هذا الضجيج الذي عمّ الافق وسدّ منافذه وانتابنا خمول في الذاكرة ونقطف ثمارها ناضجة لذيذة . اللغة هي اليقظة والنشوة والدفء والضوء الذي ينبعث من اعماق الذات تسحبنا من نومنا العميق تستفزّ خمولنا . على الشاعر الحقيقي ان يمتلك لغة خاصة به يحنو عليها ويشذّبها ويعمل عليها كالمونتير الذكي يقطع المشاهد التي تجعل القصيدة مترهّلة ويضيف اليها ما يوهّجها اكثر ويفتح للمتلقى أفقاً شاسعا للتاويل , يغامر الشاعر بلغته ويرتفع عن لغة الواقع كونها لا تمتلك عنصر المفاجأة والغواية يجعل منها قطعة مشحونة تستفزّ الخيال وتمارس الانزياح الشديد حيث نهرب اليها من نهارنا المكسو بالتشتت والضياع والحيرة نتيجة ما يكتب اليوم باسم قصيدة النثر وهي براءة من هذه التهمة . مادام الشاعر هو ابن الواقع والملتصق بثقافة بيئته , فمن خلال قاموس مفرداته نستطيع ان نقرأ الواقع الذي يعيش فيه الشاعر ونتمكن من معرفة طريقة تفكيره نتيجة ما يستخدمه من مفردات يطرّز بها نسيجه الشعري ليكون شاهدا حقيقيا على العصر . مما لاشكّ فيه انّ مفردات الشاعر تعبّر عن مزاجه الخاص ورؤيته لما يحدث حوله , فكلما كان مزاجه مستقرا وواقعه ينعم بالسلم والأمان جاءت مفردته رقيقة عذبة أنيقة جميلة , لكن حينما يجد الشاعر نفسه محاطا بالخراب والخيبة , ستكون مفرداته كئيبة خشنة تمتلأ بالقبح والمرارة , كون إلتصاقه بهذا الواقع وتفاعله معه , لأنه ابن هذه الأرض ومن رحم مجتمعه كان . انّ مفردات الشاعر حتما ستصنع لنا المزاج العام للنصّ , فينقل مشاعره واحاسيسه الينا بصدق , معبّرا عن هذا الواقع المزري والمرير بمفردات تشبه هذا الواقع , سيكون النصّ ملتصقا بالشاعر ومنتميا اليه والى واقعه .
نجد في هذا النصّ للشاعر / عبدالسلام الخمسي / قصديته في اختيار المفردات وتشكيل نصّه وبثّها بطريقة ذكية ومحسوبة لأجل صدم المتلقي , فنحن امام حقول معنوية أرادها الشاعر ان تكون هكذا , ليزّجنا عنوة في الواقع المتردي , ليكسب ودّ المتلقي وتعاطفه معه , وجعل من النصّ منطقة مشعّة متحركة تمتدّ وتستطيل , جعله نصّا ينفتح على الكثير من التأويل وتعدد القراءات وهذا ما يسعى اليه الشعر , فنجد في نصّه المعنون / ناموس السفج بأنّ المفردات التي تمتاز بها كتابات الشاعر والمنشورة في مجلة السرد التعبيري الماضية قد تخلّت عن أناقتها وزينتها , فلقد ألبسها الشاعر لباس آخر أراد من خلالها أن يصوّر لنا محنته وغربته ومستوى الدمار والخراب والألم وما يعانيه . فنجد في نصّه المعنون / ناموس السفج / هذه التعبيرية القاموسية متجلّية بشطل واضح , فهو يبدأ بهذه الفقرة النصّية المرعبة / كوابيس تفقأُ عين الريح الجنائزية ففيها – الكوابيس – تفقأ – الجنائزية / وكلّ هذه المفردات تمّ استخدامها من قبل الشاعر في اشارة منه الى ما يعانيه هو والمجتمع , وفي مقطع آخر نجد / مخنوقة زفرات الرماد الاختناق – الرماد , فكل مفردة لها مرجعياتها ومدلولاتها التي تقصّد الشاعر في زجّها داخل هذا النسيج الشعري الكئيب , فنحن أمام قاموس مفرداتي يشعّ بالمحنة والدمار والمرارة والكآبة , فمثلا نجد هذه المفردات وقد توزّعت على مساحة كبيرة داخل النصّ تتشظّى / الملح / تنين / الأجاج / يبتلعُ / بالرحيلِ / مدنِ الغربان / الخطايا / أوزار / موبوء / الجراد / الصُخور السوداء / تتسوّلُ / سنابل فارغة / المقوّس / الناتئة / ضجيج / السراب / المتعرج / محنطة / البراكين / الاحتراق / النار / فقاعات / المقزّمة / تمزّق / المهدورة / فجوات / الصلصال / شرارة العاصفة / سراب التاريخ .هكذا ينتهي النصّ مشحونا بكل هذا الخراب والخيبة والضياع . هكذا ينتهي النصّ مشحونا بكل هذا الخراب والضياع والتشتت والغربة . استطاع الشاعر بحرفية عالية ان يسخّر كل شيء من اجل النصّ , لقد استخدم السردية التعبيرية استخداما موفقا , فلقد وجد فيها الحريّة والتحرر والانطلاق , فكانت أكثر شبابا خاصة وهو يعبّر عن مشاعره بصدق .

النصّ :
ناموس السفج
كوابيس تفقأُ عين الريح الجنائزية، مخنوقة زفرات الرماد، تتشظّى أرْوقة الملح الأزرق، تنين النهر الأجاج، يبتلعُ ألْسِنة الأصداف الزجاجية، لزِجة طحالب الهلام، نوارسٌ واهمة بالرحيلِ إلى مدنِ الغربان، المثخمة بالخطايا وأوزار الانسان، زمنٌ موبوء بجرادِ الرمل، الصُخور السوداء تتسوّلُ سنابل الشمس الفارغة، المحار المقوّس نَهِمُ الانزلاق الرخو، فوق حصى الماء الناتئة، ضجيجٌ يلعقُ رغوة السراب المتعرج، محنطة زلازل البراكين، فوق مريخ الاحتراق الأزلي، حبل النار السريّ، تلهت فقاعات هسيس الأرض المقزّمة، تمزِّقُ شفق الرؤى المهدورة، بين فجوات الصلصال المغموس في شرارة العاصفة، كأنّما نافذة تطلُّ على سراب التاريخ .
عبدالسلام سنان .. ليبيا



#كريم_عبدالله (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- اعلان عن ( قصيدة النثر العراقية)
- إضاءة على نصّ الشاعرة : نيسان سليم رافت ... نص غير مكتمل . ب ...
- جمالُ صوت المرأة في السرديّة التعبيريّة بقلم : كريم عبدالله ...
- جمالُ صوت المرأة في السرديّة التعبيريّة بقلم : كريم عبدالله ...
- صالون أدبيات بغداد
- جمالُ صوت المرأة في السرديّة التعبيريّة بقلم : كريم عبدالله ...
- جمالُ صوت المرأة في السرديّة التعبيريّة الرسالية في السرد ال ...
- جمالُ صوت المرأة في السرديّة التعبيريّة بقلم : كريم عبدالله ...
- التوافق النثروشعري
- أُذُن الجوزاء .. بقلم : مرشدة جاويش / جمالُ صوت المرأة في ال ...
- جمالُ صوت المرأة في السرديّة التعبيريّة بقلم : كريم عبدالله ...
- قراءة ٌ في ( خجلُ الشفاهِ حبّاتُ رمّان ) ل كريم عبدالله بقلم ...
- جمالُ صوت المرأة في السرديّة التعبيريّة أولاً : التوافق النث ...
- لغة المرآيا والنصّ الفسيفسائي 1 - عصفور سومري...يعشعش في رحم ...
- غليان .. بقلم : خالدة أبوخليف/ سورية./ جمالُ صوت المرأة في ا ...
- الحركة الإبداعية في اللغةِ الحرّة عند الشاعرة : عزة سمهود : ...
- مدّ وجزر .. بقلم : سامية خليفة – لبنان .اللغة المتموجة / جما ...
- توغّلاتٌ في تراجيديا الأحلام المهرّبة للشاعرة والناقدة : خير ...
- هدى الصيني .. من سوريا / اللغة المتموجة / جمالُ صوت المرأة ف ...
- جمالُ صوت المرأة في السرديّة التعبيريّة / أولاً : - اللغة ال ...


المزيد.....




- -ورد الخير- بعد زلزال أغادير.. هل تتكرر فكرة -أم كلثوم- في س ...
- مطرب غاضب يخرّب ديكور المسرح في مهرجان سان ريمو الموسيقي! (ف ...
- مماثلة لأعضاء بشرية.. شاهد فنان يستوحي من أفلام الرعب إكسسوا ...
- منها بالون -ترامب بحفاظة طفل- ولقطات من أفلام شهيرة.. شاهد د ...
- -حنات- السعودية تكشف عن وجهها
- خبير: مشاهدة نوع معين من الأفلام يمكن أن يساعد على تخفيف الأ ...
- مساءلة رئيس مجلس إدارة بي بي سي في مجلس العموم البريطاني
- 5 أفلام عالمية حاولت محاكاة الكوارث الطبيعية سينمائيا
- الفنان المصري محمد صبحي يوجه دعوة عبر RT للتبرع لصالح سوريا. ...
- سلمان رشدي يصدر روايته الجديدة -مدينة النصر- بعد 6 أشهر من ت ...


المزيد.....

- ترجمة (عشق سرّي / حكاية إينيسّا ولينين) لريتانّا أرميني (1) / أسماء غريب
- الرواية الفلسطينية- مرحلة النضوج / رياض كامل
- عابر سريرة / كمال تاجا
- رواية للفتيان الجوهرة المفقودة / طلال حسن عبد الرحمن
- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كريم عبدالله - التعبيرية القاموسيّة بقلم : كريم عبدالله ..بغداد 19/2/2019 . ناموس السفج .. عبدالسلام سنان .. ليبيا