أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=627341

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نانسي كايزن - تحليل فيلم آفاتار














المزيد.....

تحليل فيلم آفاتار


نانسي كايزن
د نانسي كايزن دكتوراه في فلسفة الفنون

(Dr Nancy Mohammed Aly)


الحوار المتمدن-العدد: 6139 - 2019 / 2 / 8 - 00:11
المحور: الادب والفن
    


فيلم آفاتار :
فالآفاتار هو التجسد للاله فيشنو في الهندوسية و هو يمثل اللوجوس في الأفلاطونية المحدثة و يمثل المسيح في الغنوصية.
أي أن فيلم آفاتار يمثل تجسد كائن علوي قادم من السماء فيحل في جسد بشري و يقود شعبا أزرق اللون باختيار من شجرة الحياة التي يعيش عليها الكائنات الزرقاء (و هي تمثل عقيدة الحلولية عند متصوفة اليهود أي أن الأرض و الشعب و الشخيناه الاله يتحدون) يقودهم للتمرد على جيش هابط من السماء (يالدابوث أو الديميرج أو ما يعرف بإله الظلام) فينتصر عليهم.
الفيلم تدور أحداثه فوق كوكب يسمى باندورا.
باندورا: هو أحد أقمار زحل (سيد الخواتم و الذي شرحت قصته من قبل) و سمي باندورا تبعا للأساطير الأغريقية على اسم امرأة اسنها باندورا و هي المرأة الأولى التي تم خلقها.
طبعا الفيلم أضخم انتاج في تاريخ السينما و أعلى أرباح أيضا.
زحل هو الشمس السوداء و تسميه الفرق الباطنية بسيد الخواتم نظرا للحلقات التي تدور حوله و يرمزون له بكعبة المسلمين التي يطوفون حولها.
الفيلم يمثل العقيدة المشيحانية الخاصة بالشعب الأزرق (اليهود)
رمزية الشجرة في الفيلم هي الشجرة التي أكل منها آدم و حرمها الله لأنه لم يرد المعرفة للبشر.
و عن طريق بعض الطقوس استطاع الكائن نقل روحه لشجرة الخلد (التجربة الباطنية) و الاتحاد بأهل الكوكب.
و الشجرة أيضا هي من اختارت المخلص.
الفيلم باختصار عبادة شيطان متجسدة في أضخم انتاج في التاريخ.
================
أفلام كثيرة مما ترونها تحمل رسائل و مفاهيم خاصة و يستخدمون المؤثرات الخاصة لبرمجة العقول بها.



#نانسي_كايزن (هاشتاغ)       Dr_Nancy_Mohammed_Aly#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- دراسه في جماليات فنون الآداء بين التعبير التمثيلي والتعبير ا ...


المزيد.....




- فيلم وثائقي روسي يفوز بجائزة في مهرجان سينمائي دولي في إيران ...
- بوزنيقة تحتضن الجلسة الافتتاحية وأشغال المؤتمر الإندماجي لمك ...
- شاهد: مهرجان البحرين يفتتح فعالياته في قرية يعود تاريخها إلى ...
- المبدعون يستلهمون منها هويتهم الإبداعية..الطفولة والمكان الأ ...
- رحيل سالم الدباغ.. أحد اهم رموز الحركة التشكيلية العراقية
- رسالة مهرجان البحر الأحمر السينمائي..فاتح آكين يقدم كشفاً لم ...
- كاريكاتير العدد 5321
- وزارة الثقافة اللبنانية تلغي ندوة في هولندا بسبب مسؤولة إسرا ...
- جوليا روبرتس تزين ثوبها بصور جورج كلوني في حفل توزيع جوائز م ...
- فعاليات معرض جدة للكتاب 2022


المزيد.....

- اتجاهات البحث فى قضية الهوية المصرية / صلاح السروى
- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ
- مسرحية حلاوة زمان أو عاشق القاهرة الـحـاكم بأمـــــر اللـه / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نانسي كايزن - تحليل فيلم آفاتار