أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مثنى أشرف - حكام العرب بين الغفلة والخوف














المزيد.....

حكام العرب بين الغفلة والخوف


مثنى أشرف

الحوار المتمدن-العدد: 6079 - 2018 / 12 / 10 - 12:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


حكام العرب بين الغفلة والخوف الكل يعلم أن العدو الأول للمسلمين (العرب) هي إسرائيل (الكيان الصهيوني ) منذو عشرات السنين لا يوجد عدو للعرب سوى إسرائيل واطماعها التوسعية والعدائيه اتجاه المسلمين وخاصه أتحدث عن العرب .خاض العرب العديد من المعارك الشرسة ضد الكيان الصهيوني في الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي وكان هناك خوف كبير من قبل اليهود الصهيوني في آسيا. (إسرائيل حاليا )من العرب. حاولت إسرائيل بمساعدة امريكا وبريطانيا من البقاء والاستمرار في خوض المعارك مع العرب حتى قام بعض حكام العرب بتوقيع اتفاقية مع إسرائيل لوقف الحرب من قبل حكام يطلق عليهم عند العرب والمسلمين بالخونه للعروبة. وبعد توقف المعارك حوالي 10 سنوات. العرب لم يضعوا أي استراتجيه للمستقبل عكس الكيان الصهيوني (إسرائيل )التي وضعت العديد من الاستراتجيات للمستقبل وكيفية تطبيق الأهداف بدون عواقب مع العرب. . امتلكت الأسلحة النووية وطورت من استراتجية الدفاع. ولكن هذا الايهم. قررت أن تصنع عدو للعرب غيرها من أجل انشغال العرب فيه. وتم ذالك بالفعل اليوم نجد العرب مشغولين بالعدو الأول لهم وهي إيران بحيث عملت إسرائيل مع شركائها في العرب والفرس ووضعت سم العدائية بين العرب والفرس حتى ينسى العرب. إسرائيل وبذلك تحقق أهدافها التوسعية العدائية على حسب الشعب الفلسطيني وتم ذالك بنجاح والعرب نغفلوا عن هذا الإستراتجية الخبيثه. واليوم نجد الصراع عربي فارسي. وليس عربي اسرائيلي. وذالك لم يتم بدون مساعده من الأب وآلام (امريكا وبريطانيا ).وكذالك استراتجيه أطلق عليها (قتل النفس) أقصد الربيع العربي الذي هو جزء من المخططات الإسرائيلية. البعض يقول لا أنها أرده شعب. ولكن أي أراده التي لم تنتج سوى الصراعات والحروب الداخليه. الدول التي مرت بالربيع العربي اليوم نجدها تعاني مشاكل داخليه تغنيها عن المشاكل الخارجيه. .ولم تكتفي بذالك. ..قامت بوضع استراتيجية إنهاء الدين الإسلامي عن طريق الدين نفسه. عن طريق صناعه فرق وجيوش ومنظمات متطرفة داخل الدين الإسلامي. ونجحت بذالك القاعده. داعش. وغيرها من التنظيمات المتطرفة التي بدأت تقتل المسلم قبل اليهودي بحجج صنعتها لها إسرائيل. ...واليوم لم نسمع منذو سنوات صراع عربي إسرائيلي. وإنما مشاكل داخليه للعرب تحاول حلها. ..واليهود يضعون بين يدهم الأراضي الفلسطينية وهم في طريقهم لتحقيق الأهداف المرسومة التي تقضي بالتوسع من النيل إلى الفرت.
أما العرب سينتهي بهم المطاف إلى التفكك والتخلف عن باقي الشعوب






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295





- مجلس الأمن يعقد اجتماعا افتراضيا الأحد حول النزاع الإسرائيلي ...
- خبير برازيلي يتحدث عن أسباب رفض بلاده استخدام لقاح -سبوتنيك- ...
- القبة الحديدية لا تحمي
- روسيا تتعثر بمطبات طريق الحرير
- أحداث القدس: -العالم لا يتذكر الصراع الإسرائيلي الفلسطيني إل ...
- نانسي بيلوسي تدعم إجراء تحقيق أخلاقي في واقعة -اعتداء لفظي- ...
- الصين: نأسف لمنع أمريكا اجتماعا بمجلس الأمن حول الوضع في غزة ...
- صفارات الإنذار تدوي في مستوطنات غلاف غزة
- بايدن يدعو مصر وتونس وآخرين في المنطقة العربية إلى المساعدة ...
- جلسة علنية لمجلس الأمن الدولي الأحد حول النزاع الإسرائيلي ال ...


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مثنى أشرف - حكام العرب بين الغفلة والخوف