أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - طالب الجليلي - ( خلالات العبد) .. وتشكيل الحكومة..!














المزيد.....

( خلالات العبد) .. وتشكيل الحكومة..!


طالب الجليلي
(Talib Al Jalely)


الحوار المتمدن-العدد: 6079 - 2018 / 12 / 10 - 12:07
المحور: كتابات ساخرة
    


سوف يرد علي الاصدقاء عاتبين و ( أحيانا ) غاضبين : مِش بوزك ! ولا خلاله بيها خير !!
حين ألقت ( الانتخابات الاخيرة ) أوزارها وتكشفت نتائج ما دار في اروقة ( مفوضيتها ) ؛ كتبت لمن لدي ( البعض) من الثقة بهم وممن يعنيهم الامر : حاولوا ان تعزلوا ( عوائل المريبحانية!) ممن سرقوا (الفوز ) ، وتحالفوا مع( الشيطان) من اجل ان لا يتصدروا المشهد المفروض على العراق من( سنة واكراد وشيعة !!) لان تلك ( العوائل ) تعطي الشيطان دروسا في الفساد والسرقة والارهاب !!!

راح الشيخ شنآن يهز يده ثم استرسل في لف سيجارته ..! اتكأ بكوعه على وسادة واخذ نفسا عميقا من سيجارته المبرومة جيدا ثم ترحم على روح السيد شمران الياسري وقال:

خاف السامع ب ( خلالات العبد ) ما يعرف سالفتهن ..
ذيج السنه ..

قام عبد من عبيد الشيوخ بإفراغ لوري محمل بالخلال جايبينه من ( المجرّه) من سوگ الشيوخ .. انطوه سلة خلال ..
شالها على راسه ورجع لاهله .. في الطريق گام يأكل بالخلال .. كلما يمد أيده على خلاله ، ايعاين عليها ويذبها بالتراب ويگول هاي خايسه !! المهم ما ضاگ غير خلالتين اثلاثه طول ألطريج ، لمن نفض السله گبل ما يوصل لهله ...!! رد على الخلال الذبّه !!! گام يلگط الخلاله وينفخ التراب منها ويگول : لا لا هاي موش خايسه ! ثم ياكلها بعد ما طگه اليوع !!!!
اردف الشيخ قائلا وهو ينفض عبائته ويقوم :
سالفتك يا سيد مثل سالفة ( خلالات العبد ) الله ايحفظك ... اللهم حسن العاقبة ..وإنشالله تتشكل الحكومة الأبوية ...!






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حسنك فجر!
- توالي الليل ..!
- الحروز .. ووصفات الاطباء
- عريان نجم اخر هوى!!
- إحِم ..!
- يا .. امس..!
- شجرة صفصاف..!
- عذر ..!
- مجرد سؤال ! ياهو الله اوياهو انا؟!
- بلاسم..
- جوامع وحسينيات و.. فواتح !!
- ( نقيع الدنانير )..!
- يا مدلول ...!
- نيشان..!
- عشگ أخضر ..!
- ولادة الحكومة العلوية المعسرة..!!!
- بهداي ..!!
- افراگك غضب !!
- الرفيق اوريور [email protected]
- اهنا الحلب يا طويل العمر ...!!!


المزيد.....




- مصر.. بلاغ جديد ضد محمد رمضان للنائب العام ونيابة الأموال ال ...
- منتدى -كرانس مونتانا- يستأنف أنشطته في الداخلة
- سلاف فواخرجي بطلة فيلم مصري يتحدث عن -المأساة الكبرى-... صور ...
- ماجدة الرومي تبكي جمال سلامة بحزن كبير... صور وفيديو
- التوثيق الرقمي بعد كارثة تسونامي.. المخطوطات الملايوية شاهدة ...
- الشرطة الأمريكية تحقق في قضية -الوفاة الغامضة للإلهة الأم-
- عاجل: توتر العلاقات الإسبانية المغربية تجمع الاحزاب السياسية ...
- محكمة تقرر سجن فنان عربي لاعتدائه على مواطن
- رعب وعقلة إصبع ورجل طفل... رامز جلال ودينا الشربيني في أفلام ...
- ابنة الفنان الراحل حسن مصطفى تنشر صورة نادرة له في السعودية ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - طالب الجليلي - ( خلالات العبد) .. وتشكيل الحكومة..!