أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نائلة الشقراوي - تجليات الأنا في ديوان أنين الصمت للشاعرة زهور العربي














المزيد.....

تجليات الأنا في ديوان أنين الصمت للشاعرة زهور العربي


نائلة الشقراوي
إعلامية وباحثة في الحضارة والأدب العربي

(Naila Chakraoui)


الحوار المتمدن-العدد: 6021 - 2018 / 10 / 12 - 06:18
المحور: الادب والفن
    


.
تجليات الأنا في ديوان أنين الصمت لزهور العربي
.
أيتها الحياةُ
دوني في سجالاتك
العصية
سيرَة عنادي
من هنا وبهذا البيت المندس في اوردة الصمت نتخطى عتبة الديوان ونلج أبوابه المتعددة ،فالشاعرة اختزلت به كل رؤاها التي أطر لها العنوان من قبل . "أنين الصمت" لزهور العربي الصادر عن دار المثقف للنشر والتوزيع في 124 صفحة اختير عنوانه بحكمة تعلِّمنا أن صمت الشعراء هو شكل آخر للغة لا يتقنها غيرهم ،لغة الصمت الذي يتشكل أنينا كما تتشكل الحروف كلمات ثم قصائد.وحدها قصيدة النثر التي تكتبها الشاعرة قادرة على جعل اللغة حاملة لما يريده وجدان الشاعر وعقله وروحه ،فهي نشرته النفسية التي تنبئ عنه .لذلك كانت الأنا طاغية في كل قصائد الديوان ،الأنا المختلفة التي لا يمكن أن تتفاعل مع مؤشرات هذا الكون إلا بوجهة نظر تتناقض مع وجهات نظر العامة .فالعامة لا يفقهون من الوجود غير ماديته بينما الشعراء على وعي بالجوهر الذي لا يدركه إلا رائٍ .الديوان في مجمل قصائده هو سيرة مختلفة لذات إنسانية لا يعنيها الزمن الكرونولوجي المقنن وانما تجد لنفسها الزمن الخاص بها والذي بموجبه تتحكم وتتملك المدى الذي تسبح فيه روحها .مدى الشاعرة زهور العربي يتسع كلما اتسعت لغة الرمز التي تطوعها لجملة من الأحاسيس المتناقضة ،ويضيق كلما حاولت أن تنأى بتلك الروح بعيدا عن "بوحها المستعر " اما مدارها الواقعي فهو وجدانها ودواخلها هي قصائدها .
ويصح القول هنا أن نقول أن "أنين الصمت هو الملامح الخاصة جدا لإنسان محدد في ذهن الشاعرة ،الانسان الذي قدر له أن يكون مستخلفا في الأرض بعد أن زود بعقل ونوازع خاضعة لتجاذبات مختلفة كان فيها للمكان بمختلف تضاداته التأثير الأكبر .إذ تجد أحيانا حروفها الحالمة معلقة بالغيم ،سابحة مع الموج ،مندسة في طين الارض ،متساقطة مع ورق الشجر ،واحيانا واقفة منتصبة في وجه الرياح ،فنلمح ضعفها كما نلمح قوتها ،مثلها مثل كل ذات شعرية ضاجة باعتلالات النفس و الجموح والعصيان .وكل مكان له في تلك الذات رمز ومعنى و له الدور المناسب في التغييرات الطارئة على الوعي . المسألة إذن شبيهة بطبيعة البشر الاولى التي جبلت على كل ماهو خير ولكنها وضعت امام اختيارين ،خيار عرفاني استشرافي ،في بدايته قبس نور وفي نهايته مصاريع جنة تشبه كثيرا قصائدها التي لم تحتج صدرا حتى لا تنتهي بعجُز .وذاك هو الخيار الثاني اي النهايات المسدلة على فشل . العجز ليس من سيمات قصائد الشاعرة ولا من تيماتها إذ أبت أن تكون سيرتها "بصمت الأنين " سيرة المستخلف الراكد، فبقصائدها حيوية الحياة وتطلعات العقل الرافض لسكون الروح ،فهي الأنا والأنت وهي السنديانة المتمردة رغم ثبوتها في أرض متأججة بالجراح ،لكن من يكفل لتلك الأنا قوتها ؟ قوة أنا الشاعرة في لغتها فاللغة عند زهور العربي وان اعتمدت الرمز كقيمة مؤسسة لقصيدة النثر غالب الأحيان الا أنها لغة شعرية تتماهى رمزيتها مع قاموس المفردات العادي فنجد استعمالات موظفة للمفردة تتلاءم في كثير من الأحيان مع المعنى وهي بذلك تبتعد عن الرمز السيريالي والاغراق في الإبهام الذي يجعل من القصيدة شيفرات معقدة تحتاج مفاتيح مركبة للولوج إلى أبواب مقاصدها والمعنى وان بدى قصيا تجعله اللغة قريبا من الذهن سريع التسرب الى الوجدان .
القصيدة التي قدت من "تعب " تحيلنا الى القمة حينما تتشكل "باقة كلم تضوع في الاكوان "وما بين "الجسارة "و "هطول الروح " "توق" وسنديانة .و لو "انني" "سكتة" لمت كلي ولما كان للصمت انينا .



#نائلة_الشقراوي (هاشتاغ)       Naila_Chakraoui#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إيقاع الحياة في تجربة طارق القلعي الشعرية


المزيد.....




- مساءلة رئيس مجلس إدارة بي بي سي في مجلس العموم البريطاني
- 5 أفلام عالمية حاولت محاكاة الكوارث الطبيعية سينمائيا
- الفنان المصري محمد صبحي يوجه دعوة عبر RT للتبرع لصالح سوريا. ...
- سلمان رشدي يصدر روايته الجديدة -مدينة النصر- بعد 6 أشهر من ت ...
- ملتقى القاهرة الدولي السابع للتراث الثقافي
- -سيلفي الحرب-.. فيلم وثائقي عن التغطية التلفزيونية للحرب في ...
- -لا داعي لإرسال دبابات-.. كاريكاتير شارلي إبدو يسخر من زلزال ...
- ديزني تحذف حلقة من -سيمبسونز- تتطرق للعمل القسري في الصين
- مصر.. الفنانة علا غانم تستغيث بعقيلة الرئيس المصري وتبكي على ...
- فوز المغربي أنيس الرافعي بجائزة الملتقى للقصة القصيرة العربي ...


المزيد.....

- ترجمة (عشق سرّي / حكاية إينيسّا ولينين) لريتانّا أرميني (1) / أسماء غريب
- الرواية الفلسطينية- مرحلة النضوج / رياض كامل
- عابر سريرة / كمال تاجا
- رواية للفتيان الجوهرة المفقودة / طلال حسن عبد الرحمن
- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نائلة الشقراوي - تجليات الأنا في ديوان أنين الصمت للشاعرة زهور العربي