أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسان الجودي - صيّاد الشعراء














المزيد.....

صيّاد الشعراء


حسان الجودي
(Hassan Al Joudi)


الحوار المتمدن-العدد: 5966 - 2018 / 8 / 17 - 04:00
المحور: الادب والفن
    


هناك نسختان من بطل روايتي الجديدة. النسخة الأولى ترتدي قميصاً على شكل معجون أسنان وبنطالاً قصيراًعلى شكل فرشاة أسنان. وقد تركتها في أحد الفصول نائمةً في مقصورة العلاج الكيماوي للأطفال المصابين بالسرطان. لقد استنفد بطلي قواه، وهو ينظف أسنان الأطفال بلين ولطف وبراعة، حتى لا يؤذي لثتهم المتقرحة. بينما كانت النسخة الأخرى تتجول في محيط المشفى الضخم وهي تحمل سلاحاً قاتلاً تحت معطفها الجلدي الفضفاض تريد به اصطياد الشعراء الراغبين بزيارة أحلامهم في المشفى.
وقد وقعت في حيرة بالغة، أنا الروائي خالق هذا البطل، حين شاهدت النسختين تشربان القهوة السوداء في كافيه المشفى ، تتحدثان قليلاً ثم تنصرفان إلى وجهتييما المختلفتين. حاولت بدون جدوى إعادتهما إلى نسخة واحدة أستطيع متابعة الرواية معها، لكنني فوجئت برفض قاطع. ثم بناء على إلحاحي المتواصل وُعدتُ بتحقيق ذلك بعد إنجاز المهمة المطلوبة. لم أعرف أية مهمة تقصدان، رعاية أسنان الأطفال المحتضرين أم قتل الشعراء الأصحاء!
ثم قررت الراحة والتوقف المؤقت عن كتابة الرواية. فاستأجرت عربة كبيرة ملونة لبيع البوب كورن. وقفت في إحدى الحدائق الجانبية المطلة على مشفى الأمل الضخم .وفرحت بأرتال من الأطفال قدموا من الداخل لشراء الذرة اللذيذة. كانوا أطفالا مبتسمين ضاحكين مما سمح لي بمعاينة لثتهم السليمة وأسنانهم البراقة. أخبروني أن معدل نجاتهم تجاوز 90% وأن الفضل يعود إلى صائد الشعراء الذي نظف مستقبلهم من الرثائيات، والسياسيات، والمأتميات، والسلوكيات الحسنة للديكتاتوريات واللاهوتيات، والبلاغيات المستنفدة، واللغويات المتحجرة والهشة، والخصوصيات الفظة، والعموميات المريضة. وقبل كل هذا، الحزن مثير الاكتئاب، والنواح، الدليل العربي الممتاز إلى المقابر.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الشيخ ترامب
- ريح موت
- ورق التوت
- من كتاب الحيوان
- مقامات


المزيد.....




- بيل فيولا: رائد فن الفيديو
- في أكبر عملية من نوعها.. العراق يستعيد 17 ألف قطعة أثرية من ...
- مدير المخابرات الفرنسية السابق ينفي تورط المغرب في التجسس
- لقب بـ-جواهري القصيدة الحديثة-.. العراقي أجود مجبل يصدر ديوا ...
- قضية الاتهامات الباطلة.. المغرب يرفع 4 دعاوى قضائية بفرنسا
- RT تشارك في نهائيات جوائز مسابقة Emmy العالمية
- ملحمة جلجامش: أمر قضائي بتسليم رقيم -حلم جلجامش- الأثري إلى ...
- الفنانة صابرين تكشف سبب خلعها الحجاب
- اليدُ الطولى السويسرية للإبادة العرقية الأمريكية
- أول شهادة ضد السفاح غالي أمام القضاء الإسباني


المزيد.....

- معك على هامش رواياتي With You On The sidelines Of My Novels / Colette Koury
- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسان الجودي - صيّاد الشعراء