أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - إيمان قنادزية - عشاء أرستقراطي !














المزيد.....

عشاء أرستقراطي !


إيمان قنادزية

الحوار المتمدن-العدد: 5425 - 2017 / 2 / 7 - 05:46
المحور: الادب والفن
    


عشاء الليلة كان دسما جدا ...نسبة الكوليستيرول فيه مرتفعة أيضا...يا للهول..أصبت بالتخمة ؟!! أجل...ما أجمل الشعور بالإكتفاء الذاتي..وما يصحبة من إستقرار نفسي...و جسمي..توازن غريب ..يصاحبه إرتفاع جريء في الجلوكوز...و الأحماض الآمينية ..كذلك الأحماض الدهنية...أشعر أن الخلايا تتجدد ....سحقا..كيف سأقنع بطني غدا بأن عشاء الليلة كان إستثنائي..إحتفالا بقدوم أخي " حسين " من مدينة قسنطينة..التي إستقر بها منذ سنة تقريبا...رغبة منه في مواصلة دراساته العليا ..بعيدا عن همجية قريتنا..و برد طقسنا...و حقارة وضعنا المادي..والإجتماعي معا..لنقل عنه جبان ؟!! في الحقيقة ..لا ألوم الأرستقراطيين في إنشغالهم عن تزويد قريتنا بالغاز الطبيعي والماء..أو بالمسكن الملائم ...أو حتى بالبطانيات و الأغطية ...أظن قد أصابتهم لعنة الشبع...و التخمة معا...
هي حقا لعنة..
بصراحة خادشة للواقع..بعد تناولي العشاء الليلة...لم يعد يستهويني الحديث عن هاؤلاء الفقراء....عن جوعهم...و بردهم...عن أرجلهم الحافية...أو بطونهم الخاوية....لقد أصابتني لعنة التخمة ؟!! فأنتابتني رغبة في السؤال عن سعر براميل النفط في الأسواق العالمية ...لكن سرعان ما تذكرت ..." أنا لا أملك أرصدة بنكية ؟!! "....أردت معرفة سعر الأسهم ..؟!!...سعر جرام الذهب...؟!! لكن سرعان ما تذكرت أيضا..فقري المدقع..المخملي..تريثت ..وضعت أحلامي في إطارها الحقيقي..أطفأت أصابع الشموع المتوهجة..أسدلت عيوني...وهنا بدأ نوع آخر من الحياة ....إنها الأحلام ......






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295





- كاريكاتير -القدس- لليوم السبت
- ملف عمر الراضي.. السلطات المغربية تكذب مغالطات منظمات غير حك ...
- وفاة الفنان السوري كمال بلان في موسكو
- قصر أحمد باي يوثق حياة آخر حكام الشرق في -إيالة الجزائر-
- عرض مسرحية جبرا في بيت لحم
- فيما تؤكد الحكومة أن العلاقة مع المغرب وثيقة..خطط ستة وزراء ...
- القضاء المكسيكي يأمر منصة -نتفليكس- بإزالة مشهد يخرق قانون ا ...
- القضاء المكسيكي يأمر منصة -نتفليكس- بإزالة مشهد يخرق قانون ا ...
- -وحياة جزمة أبويا مش هنسكت-.. ابنة فنان شهير تتوعد رامز جلال ...
- الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان خالد النبوي


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - إيمان قنادزية - عشاء أرستقراطي !