أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - رسائل من صندوق الفيسبوك














المزيد.....

رسائل من صندوق الفيسبوك


روني علي

الحوار المتمدن-العدد: 5343 - 2016 / 11 / 14 - 16:32
المحور: الادب والفن
    


1
أعتذر لأنني
تخيلت يوما
أني عاشق
وأن عشقي هو غروري
لكن ...
حين انقشع الظلام
ولاح في الأفق خيوط الصباح
وجدت نفسي بالقرب من دمعتي
أتلفظ أنفاسي
وعشيقتي التي كانت عشيقتي
تحمل دمعتي
لتكتب بها على سطح منهار ...
لم أعشق يوماً

2
دمعتي تسألني
لما كل هذه الملوحة في حلقي
بحثت في حوانيت المآقي
كانت الرفوف معلقة من شراييني
قلت لها
لست أنا من أرخت لك ملوحتك
هناك من تجلس على عرش قلبي
كلما صفعتني
كانت الملوحة تضخ من مقلتي
فإما أن أودع المآقي
أو أذرف الملوحة في ساحة البكاء

3
سأنام على سريرك ذات ليلة .. فقط
لأتعقب صدى العشق من وسادة
ابتلت كوطني
بداء الخيانة
فأطلقت لجام خيول الليل
لتلتحق في بؤرة الهذيان
بأسراب الجراد
وتعلن في كل كبوة
عن غزوة
تستبيح قناديل الغد
من أضلع العاشقين

4
أنا الهارب من الموت
وفي كفني قصيدة
سأرتلها في معشر التائبين ..
عن عشقي
سأكتب وصيتي
لمن ينبش في القبور
لا تسرقوا قصيدة كتبتها ..
عن حبيبة
هي عشقي .. هي موتي
خذوا كل ما طاب لكم
إلا قلبي

5
في الضفة الأخرى
ملاك انتظرها .. وإن لم تنتظر
سأرمي بحبال الروح
علني اصطاد موجة
تصلني إلى محياها
لأموت واقفاً
وأنا اقرأ في عينيها .. نشيد الحياة
سأودع الأمانة
وقلبي راكع في حضرة أناملها
لتسطر من فيض العشق
ملحمة
تسرد قصتي مذ خلقت
وأنا عاشق عينيها
دعوني من هذا الممر المظلم
وأفسحوا الطريق لصرختي
فإني
راحل إلى قدميها
لأسجد على صحن صدرها
من آيات الوداع
وارسم على شفاهها
قبلة
علها توقظني من هاوية الجحيم
حين يعلن ملك الموت
أن العشق جريمة لا تغتفر

6
إليكِ
بوحٌ من أضغاث الليلِ
وقلبٌ
يحملُ من الشوقِ
حمولة وطنٍ
نتراشقُ تحت ظلال عشقهِ
قبلاتنا المرسومةِ
على صدر فجرٍ
في طريقه
نحو الانبلاج

7
هذا العشقُ
سيلٌ جارفٌ
يحملني من حيث لا أدري
إلى حيث لا أدري
وكلما اصطدم بصخرةٍ
أتذكركِ
لستُ تائهاً .. لستُ مجنوناً
وإنما
يقودني العشق في رحاب الصمت
وأجهشُ في بكاء الألمِ .. كلما ..
طاردني المشوار بصفعاتكِ

8
قد يسألني مزمار المهرج
هل أحببت .. ؟
في مرافعتي :
عشقتُ حبيبة
أكتر من عشق الربيع للأزهار
أوسع من قعر البحار
أكرم من موائد السلاطين
لكن ..
كنت كما أنا
مزماراً.. لم يطرب
ربما لأني
قرعت باباً
لم يكن آهلاً بالسكان
فحبيبتي التي كانت حبيبتي
وستبقى
أوصدت الباب على أحزاني
وخرجت لتتبضع السموم
ترياقا لألمي
وحين عادت
كنت في نعش الرحيل .. مستسلماً

9
معلول ذاك الروح
من ذبحة صدرك
يرقد على سرير الهيام
في انتظار دقات قلبك
ويأبى الاستسلام
يحاور الحياة من زفرة الوداع
ويعلن مقسماً ..
لن أرحل بدونك
لن أعيش بدونك
لن أموت بدونك
ولن أكتب إلا
تحت قناديل عينيك






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- من أوراق الخريف 38
- من أوراق الخريف ٣٧
- من أوراق الخريف ٣٦
- من أوراق الخريف ٣٥
- أبجدية الفاتحين
- نحيب المعزين
- مواويل سهل سروج
- من أوراق الخريف 34
- حارس بلا مفتاح
- نواح المقابر
- علمتها .. الحب قبلة
- من أوراق الخريف ٣٣
- لدغة الكلمات
- من أوراق الخريف 32
- من أوراق الخريف 31
- من أوراق الخريف 30
- من أوراق الخريف 29
- من أوراق الخريف 28
- من أوراق الخريف 27
- من أوراق الخريف 26


المزيد.....




- ماذا طلب الفنان محمد هنيدي من جمهوره بخصوص القدس؟
- مي العيدان تفجر أزمة بعد كشفها رفض عادل إمام التمثيل مع محمد ...
- قبل دخولها العناية المركزة.. نادية العراقية قدمت وصفا لـ-عنب ...
- هل يرغب -العكيد أبوشهاب- بالغناء مع حمو بيكا ؟
- حرس السواحل الليبي يفنّد الرواية الإيطالية حول اعتراض مراكب ...
- العودة إلى الشعر عبر -قصائد نسيتها الحرب في جيب الشاعر-.. أش ...
- عارضة الأزياء الشهيرة بيلا حديد تعبر عن حزنها حول أحداث الشي ...
- عفاف شعيب توجه رسالة إلى الباحثين عن مشاهد -جريئة- لممثلة مص ...
- فيفي عبده تظهر للمرة الأولى بعد إجرائها عملية خطيرة وتوجه رس ...
- تنتج الزهور بدلاً من القمامة.. أقنعة وجه تتحول إلى ورود عند ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - رسائل من صندوق الفيسبوك