أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي الفلسطيني - نداء ....نداء ...نداء من اللجنة التحضيرية العليا للمؤتمر الاستثنائي للحزب الاشتراكي اليمني















المزيد.....

نداء ....نداء ...نداء من اللجنة التحضيرية العليا للمؤتمر الاستثنائي للحزب الاشتراكي اليمني


الحزب الشيوعي الفلسطيني

الحوار المتمدن-العدد: 5212 - 2016 / 7 / 3 - 04:32
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


القراء الأعزاء
إننا في الحزب الشيوعي الفلسطيني ارتأينا أن نقوم بنشر الرسالة التي وصلتنا من الرفاق في اللجنة التتحضيرية للمؤتمر الاستثنائي للحزب الاشتراكي اليمني لما تحتويه على معلومات مهمة يمكن أن تفيد القارىء بشكل عام عن التطورات والاحداث في اليمن الذي يتعرض شعبه لحملة ابادة من قبل النظام السعودي الفاشي وحلفاءه من الرجعية العربية والصهيونية، ، ومن المتوقع أن يصدر الحزب الشيوعي الفلسطيني بيانا يوضح موقفه من هذه الرسالة ، واليكم نص الرسالة

الرفاق المناضلين في الاحزاب الشيوعية والاشتراكية والتقدمية العربية قيادات وأعضاء تحية ثورية وبَعد لا يخفى عليكم ما يتعرض له بلدنا اليمن من عدوان استعماري إمبريالي خليجي رجعي وثيق الصلة بالدوائر الصهيونية يعكس بجلاء مدى توحش الامبريالية وحالة التعفن التي وصلت إليه ، أنه عدوان إجرامي ممتد منذ عام ونصف استخدم فيه أعداء البشرية مختلف الأسلحة الفتاكة والمحرمة دولياً، هدمت المكتسبات التاريخية لشعبنا اليمني وتعيق تقدمه الاجتماعي، وذلكَ رداَ على وثبة الشعب اليمني إلى الانعتاق وانتصار ثورته الشعبية ثورة 21من أيلول 2014 ألتي اسقطت وكلاء الإمبريالية والرجعية في البلاد، وبعد تحرك الجيش واللجان الشَعبية لمحاربه "القاعدة" و "داعش" في مختلف المحافظات، والتي تتوسع اليوم تحت سلطة الاحتلال والعدوان كما في المحافظات الجنوبية من البلاد التي أقام فيها المعتدون قواعداً عسكرية أمريكية في محافظتي لحج وسقطرة، كما لا يخفى عليكم بأن هذا العدوان يُشن تحت لافتات زائفة من قبل أكثر الممالك رجعية وأكثر الدول إمبرياليةً وتوحشا في هذا العصر. أيها الرفاق.. إن حزبنا الاشتراكي اليمني الذي نشأ حزباً وحدوياً موحد التنظيم والهوية رغم ظروف التشطير، والتي قادت فصائله المؤسسة الكفاح الذي لا هودة فيه ضد الاستعمار البريطاني في الجنوب بقيادة الجبهة القومية، وضد المَلكية والاقطاع في الشمال، هذا الحزب وجدا ليكون حزباً ثوريا وطنيا عماليا طليعياً ولا يُمكن له إلا ان يكون كذلك فهذا قدر التاريخ وحاجة المجتمع، إلا أن القيادات البيروقراطية الفاسدة والعميلة التي تنخر في تنظيم الحزب من بعد حرب 94، والتي انتقلت هي كشخوص من مواقعها الطبقية الشعبية وأصبحت صاحبة مشاريع رأسمالية طفيلية راكمته من المال العام الحزبي والحكومي ولقاء يبيعها المواقف السياسية باسم الحزب وارتباطاتها المشبوهة بمنظمات دعم الديمقراطية والمدنية، جرَّت هذه القيادات البيروقراطية الحزب إلى اتخاذ مواقف رجعية مناقضه لتاريخه وهويته ولمهامه فساومت على الانتفاضة الشعبية في 2011 وقبلت بما سمي بالمبادرة الخليجية لوأد الثورة واستلمت مقابل ذلك الأموال النفطية، وعارضت ثورة 21ايلول الاخيرة وأيدت العدوان ببيان رسمي وانتقلت إلى غرف عمليات الرياض، وأتضح أنها تستلم من قوائم اللجنة الأمنية الخاصة السعودية للعملاء في اليمن، لقاء عمالتها وبيع مواقف الحزب وتدميره والذي يُعاني من انفلاش في أوضاعه التنظيمية ومن تدمير هيئاته ووعي كوادره الذي وصل إلى أن يتم تثقيفهم تثقيف مناطقي وطائفي داخل مقرات الحزب، الذي يقول نظامه الداخلي بأنه يسترشد بالمنهج العلمي الجدلي في قراءه الواقع الملموس . أيها الرفاق.. أمام هذه الأزمات التي تواجه الوطن والحزب، تداعى أعضاء الحزب الاشتراكي اليمني وكوادره، لعقد اجتماعات حزبية موسعه ومتواصلة (تحت شعار اشتراكيون ضد العدوان)، لاستعادة الحزب وإرادته وروحه الوطنية الثورية المغيبة، وهويته الاجتماعية كمعبر عن مصالح وأحلام أوسع جماهير الشعب الكادحة والقضية الوطنية الديمقراطية، ومن اجل العودة به إلى موقعه النضالي التاريخي كمحارب في سبيل العدالة والمساواة ومعالجة كافة المظلوميات في الإطار الوطني الديمقراطي، وفي سبيل إنجاز مهام التحرر الوطني والاجتماعي، إلى جانب جميع المحاربين من أجل هذه القضايا المصيرية على الصعيد الوطني والإقليمي والأممي، وكجزءٍ لا يتجزأ من معسكر المقاومة والممانعة والتحرر من الإمبريالية والصهيونية. وقد أفضت هذه الاجتماعات المتواصلة خلال الفترة الماضية إلى تشكيل لجنة تحضيرية مركزية موسعة، تحمل على عاتقها مسئولية التحضير للمؤتمر الاستثنائي العام، وفقاً للشرعية الحزبية التنظيمية والقانونية، والشرعية الوطنية والثورية، ومقتضيات الدفاع عن الوطن والثورة الشعبية التحررية، التي نعيش اليوم حقائقها التاريخية الموضوعية، ومقتضيات التصدي للتحديات المفروضة على الوطن. وعليه: نطلب منكم قطع أي تواصل لكم مع القيادة البيروقراطية المخلوعة والمرتبطة بمحور العدوان والإمبريالية والرجعية، كما نطلب الدعم المؤازرة والسند الرفاقي في سبيل اعادة بناء حزبنا من طراز جديد، وأن تحيوا هذا الخطوات الثورية الديمقراطية التي تخطوها القواعد الاشتراكية اليمنية، كواجب رفاقي منكم إزاء ما يتعرض له بلدنا من هجمة إمبريالية، ووقفة تاريخية لن ينساها لكم شعبنا وحزبنا الاشتراكي. تحياتنا الحارة من عاصمة الصمود اليمني صنعاء اللجنة التحضيرية العليا للمؤتمر الاستثنائي العام للحزب الاشتراكي اليمني .. ............................
بيان اللجنة التحضيرية العليا للمؤتمر الاستثنائي العام للحزب الاشتراكي اليمني تواجه بلادنا عدواناً إجرامياً منذ أكثر من عام وتعيش ظروفاً استثنائية ومصيرية نتيجة هذا العدوان الاستعماري المهدد لوجودها ووحدتها وهويتها وسلامتها أرضاً وإنساناً، بينما أقدمت القيادة في حزبنا الاشتراكي، على الغدر بالوطن وموالاة العدوان والمشاركة فيه سراً وعلناً بأجهزته ومؤسساته وعصاباته وتسلم الأموال منه، والدعوة والتآمر لفتح أبواب البلاد وثغورها أمام قوى العدوان والاحتلال، ثم توجت كل هذا بالانتقال الوقح إلى غرف عمليات العدوان والاحتلال والمشاركة في إدارته، لتخون بذلك الوطن وكافة الأعراف والقيم التي عرفتها البشرية. وأمام هذا الحدث الجلل والمشين، تداعى أعضاء الحزب الاشتراكي اليمني وكوادره، لعقد اجتماعات حزبية موسعه ومتواصلة (تحت شعار اشتراكيون ضد العدوان)، لاستعادة الحزب الاشتراكي اليمني وروحه الوطنية الثورية المغيبة بفعل البيروقراطية والفساد الممنهج، واستعادة صوته الوطني وسياسته وهويته الاجتماعية الوطنية كمعبر عن مصالح وأحلام أوسع جماهير الشعب والقضية الوطنية، والعودة به إلى موقعه النضالي التاريخي كمحارب في سبيل العدالة والمساواة ومعالجة كافة المظلوميات في الإطار الوطني الديمقراطي، وفي سبيل إنجاز مهام التحرر الوطني والاجتماعي، وإلى جانب جميع المحاربين من أجل هذه القضايا المصيرية على الصعيد الوطني والإقليمي والأممي، وكجزءٍ لا يتجزأ من معسكر المقاومة والممانعة والتحرر من الإمبريالية والصهيونية. وقد أفضت هذه الاجتماعات المتواصلة خلال الفترة الماضية إلى تشكيل لجنة تحضيرية مركزية موسعة، تحمل على عاتقها مسئولية التحضير للمؤتمر الاستثنائي العام، وفقاً للشرعية الحزبية التنظيمية والقانونية، والشرعية الوطنية والثورية، ومقتضيات الدفاع عن الوطن والثورة الشعبية التحررية، التي نعيش اليوم حقائقها التاريخية الموضوعية، والتصدي للتحديات المفروضة على الوطن وعاصمته. وأدت هذه الاجتماعات الموسعة والمتواصلة إلى عديد إجراءات وقرارات وتدابير وتحركات لتحقيق الهدف المنشود، ومنها ما يلي: – تؤكد اللجنة التحضيرية على موقف الاشتراكيين المضاد للعدوان ومشاريعه والكفاح ضدها، من قواعد وقيادات وكوادر الذين بادروا من اللحظة الأولى للتصدي للعدوان والاحتلال ورفد كافة جبهات التصدي لهذه المشاريع، كاسرين الخط الرسمي الذي عبرت عنه القيادة البيروقراطية الخائنة الموالية للعدوان السعودي الأمريكي الإمبريالي المنخرطة في مشاريعه التمزيقية للوطن ومنذ مدة سبقت العدوان العسكري المباشر، في عملية ارتداد وخيانة كاملة للهوية الوطنية اليمنية والوحدة الاجتماعية والسياسية لشعبنا، وخيانة أمنه الوطني والقومي. كما تشدد على ضرورة استمرار الكفاح ضد الاحتلال والعدوان، وتطوير هذا الكفاح، وتوسيع قاعدته الشعبية، وتأطيره في جبهات وطنية شعبية ثورية، تصل بتنظيم الكتلة الشعبية إلى كل ركن في اليمن، ضماناً لانتصار قضيتنا الوطنية التحررية. – إن الذين خانوا الوطن والشعب والحزب، وانتقلوا إلى جبهات العدوان ومرتزقته، لم يعد لهم أي صلة بالحزب الاشتراكي اليمني لأنه لم يعد لهم صلة بالوطن نتيجة ما اقترفوه، وتعتبر كل إجراءاتهم وقراراتهم باطلة شرعاً وقانوناً وأخلاقاً بما في ذلك القرارات القمعية التي اتخذت بحق رفاقنا، ونهيب بجميع قواعدنا الحزبية بعدم التعاطي معهم بأي شكل من الأشكال والذين تحتم عليهم حجم القضية والمسئولية الالتفاف حول اللجنة التحضيرية العليا والمبادرة إلى اجتماعات حزبية موسعة لتشكيل لجان تحضيرية فرعية في كافة المحافظات والوحدات الإدارية والتنظيمية، وضرورة تجاوز الانتماءات والعصبويات ما دون الوطنية، كما نهيب بالسلطة الوطنية وقف كل تعاملٍ معهم في جميع الجوانب، باعتبار هذه القيادة جماعة إجرامية تستوجب العقاب. وفي هذا السياق، تدعوا اللجنة التحضيرية كافة الكوادر الحزبية الوطنية التي أقصيت، أو انقطعت متخذة موقفاً من القيادة، إلى لم الصفوف والعمل مع اللجنة التحضيرية لإنقاذ الحزب والانتصار لنضالاته التاريخية، وإعادة بناءه على أساس وطني ديمقراطي عمالي ثوري من طراز جديد، واجراء حوارات داخلية تشمل كافة القضايا والتوصل إلى رؤى مشتركة تكون مقدمة لمشاريع الوثائق الجديدة. كما وتدعوا اللجنة التحضيرية كافة الأخوة المضللين، لمراجعة مواقفهم الخاطئة ضد وطنهم والعودة إلى صفوف أبناء شعبهم وقضيتهم، والتسلح باليقظة والوعي والموقف الوطني والأخلاقي الرفيع، من أجل المحافظة على الوحدة الوطنية والحزبية، من كافة محاولات التمزيق والانسلاخ التي تستهدفهما، ورفع قضية الوطن والثورة والحرية الوطنية والسيادة والاستقلال إلى أعلى المستويات واعتبارها هي المحور الذي تنطلق منه كافة الأنشطة والتحركات. – تحيي اللجنة التحضيرية، صمود الشعب اليمني والقوى الوطنية الشجاعة التي تقود معركة الدفاع عن الوطن والذود عن السيادة والوجود، وتشيد بتضحياتهم وبطولاتهم وصلابتهم في هذه المعركة المصيرية، وبالمقدمة قوات الجيش واللجان الشعبية والقبائل الشجاعة وكافة الثوريين الوطنيين المنخرطين في هذه المعركة. والتحية والإجلال، لشهداء الوطن وثورته. كما نؤكد أننا سنعمل جاهدين مع كافة القوى الوطنية الشريفة من أجل بناء دولة وطنية ديمقراطية حديثة تلبي طموحات وتطلعات أوسع جماهير الشَعب، وطبقاته الكادحة. معاً على طريق المؤتمر الاستثنائي العام لحزبنا عاشت الثورة الشعبية التحررية المجد للشعب الخلود الشهداء والشفاء لجرحى ونحو يمن حر موحد وشعب سعيد. صادر عن اللجنة التحضيرية العليا للحزب الاشتراكي اليمني للمؤتمر العام الاستثنائي 20 يونيو 2016م






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني حول ما يسمى مبادرة السل ...
- بيان بمناسبة الذكرى الثامنة والستين للنكبة
- صادر عن الكتلة العمالية الشيوعية بمناسبة الأول من أيار عيد ا ...
- بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني بمناسبه الأول من أيار ع ...
- شيوعي بنكهة الارض
- بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني في الذكرى الأربعين ليوم ...
- الدولة الوطنية الديمقراطية التقدمية (مداخلة الأمين العام للح ...
- بيان سياسي صادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفل ...
- بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني بخصوص القرار الصادر عن ...
- بيان صادر حول إضراب المعلمين
- بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني حول ملابسات استشهاد الر ...
- لقاء ودي بين ممثل الحزب الشيوعي اليوناني و ممثل الحزب الشيوع ...
- اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني تصدر بيان حول آخر ال ...
- لا يضر السحاب .......
- بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني بمناسبة الذكرى الرابعة ...
- مداخلة الحزب الشيوعي الفلسطيني في اللقاء الأممي السابع عشر ف ...
- بيان حول الهبة الجماهيرية والشعبية ضد الاحتلال
- تصريح صحفي للمكتب الإعلامي للحزب الشيوعي الفلسطيني
- بيان صادر عن الحزب الشيوعي الفلسطيني حول جرائم الاحتلال وقطع ...
- بيان اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني


المزيد.....




- إيطاليا: قواتنا البحرية تدخلت في الوقت المناسب بمواجهة خفر ا ...
- ولاية سودانية تتأهب لاحتمال سقوط الصاروخ الصيني
- إلى أين وصلت ألمانيا في معالجة ماضيها الاستعماري في أفريقيا؟ ...
- بعد اشتباكات خلفت إصابات واسعة.. واشنطن تدعو لـ-وقف العنف- ف ...
- سفير ايران لدى العراق: نرحب بنهج دول المنطقة الجديد لحل الخ ...
- بن جاسم عن أحداث القدس: السلام يحتاج إلى -أنياب-
- إيران تتهم إسرائيل بارتكاب -جريمة حرب- في القدس وتدعو لتحرك ...
- -واشنطن بوست-: وزارة العدل في عهد ترامب طلبت بيانات عن مكالم ...
- ليبيا: المجلس الأعلى للدولة يعتبر بيان سفارات خمس دول غربية ...
- إصابة ما لا يقل عن 178 فلسطينيا في صدامات عنيفة مع الشرطة ال ...


المزيد.....

- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحزب الشيوعي الفلسطيني - نداء ....نداء ...نداء من اللجنة التحضيرية العليا للمؤتمر الاستثنائي للحزب الاشتراكي اليمني