أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل ادناه
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=481661

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عمانوئيل موسى شكوانا - طرائف من الكتاب المقدس















المزيد.....

طرائف من الكتاب المقدس


عمانوئيل موسى شكوانا

الحوار المتمدن-العدد: 4905 - 2015 / 8 / 23 - 00:50
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


طرائف من الكتاب المقدس
عمانوئيل موسى شكوانا

1- متوشالح يغرق في طوفان نوح:
متوشالح هو الحفيد السابع لآدم والجد المباشر لنوح ولد بعد687 سنة بعد خلق آدم. لكن هذا النسب والقرابة لم تشفعا له فغرق في الطوفان رغم ان عمره كان969 سنة وكما يلي:
(وعاش متوشالح بعد ما ولد لامك782سنة) تكوين 26:5
(وعاش لامك182سنة وولد ابنا وسماه نوحاً) تكوين 28:5
(وكان نوح ابن 600 سنة حين وقع الطوفان) تكوين 6:7.
اي ان متوشالح غرق في الطوفان،حيث انه عاش 782سنة بعد ولادة ابنه لامك. ولامك كان عمره 182 عندما ولد نوح.وعمر نوح600 سنة عند حدوث الطوفان، حيث 600+182=782.

2- نوح يعاصر ابراهيم:
(وعاش نوح بعد الطوفان 350 سنة) تكوين 28:9.
(هؤلاء مواليد سام...وُلِد ارفكشاد بعد الطوفان بسنتين...وعاش ارفكشاد 35 سنة وولد شالح..
وعاش شالح 30 سنة وولد عابر...وعاش عابر 34 سنة وولد فالج...وعاش فالج 30 سنة وولد رعو...وعاش رعو 32 سنة وولد سروج ...وعاش سروج 30 سنة وولد ناحور...وعاش ناحور29 سنة وولد تارح...وعاش تارح 70 سنة وولد ابرام (ابراهيم) وناحور وهاران) تكوين10:11-26.
والآن لنحسب السنين بعد الطوفان (2+35+30+34+30+32+30+29+70=292)، اي ان ابراهيم ولد بعد 292 سنة من الطوفان، ونوح عاش 350 سنة بعد الطوفان اي انهما تعاصرا لمدة 58 سنة .فيا ترى هل التقى الرجلان الأثيران لدى الرب واللذان اختارهما لإنجاز ارادته . هنا سؤال يطرح نفسه وهو ماذا كان دور نوح وهو يشاهد الصراعات والحروب الطاحنة بين احفاده؟.

3- هل شارك سام ابن نوح بتشييع ابينا ابراهيم ؟
( وعاش سام بعد ما ولد ارفكشاد 500 سنة) تكوين 11:11. اي انه عاش 502 سنة بعد الطوفان، وحيث ان ابينا ابراهيم ولد سنة 292 بعد الطوفان يكون سام قد عاش 210 سنوات بعد ولادة ابراهيم، كما انه (سام) شهد ولادة اسماعيل الذي ولد وعمر ابراهيم 86 سنة (تكوين 16: 16). وشهد ولادة اسحق ايضاً الذي ولد وعمر ابراهيم 100 سنة (تكوين5:21) . كما انه شهد ولادة يعقوب (اسرائيل) وعيسوالذين ولدا وعمر اسحق 60 سنة (تكوين 26:25) اي كان عمر ابراهيم 160 سنة لدى ولادتهما.
ولكن الامر الأشد اثارة ان (سام) توفي بعد وفاة ابراهيم ب35 سنة. اسئلة عديدة تتبادر الى الذهن منها: هل التقى الرجلان وهل شارك سام في تشييع ابراهيم. ولكن السؤال المهم هو ماذا كان موقف سام وهو يرى احفاده يعبدون آلهة اخرى دون الرب وهو الذي عاش هول الطوفان وعرف قدرة الرب وعنف غضبه. كما لا ندري ماذا فعل وهويشاهد الحروب بين احفاده وبينهم وبين احفاد اخوته.
لم تقتصر معاصرة ابراهيم على سام وحده بل عاصره ايضاً ابن سام واحفاده لعدة اجيال وكما يلي :
ارفكشاد ابن سام عاصر ابراهيم لمدة 148 سنة اي انه شهد ولادة اسحق وزواجه من ابنة خاله لابان الارامي. وشالح ابن ارفكشاد توفي بعد ابراهيم بثلاث سنين وشهد ولادة يعقوب وعيسو. وعابر ابن شالح عاش 64 سنة بعد وفاة ابراهيم وتوفي وعمر يعقوب 79 عاماً . لكن فالج ابن عابرلم يعمر كأجداده فلم يعش سوى 239 سنة ايا نه عاصر ابراهيم 48 سنة فقط. ورعو عاصره 72 سنة. وسروج توفي بعد ولادة اسحق بسنة واحدة. اما جده المباشر ناحور فلم يسعفه العمر بمعاصرة حفيده ابراهيم الا ب49 سنة .
يبقى السؤال هل كان لهؤلاء دور في الأحداث الكبيرة التي جرت بين الاقوام والشعوب التي تؤلفها احفادهم .

4- الرب يقرر ولا ينفذ :
فقال الرب: (لا تدوم روحي في الإنسان الى الابد . فهو بشر وتكون ايامه مئة وعشرين سنة) تكوين3:6 . كان هذا الكلام قبل الطوفان، ولكن الذي حدث ان ثلاثة عشر من الاباء اعتباراً من نوح وانتهاءً بيعقوب عاشوا اعماراً طويلة تتراوح بين 147 سنة (يعقوب) و950 سنة (نوح) منها 350 سنة بعد الطوفان .

5- اسرائيل مدينة لمصر:
(وفعل بنو اسرائيل كما قال لهم موسى . فطلبوا من المصريين مصاغ فضة وذهب وثياباً. واعطى الرب الشعب حظوةً عند المصريين فوهبوهم ماطلبوا. وهكذا سلبوا المصريين). (خروج 36،35:12).
حصل هذا عندما سمح المصريون لبني اسرائيل مغادرة مصر وتهيأ بنو اسرائيل للمغادرة. حسب هذا الكلام ولما كان الإحتلال الإسرائيلي لفلسطين استند على ادعاء اسرائيل بحقها التاريخي ، فمن حق مصر اعتماد التاريخ ايضاً والموثّق بالكتاب المقدس مطالبة اسرائيل بما سلبه بنو اسرائيل من المصريين وحسب السعر الحالي للفضة والذهب مع فوائد الاف السنين. اما تقدير الكميات المسلوبة فيمكن احتسابها استناداً الى اعداد بني اسرائيل الذين خرجوا من مصر حيث يذكر الكتاب المقدس انهم كانوا ستمائة الف رجل من ابن عشرين سنة فصاعداً عدا النساء والاطفال .

6- ابرام (ابراهيم) يستفيد من جمال زوجته :
((فلما وصل(ابراهيم) الى ابواب مصر قال لساراي امرأته "اعرف انك امرأة جميلة المنظر. فاذا رآك المصريون سيقولون :هذه امرأته ،فيقتلونني ويُبقون عليك. قولي انك اختي فيحسنوا معاملتي بسببك ويبقون على حياتي لأجلك. ولما دخل ابرام مصر رأى المصريون أن المرأة جميلة جداً فشاهدها بعض حاشية فرعون، فمدوحها عند فرعون واخذوها الى بيته واحسن فرعون الى ابرام بسببها . فصار له غنم وبقر وحمير وعبيد وأماء وأُتن وجمال)). (تكوين11:12-16) .
ويبدو ان ابراهيم قد استساغ هذا الموضوع، فكرر العملية مع ابيمالك ملك جرار في ارض النقب الذي اخذ سارة، علما ان عمرها آنذاك كان تسعين سنة. ولكن الرب كشف الامر لأبيمالك فلم يتزوجها .(تكوين1:20-13--- باختصار).
((فاخذ أبيمالك غنماً وبقراً وعبيداً وجواري واعطى هذا كله لابراهيم واعاد اليه سارة امرأته)) (تكوين14:20) . ((وقال أبيمالك لسارة: اعطيت اخاك الفاً من الفضة، وهو لك رد اعتبار أمام كل من معك وسواهم باني لم اتزوجك)).تكوين16:20) .
والظاهر ان هذا اصبح تقليداً في العائلة فمارسه اسحق مع زوجته رفقة التي ادعى أنها اخته.

7- زواج الاخوة كان مسموحاً :
لما حصل ما حصل لابراهيم وسارة وابيمالك والمُبيّن في 6 أعلاه ،سأل ابيمالك ابراهيم: [(ماذا خطر لك حتى فعلت هذا ؟). فأجاب ابراهيم:(ظننت أن لا وجود لخوف الله في هذا المكان، فيقتلني الناس بسبب إمرأتي . وبالحقيقة هي اختي ابنة ابي لا ابنة امي فصارت إمرأة لي)] . (تكوين 10:20-12) .
وبهذا يكون الحل واضحاً بين مسألتين شائكتين: الاولى تحريم زواج المحارم وخاصة الاخوة والاخوات والثانية الزواجات التي لا بد ان حصلت بين ابناء وبنات آدم وحواء لضمان تكاثر البشر واستمرار وجودهم، وهو أن تحريم زواج الاخوة والاخوات قد شرّع بعد ابراهيم . والارجح انّها ثبتت في الشريعة التي اعطاها الرب لموسى .










#عمانوئيل_موسى_شكوانا (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل كان تسليم الموصل وغيرها مؤامرة على العراق الموحد وجيشه ؟
- ستة اسباب تجعلني انتخب قائمة الوركاء الديمقراطية رقم 299
- لنصوت لقائمة الوركاء الديمقراطية رقم 299
- الحزب الشيوعي العراقي وحقوق شعبنا الكلداني السرياني الاشوري


المزيد.....




- رئيس المجلس المركزي ليهود ألمانيا: ثمة خطر حقيقي من اليمين
- حركة طالبان أفغانستان تنفذ أول إعدام علني منذ عودتها إلى الس ...
- العميد فدوي: . أولئك الذين يعادون إيران والثورة الإسلامية لا ...
- العميد فدوي: أولئك الذين يعادون إيران والثورة الإسلامية لا ي ...
- قطر وتونس.. الهوية الإسلامية بين الحقيقة والمعايير الفرنسية ...
- رئيس هيئة الانتخابات التونسية يحذر من استغلال المساجد في الد ...
- السيستاني يستقبل مبعوث الأمم المتحدة لحماية المواقع الدينية ...
- صلوات يهودية طلبا لـ-الغيث- في المغرب
- الأقليات العربية والمسلمة في الانتخابات النصفية الأمريكية.. ...
- وزارة الشؤون الدينية الجزائرية تدعو لإقامة صلاة الاستسقاء ال ...


المزيد.....

- فلسفة الوجود المصرية / سيد القمني
- رب الثورة: أوزيريس وعقيدة الخلود في مصر القديمة / سيد القمني
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الأخير - كشكول قرآني / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني عشر - الناسخ والمنسوخ وال ... / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل العاشر - قصص القرآن / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثالث - الأخطاء العلمية / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني، منطق القرآن / كامل النجار
- جدل التنوير / هيثم مناع
- كتاب ألرائيلية محاولة للتزاوج بين ألدين وألعلم / كامل علي
- علي جمعة وفتواه التكفيرية / سيد القمني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عمانوئيل موسى شكوانا - طرائف من الكتاب المقدس