أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - منسى موريس اسكندر - العقل المسروق














المزيد.....

العقل المسروق


منسى موريس اسكندر

الحوار المتمدن-العدد: 4583 - 2014 / 9 / 23 - 20:57
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


إن اى شىء يسرق من الانسان او يخطف منه لابد وان يشعر بغياب هذا الشىء الا العقل فمتى سرق فأن الانسان لايشعر بذلك بل على العكس احيانا يشعر بارتياح لذلك ,
لانه يسرق تحت اسم(المسلمات) سواء كانت اجتماعية ام ثقافية ام دينية ام سياسية.
ويجب ان نعترف ان هذه المسلمات تشكل وتهيكل جزء كبير من انسانية وشخصية الفرد وعندما يحاول المرء ان يعيد النظر فى هذه المسلمات سوف يعيد النظر فى نفسه ايضا لانها جزء لا يتجزا منه,
وليس الكثير من البشر يفعلون هذا لان هذه العملية يلزمها الحيادية والموضوعية والجرائة الكاملة
ويجب ان نعترف ايضا ان كثير من البشر لايملكون هذه الصفات لان النوزاع التى يكتسبوها من هذه المسلمات تخنق بداخلهم الحرية والذاتية والفردية وروح الابتكار
وتخلق بداخلهم الخوف من الطعن فى هذه المسلمات ولذلك القليل منهم من يفعل هذا
فكم من بشر اختطفت عقولهم وسرقت حريتهم وذاتيتهم وفرديتهم وماتت فيهم روح الابتكار بأسم هذه المسلمات
واذا تأملنا فى نهاية المطاف ان هذا المسلمات وابعادها تجعل الانسان لايعيش بذاتيتة الخاصة وبفكره الحر انما يعيش بعقل المجتمع او عقل السياسين او رجال الدين وبذلك تضيع ذاتية الانسان
فيجب على الانسان ان لايفكر بعقل رجل الدين او رجل السياسة او بأسم ثقافة البيئة المحيطة لانه لو فعل ذلك سنجد ان عقول الناس اصبحت واحدة
وصارت متكررة من حيث المضمون الفكرى والمخزون الثقافى وسوف يأخذها الانسان حتى بما فيها من عيوب وتنتهى روح الابداع والابتكار الى الابد ويفقد الانسان ذاتية وتفردة
, لذلك يجب على الانسان ان يتحرر من كل شىء ويبنى لنفسه النسق الفكرى المناسب له وان ينقح كل الافكار التى تغلغلت فى كيانه من الاخطاء العالقة بها,
حتى يستطيع ان يصير انسان حر يسير وفق قناعتة الشخصية ولايسير بعقل رجل اخر.



#منسى_موريس_اسكندر (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295





- وزير خارجية أوكرانيا لـCNN: لن نكون دولة تتلقى تعليمات من قو ...
- إسرائيل.. موارد جديدة ضد حركة المقاطعة
- انتحار فتى بعد أن -تخلى عنه أبواه للمرة الثانية- يثير ضجة في ...
- انقطاع الكهرباء عن الملايين في آسيا الوسطى
- انقطاع واسع النطاق للكهرباء في كازاخستان وقرغيزستان وأوزبكست ...
- إسرائيل تقول إنها تأمل في إقامة علاقات مع السعودية وإندونيسي ...
- لماذا نرى الوجوه البشرية في الأجسام الجامدة وأغلبها بملامج ذ ...
- لبنان: ضبط شحنة كبتاغون مخبأة بالشاي كانت متجهة إلى الخليج
- رئيس هيئة الأركان الإيرانية: طهران تنتهج سياسة توسيع العلاقا ...
- الجيش الإسرائيلي يعلن إحباط محاولة تهريب مخدرات على الحدود م ...


المزيد.....

- النيوليبرالية تشلنا وتلومنا! / طلال الربيعي
- الانسان / عادل الامين
- الماركسية وتنظير الجنسانية والسياسة الجنسية 2 / طلال الربيعي
- الفكرة التي أدلجت الإستبداد والقهر والإنتهاك / سامى لبيب
- العلم والخرافة او الأساطير! / طلال الربيعي
- نعمةُ آلمعرفة فلسفيّاً / العارف الحكيم عزيز حميد مجيد
- الفلسفة من أجل التغيير الثوري والنهوض التقدمي الديمقراطي في ... / غازي الصوراني
- حوار مع فيلسوف عربي / عبدالرزاق دحنون
- الذات عينها كآخر في فلسفة التسامح والتضامن / قاسم المحبشي
- خراب كتاب عن الأمل / مارك مانسون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - منسى موريس اسكندر - العقل المسروق