أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - شيركو جمال ماربين - موقف الحزب الشيوعي الكوردستاني من اليسار الكوردي والعراقي ويسار الاقليات المتواجدة في العراق














المزيد.....

موقف الحزب الشيوعي الكوردستاني من اليسار الكوردي والعراقي ويسار الاقليات المتواجدة في العراق


شيركو جمال ماربين

الحوار المتمدن-العدد: 4413 - 2014 / 4 / 3 - 08:43
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    


موقف الحزب الشيوعي الكوردستاني من اليسار الكوردي والعراقي ويسار الاقليات المتواجدة في العراق.. نحن على علم يقين من كل التجارب التي مرت على حزبنا بيد أن هذه القيادة غير الكفوءة وغير قادرة على العمل واستيعاب هذه المرحلة العصيبة التي يمر بها عراقنا وكوردستان وشعبنا الذي يعاني من الازمات ونرى هناك التمادي بدغدغة مشاعر رفاقنا بكل الطرق والوسائل الملتوية والتي تضر في مصلحة حزبنا.. وفي الجانب الاخر يتحرك الحزب على جميع الاصعدة منها الخطابات النارية والتحركات السياسية لارضاء الاحزاب السلطوية وعلى الساحتين العراقي والكوردستاني وهذا ما جعل الحزب الشيوعي الكوردستاني يحتضر.. واليوم نراه في غرفة العناية المركزة ونرى كل خطابهم الناري والمتعصب هو من اجل ارضاء ما تبقى منهم في صفوف حزبنا وكل خطابهم هو عن الماضي والاطلال والتاريخ وهم بعيدون كل البعد عن هذا الماضي والتاريخ المشرف لحزبنا واما عن ما يجري او جرى هذا ليس مهماً عند هذه القيادة الذليلة والتابعة للاحزاب الاخرى على الساحة ومن هنا يجب ان نعلم جيدأ اين هى الانتكاسات التي مرت على حزبنا ومن هم المسببين لكل هذه الانتكاسات.. منها العمل الجماهيري والعمل التنظيمي والعمل الطلابي والفلاحي والعمل النسوي ولماذا وصلنا الى هذه الحالة.. نعم المسبب الوحيد هم هذه القيادة التي قدمت حزبنا على طبق من ذهب الى الاحزاب الاخرى للاجهاز عليها وبدون خجل او النظر الى تاريخ حزبنا االمشرف والعريق الذي ناضل على جميع الاصعدة من اجل حقوق المواطنة والدفاع عن حقوق العمال.. هذه القيادة تمكنت من ضرب النقابات العمالية والفلاحية.. نعم انتم ايها القادة اجهزتم على كل الحركات الطلابية والشبيبة والنساء وحتى اجهزتم على ثقافة حزبنا وتم تشويه الافكار من اجل مصالحكم الذاتية الضيقة واليوم وفي الامس نراكم تقفون بوجه الحركات الشبابية واليسارية من اجل ارضاء الاخرين.. وهنا السؤال يطرح نفسه: هل انتم لكم انتماء للفكر الماركسي والشيوعي هل انتم لديكم انتماء لليسار الديمقراطي خطابكم لايشبة اعمالكم وبرنامجكم..؟!! والعكس من هذا نراكم تدخلون في تحالفات فاشلة مسبقأ وتحركتم على اساس الدخول الى البرلمان بربع الكورسي وكان لديكم العلم اليقين بانكم ستفشلون على صعيد تاثيركم على القرار الحكومي وعلى البرلمان وعلى قرار الاحزاب السلطوية وهذا يدل تخبطكم ومن مطب الى مطب اخر ومن هنا اطرح عليكم سؤالاً .. ما هو موقفكم من الحركات اليسارية على الساحة العراقية والكوردستانية بعد كل تلك الازمات التي عصفت في العراق وكوردستان ولدى حركة جديدة ماتسمى بحركة كوران اي التغيير وهذا كان امرأ حتميأ ولادة حركات شبابية يسارية في كوردستان وكان من الطبيعي ان يتعامل الحزب الشيوعي الكوردستاني مع هذه الحركة الفتية من طليعة المجتمع الشبابي علمأ لديها مآخذ على بعض من القيادين في حركة كوران اي التغيير ولكن هذا لايعني مقاطعة هكذا حركة شعبية اكتسحت الشارع وانا ارى من ما ذهبت اليه هذه القيادة للحزب الشيوعي الكوردستاني بالمقاطعة هو فشلهم من كسب الشارع فشلهم في كسب الجماهير فشلهم فن كسب الشباب فشلهم لانهم ليس لديهم اي استتراتيجية واضحة لسياسة الحزب اليوم وفي الامس وتم الابتعاد عن هذه الحركة لهذا يومنا والسبب معروف كان على الحزب الشيوعي ان يبادر بهذه المبادرة وكسب هذه الحركة ولكن تمت المبادرة من حركة كوران وسحبت البساط من تحت اقدام الحزب وللاسف الشديد اليوم نرى نفس الموقف من هذه القيادة للحزب الشيوعي الكوردستاني من حركة وركاء الديمقراطية وهذه الحركة شبابية لها قاعدة على صعيد الاقليات المتواجدة في العراق وكوردستان.. لماذا يقف هكذا موقف من حركات يسارية شبابية..؟! من وراء هكذا قرارات لكي لاتكون هناك حركات يسارية ديمقراطية على الساحة السياسية..؟ علمأ حركة وركاء مدعومة من اناس جيدين ونزيهين ومعروفين ايضأ وليس عليهم اي غبار ومن هنا تحرك الحزب الشيوعي الكوردستاني.. انا اعني هذه القيادة وقد تم تبليغ جميع قواعد الحزب بعدم مساعدة او مشاركة او التواصل او انتخاب اي مرشح من حركة وركاء وهذا قرار مركزي من الشيوعي الكوردستاني.. سؤالي هو لمصلحة من تعمل هذه القيادة اليوم..؟ ابحث عن اجاية..! نعم.. ومن هنا ذهبت الى ما وصل اليه الحزب الشيوعي الكوردستاني الذي تخلى عن مباديء الشيوعية وعن مباديء الماركسية وابتعد كل البعد عن الطبقة العاملة واصبح حزبأ قوميأ فقط وانتزع ثوب اليسار والشيوعي وتمكن من ضرب قواعد الحزب بشتى الوسائل وتشتيت ماتبقى من الحزب الحزب الشيوعي الكوردستاني






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل يعتقد الحزب الشيوعي الكوردستاني بأن وزنه في المعادلة السي ...
- تبجح قيادة الشيوعي الكوردستاني والضحك على الذقون
- أزمة الحزب الشيوعي الكوردستاني
- انتخاب كمال شاكر سكرتيرأ للحزب الشيوعي الكوردستاني


المزيد.....




- الصين ولاوس وفيتنام وكوريا الشمالية .. آخر الدول الشيوعية في ...
- دعا واشنطن للحوار.. راؤول كاسترو يتنحى عن زعامة الحزب الحاكم ...
- كوبا: راؤول كاسترو يتخلى عن قيادة الحزب الشيوعي
- النهج الديمقراطي بمكناس يدين كل اشكال القمع المخزني للنضالات ...
- أمين عام الاشتراكي يعزي برحيل الرفيقة صباح محمد عبدالله
- تصريحات وسط الحصار للمتضامنين مع المعتقلين السياسيين
- خطوة تاريخية.. راؤول كاسترو يتنحى عن رئاسة الحزب الشيوعي الك ...
- راؤول كاسترو يتخلى عن قيادة الحزب الشيوعي في كوبا
- راؤول كاسترو يدعو إلى -حوار قائم على الاحترام- بين كوبا وال ...
- راؤول كاسترو يدعو إلى -حوار قائم على الاحترام- بين كوبا وال ...


المزيد.....

- الماركسية والتحالفات - قراءة تاريخية / مصطفى الدروبي
- جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية ودور الحزب الشيوعي اللبناني ... / محمد الخويلدي
- اليسار الجديد في تونس ومسألة الدولة بعد 1956 / خميس بن محمد عرفاوي
- من تجارب العمل الشيوعي في العراق 1963.......... / كريم الزكي
- مناقشة رفاقية للإعلان المشترك: -المقاومة العربية الشاملة- / حسان خالد شاتيلا
- التحالفات الطائفية ومخاطرها على الوحدة الوطنية / فلاح علي
- الانعطافة المفاجئة من “تحالف القوى الديمقراطية المدنية” الى ... / حسان عاكف
- ما هي مساهمات كوريا الشمالية في قضية الاستقلالية ضد الإمبريا ... / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الشعب الفيتنامي في حربه الثورية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الكوبية؟ / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - شيركو جمال ماربين - موقف الحزب الشيوعي الكوردستاني من اليسار الكوردي والعراقي ويسار الاقليات المتواجدة في العراق