أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زروال الأمامي - العنوان السياسي الفارغ لتيار البديل الجذري















المزيد.....

العنوان السياسي الفارغ لتيار البديل الجذري


زروال الأمامي

الحوار المتمدن-العدد: 4271 - 2013 / 11 / 10 - 21:55
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


نواصل في هذا المقال المقتضب قراءتنا النقدية لما يسمى بتيار البديل الجذري المغربي والذي أكدنا منذ المقالات الأولى أنه مجرد واجهة مخادعة للمتلقي تختفي ورائها طائفة من الأتباع تخضع لزعيمها الذي يمارس بيروقراطيته على الطائفة وحيث يصبح دور الأتباع هو اعادة نشر ما يكتبه الزعيم. لكن دعنا نقارن بين عنوان التيار "البديل الجذري" والمضمون المستخلص من مختلف الوثائق الصادرة عن هذا التيار الطائفة، والذي قد يقول قائل، أن التيار لا زال في طور البناء ولم يفصح بعد عن تصوراته الايديولوجية والسياسية والتنظيمية.
1 – في تعريف كلمة جذري:

كلمة جذري والجدرية مصطلح معرب من الانجليزية أي Radicalism وأصل كلمة Radical ينبع من الكلمة اللاتينية Radis وتقابلها باللغة العربية حسب المعنى الحرفي للكلمة "أصل" أو "جذر"، ويقصد بها حسب معجم لاروس الموقف المتصلب في المعتقد السياسي وأيضا أولئك الذين يرغبون في القطع بشكل كامل مع الماضي المؤسساتي، والبدء من الجذور الأصلية أي من البداية.

2 – في الأصل التاريخي لتطور المفهوم السياسي للجذرية:

أول من استعمل كلمة الجذرية في كمذهب سياسي هم الانجليز، فكل من جيريمي بنتهام 1748 – 1842 ودافيد ريكاردو 1772 – 1823 وجون ستوارت ميل 1806 – 1873، طالبوا باصلاحات ليبرالية راديكالية قصوى في مجال التنظيم الاجتماعي للبلاد. وتأسيسا على مبدأ "من أجل أكبر سعادة لأكبر عدد من الشعب" استطاعت الراديكالية الانجليزية أن تؤدي على الخصوص الى الاقتراع العام سنة 1867.

في فرنسا ظهرت كلمة راديكالية كمذهب سياسي سنة 1840 اشتهر به الجمهوريون المعادون لملكية يوليوز. وكورثة الثورة الفرنسية وتحت قيادة زعيمهم لودرو رولين Ledru-Rollin 1807 – 1874 ناضل الراديكاليون الفرنسيون من اجل فرض الاقتراع العام والحرية والمساواة واللائكية.

وفي ظل الامبراطورية الثانية تبنى الراديكاليون المعارضة الجمهورية وطالبوا بالاقتراع العام وعدم تحويله لفائدة شخص واحد كما فعل نابوليون. وظل الراديكاليون حدرين من النظريات الاشتراكية ودافعوا على الملكية الخاصة وضمان الحريات والكرامة الانسانية. ومن أهم رجال السياسة الفرنسيين الراديكاليين ليون كامبيطا 1838 – 1882 وجورج كليمونصوا 1841 – 1929.

يقول لوي بلان Louis Blanc 1811 - 1882 حول المفهوم السياسي للراديكالية:

"أن يكون المرء راديكاليا، يعني أن يكون جمهوريا معتمدا على الاقتراع العام ويضع كهدف له تخليق الحياة العامة وتحسين الوضع الثقافي والجسدي للجميع".

وقد كان الراديكاليون الفرنسيون يعادون أي شكل من أشكال الاشتراكية، وكانوا يدافعون عن الفقراء ويقترحون تأميم السكك الحديدية ومصادر الطاقة، وفرض الضريبة على الدخل. وعندما نجحوا في انتخابات 1902 أتيحت لهم فرصة فرض اللائكية بواسطة قانون 1905 وفرض الفصل بين الكنيسة والدولة.

في سنة 1936 شكل الحزب الراديكالي الجناح اليميني للجبهة الشعبية، لكن تحين الاصلاحات بسرعة دفعت الراديكاليون الى اسقاط حكومة ليون بلوم سنة 1937.

بعد الحرب العالمية الثانية فقد الحزب الراديكالي نفوذه، وأصبح يتموقع في وسط رقعة الشطرنج السياسي ثم بعد ذلك همش في ظل الجمهورية الخامسة وثم تفكك سنة 1972.

في العالم العربي اتسمت التيارات الدينية الاصلاحية والتيارات السياسية الليبرالية بمطالبها السياسية الاصلاحية الجدرية، فحركة الاصلاح الديني كانت تدعوا الى العودة الى منهج السلف الصالح بينما التيارات السياسية الليبرالية فكانت تدعوا الى تبني الديموقراطية البرجوازية وتقييد سلطات الملكيات وفي نفس الوقت كانت تناضل الحركتين من أجل الاستقلالات السياسية.

عقب الاستقلال وهيمنة الكومبرادوريات على مقاليد الحكم في البلدان المغاربية والعربية ظهرت معارضات جدرية يمينية في المجال الديني ومعارضات يسارية جذرية في المجال السياسي. لكن القاسم المشترك لهذه التيارات السياسية المهيمن عليها من طرف النخب البرجوازية والبرجوازية الصغرى أنها لم تتخطى نزعتها الاصلاحية حتى عندما تتمكن من الاطاحة بالحكومات لكونها تعيد انتاج نفس النظام الطبقي البرجوازي الاستغلالي، وهذا ما يمكن مشاهدته في تجارب جمال عبد الناصر وصدام حسين وحافظ الاسد ومعمر القدافي.

في بلادنا كان النهج الديموقراطي قبل مؤتمره الثالث يرتكز في وثائقه السياسية بشكل واسع على مفهوم التغيير الجدري، فبالعودة الى وثائق المؤتمر الثاني للنهج الديموقراطي يمكن أن نقرأ فصلا كاملا حول البرنامج العام للتغيير الديموقراطي الجذري والذي كان يتعرض فيه بالتفصيل لمفهوم وآليات التغيير الجذري على المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والاعلام وعلى المستوى الجهوي والعربي والدولي.

لكن النهج الديموقراطي في مؤتمره الثالث المنعقد في يوليوز 2012، وتأثرا بأحداث ما يسمى بانتفاضات الربيع العربي سنلاحظ أنه قد خفف من استعماله لمفهوم التغيير الجذري واستعاض عنه بمفهوم البرنامج العام للتغيير الديموقراطي ذي الأفق الاشتراكي.

الحركات الاسلامية كالعدل والاحسان والسلفية الجهادية وحزب التحرير تستعمل بشكل منهجي مفهوم التغيير الجذري ويمكن للباحث ان يجد دراسات مطولة ومواقع الكترونية غزيرة باستعمالات سياسية لمفهوم التغيير الجذري.

3 – فراغ أدبيات تيار البديل الجذري من أي مضمون سياسي:

لقد أمطرتنا طائفة البديل الجذري بعدد من الوثائق الفارغة من أي مضمون سياسي لمفهوم التغيير الجدري، فعدا نداء آن الأوان لتأسيس تيار ماركسي لينيني مغربي والذي يعتبر عاما وفارغا من أي مضمون اللهم الاعلان عن النوايا، فإن البيانات اللاحقة تردد كالببغاء ما ينشر على صفحات الفايس البوك من ادانات وشجب للأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية المتردية والتي تستعيدها بيانات كافة الاحزاب والجمعيات الحقوقية والمركزيات النقابية. فما ورد في بيانات تيار البديل الجذري المغربي منذ ظهوره هو البكاء على الأطلال والذي توج بالبلاغ الأخير الذي ينوح على مصير المعتقلين السياسيين ويدعوا الشعب المغربي للنضال.

نستخلص في نهاية هذا المقال الموجز، أن الرفاق في تيار البديل الجذري اختاروا اسما من خلال رنته دون أن يعلموا بقصته وبكونه كان دائما مذهبا لفصائل بورجوازية اصلاحية لا علاقة لها بالفكر الماركسي اللينيني وبمشروعه الثوري. ويعود الخطأ الاساسي للرفاق هو غرورهم الزائد عن اللزوم، واستهانتهم بالماركسية اللينينية نفسها كفكر بروليتاري طبقي يبنى في صيرورة النضال اليومي واعتمادا على النقد والنقد الذاتي الرفاقي الواسع، وهو الطريق الوحيد الذي يبلور المفاهيم والارضيات والخط السياسي الماركسي اللينيني القويم.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,227,633,246
- نقد العمل الشيوعي في المغرب
- من -التحاق الشجعان- الى -البديل الجذري-


المزيد.....




- البيت الأبيض: وكالة الاستخبارات الوطنية ستصدر تقرير جمال خاش ...
- هل نسق الجيش العراقي مع نظيره الأمريكي في شن غارات ضد جماعات ...
- البيت الأبيض: الضربات الجوية في سوريا تهدف لإرسال رسالة مفاد ...
- هل يمكن تغيير لون العينين؟
- تركيا تستنكر تصويت النواب الهولنديين على اقتراح يعترف بالإبا ...
- في سابقة أوروبية... البرلمان الهولندي يعتبر ما يتعرض له مسلم ...
- شاهد: دبلوماسيون روس يغادرون كوريا الشمالية عبر عربة مدفوعة ...
- تركيا تستنكر تصويت النواب الهولنديين على اقتراح يعترف بالإبا ...
- في سابقة أوروبية... البرلمان الهولندي يعتبر ما يتعرض له مسلم ...
- شاهد: دبلوماسيون روس يغادرون كوريا الشمالية عبر عربة مدفوعة ...


المزيد.....

- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- العلاقات العربية الأفريقية / ابراهيم محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زروال الأمامي - العنوان السياسي الفارغ لتيار البديل الجذري