أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - حسن بشير محمد نور - فائض قيمة استرداد ثورة














المزيد.....

فائض قيمة استرداد ثورة


حسن بشير محمد نور

الحوار المتمدن-العدد: 4143 - 2013 / 7 / 4 - 18:32
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


د. حسن بشير محمد نور
فائض قيمة استرداد ثورة
اثبت الشعب المصري ان بلاده المحروسة هي (أم الدنيا) عن جدارة واستحقاق. ما قام به الشعب المصري أمر مذهل يكمن جوهره الأساسي ليس فقط في استرداد ثورة مسروقة وإنما في فائض قيمة لذلك الاسترداد لا يتوقف عند الفعل الثوري في حدوده الزمانية والمكانية فقط وناما يتعدي ذلك ليخط سطرا جديدا في التاريخ ممهورا بدم الشباب وتضحياته. كان ان قام نفر من الشباب لم يأخذهم احد، في البداية مأخذ الجد بإطلاق (تمرد)، فكان ان مضوا في فعلهم ذاك بإصرار وعزيمة لا تقهران ثم تبعهم الشعب باحزابه، منظماته، نقاباته ، قضاته ، مثقفيه وعامته ألي أن وصل الآمر الي ثورة (استرداد الثورة) وتخليصها من قبضة الاحتواء والإجهاض.
أعطي هذا الفعل مثالا للعالم كما احيا الأمل في انتفاضات الشعوب وأعاد لثورات العرب شيء من ربيعها في صيف ملتهب قبل ان ياتي خريفها فتدركها الشيخوخة، فتموت دون ان تنجب او تترك أرثا ايجابيا للإنسانية. التحية والإجلال للشعب المصري العظيم الذي اجبر العالم علي احترام قراره في استرداد ثورته والمضي بها قدما في تحقيق أهدافها (حرية، ديمقراطية ، كرامة وعدالة اجتماعية)، تم ذلك رغم الجبروت الأمريكي الداعم للفوضى ورغم مليارات الدولارات الخارجة من خزائن صنائعه وأدواته في المنطقة التي تصب في جيوب الإسلام السياسي الخادم المطيع للأهداف الخفية لأكثر دوائر رأس المال ظلامية وعدوانا.
آدت (ثورة) الثلاثين من يونيو إلي نتائج حتمية تؤكد إرادة الشعوب التي لا تقهر وقضت علي واقع استثنائي جاء في إعقاب (ثورة) 25 يناير التي لم تنضج لها ثمار ولم يحن فيها للشعب قطاف فكان ان فاز بها من لا يستحق ولا يؤتمن. ثم كانت من نتائج 30 يونيو مصادفات تاريخية جعلت من رئيس المحكمة الدستورية رئيسا مؤقتا ارتضاه الشعب. إلا أن قيم هذا الفعل لم تتوقف عند هذا الحد وإنما أنتجت فائض قيمة ستستفيد منه شعوب المنطقة المتعطشة للتغيير،وسيلهم شعوب العالم اجمع وهاهي براعم ربيع ذلك الفعل تتفتح في (تمرد) تونسية وفي ذبول جماعات مستبدة ومتطرفة تحاول تغذية نفسها بوقود جديد لتنقض علي الثوار، إلا آن القيم أصبحت تراكمية ستنمو وتقوي وتتجذر. أثبتت 30 يونيو مرة أخري أن أمريكا (راسبة) في التاريخ وفي علم يسمي (إرادة الشعوب التي لا تقهر)، خاصة عندما مضي معظم الثور مع قول شاعرهم الابنودي (انا ما بحبش امريكا ولا بحبش الغرب ...).
مع الاحترام وفائق التقدير للشعب المصري العظيم نسير دون اندفاع او إفراط في التفاؤل متطلعين لدولة مصرية مستقبلية تحترم الشعب السوداني وتعامله الند للند، دون استخفاف ودون تذكيرنا في مناسبة وغير مناسبة (بجيش محمد علي باشا الباسل) وبان (حلائب وشلاتين) أراض مصرية غير قابلة للتفاوض، لان مصالح الشعوب قابلة للتفاوض والتنازل والاعتماد والسيطرة المتبادلتين. كما لا يجب ان تعامل مخرجات الثورة المصرية الوضع في السودان وكأنه من ثوابت التاريخ الساكنة التي لا تتحرك فالعالم نسبي والحياة كذلك. ننتظر ان يحدث ذلك بعد انقضاء زلزال 30 يونيو وموجاته الارتدادية وبعد ان يعيد الشعب المصري ترتيب بيته الداخلي ويبدأ في الالتفات الي مصالحه وعلاقاته الخارجية ابتداء من دول الجوار والأقربين منهم.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مستجدات القرن الافريقي ومستقبل الامن القومي السوداني
- اسطنبول ، بداية الخروج من الفوضي
- ازدراء العمل الفكري
- الحكومة والعمل والعمال
- ايدولوجيا المصالح، تغييب القيم وانتهاك الحقوق
- مشكلة المعرفة في انظمة (الربيع العربي)
- الاسلام السياسي، مأزق البدائل الاقتصادية
- (الربيع العربي) بين الاحتواء والاجهاض
- التكاليف الاجتماعية للازمات المالية العالمية
- الاثار الجانبية لغزوات (الناتو)


المزيد.....




- الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع تخلد يوم الأسير
- عائلات ضحايا فاجعة “معمل” طنجة تطالب رئيس الحكومة بالاستجابة ...
- المحرر السياسي لطريق الشعب: فرز مستحق وضغط جماهيري مطلوب
- رائد فهمي لـ «دجلة»: إذا لم تغير الانتخابات الواقع الحالي فس ...
- مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية والمصلين الفلسطينيين في منطقة ...
- التحالف الشعبي يناقش أزمة سد النهضة ويكشف عن 7 أسباب لتأييده ...
- ذ. أيت بناصر: شفيق العمراني توصل أمس باستدعاء جديد لجلسة الي ...
- كفاح شعبي من أجل أساسيات حياة لائقة بزاوية اسكار- قيادة تيكل ...
- شاهد: تجدد المواجهات بين الشرطة والمتظاهرين في ولاية مينيسوت ...
- حكومة فرنسا ترد على داعمي البوليساريو وتؤيد الحكم الذاتي بال ...


المزيد.....

- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - حسن بشير محمد نور - فائض قيمة استرداد ثورة