أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حملات سياسية , حملات للدفاع عن حقوق الانسان والحرية لمعتقلي الرأي والضمير - مجيد الامين - الحريه ..واحمد القبانجي














المزيد.....

الحريه ..واحمد القبانجي


مجيد الامين

الحوار المتمدن-العدد: 4009 - 2013 / 2 / 20 - 18:49
المحور: حملات سياسية , حملات للدفاع عن حقوق الانسان والحرية لمعتقلي الرأي والضمير
    


الحريه .... واحمد القبانجي
اليوم وصل خبر عن اعتقال السلطات الايرانيه للسيد احمد القبانجي صاحب الدعوه الشجاعه وب (عمامة رسول الله ) لتنوير وتثوير ولبرلة الدين الاسلامي بحيث يستطيع المسلم الشعور بانه انسان طيب وليس مسلم فقط ..معتدي ومعادي للاخر في المذهب والدين والعرق والجنس .
بمعنى ان الاسلام الذي صار ينتشر في اوروبا يجب ان يحترم المفهوم القانوني والانساني الأوروبي الذي سمح بهذا الانتشار للاسلام . احترام لا يصل فعليا وقريبا للسماح للانسان الغير مسلم بزيارة بيت ربه في مكه الا أذا صار مسلم (الله ليس مسلم طبعا).
لكن في العراق الذي ضحى اناس ليسوا بعراقيين بحياة ابناءهم ومبالغ هائله تؤذي جدا الراسمال والراسماليه ودافعي الضرائب هناك ...وانا اقصد امريكا اولا ... وانسحبت او هزمت وصار مدعي الابوه لهذه الهزيمه ليس كثر وانما جميع المشاركين بالحكم ماعدا الاكراد وطبعا ابطال البعث (ليس الصدامي فقط بل البعث كله) ومجاهدي القاعده الاسلاميه والشقيقه ايران خامنئي كلهم اباء النصر . في هذا العراق عليهم جميعا سراقا وطموحين وساكتين وموظفين ومهحرين ومهاجرين اطفال وكبار نساء ورجال ان يفهموا انهم جميعا استفادوا من التغيير والاحتلال وان ابناءهم من المقمين في دي سي واشنطن يستطيعوا ان يقاضوا "مبارك حسين ابو عمامه" رئيس الولايات المتحده الحالي اذا تجاوز ب كلمه على الإسلام والمسلمين طبعا الغير بن لادنيين . المساجد والحسينيات مفتوحه ومتكاثره..ولله الحمد .
العراقيون او الواعون منهم لمعنى ذلك ليس امامهم سوى المكافحه لاجل تثبيت معنى التضامن ومعنى الحريه . الناس التي تعادي احمد القبانجي بسبب اختلافهم معه في تفسيره المعاصر للدين عليهم ان يقبلوه كما يقبلوا بقبة الطوائف الاسلاميه ومنها من تكفر غيرها من المسلمين حصرا (الحنابله والوهابيه وغيرها من بعض الشيعه مثل) . اما المنتمون لمعاداة فكر السيد ك انتماء فهم ك بعض مشجعي الفرق الرياضيه دون تراجع او تغيير فلا نقاش معهم لانه انحياز مفرط التعصب.
لكن جميع العراقيين ليس امامهم الا فهم معنى ان يتعذب انسان في السجن دون ذنب وان يشعروا ب عائلته ... وان يفهموا ان الفكر ليس خطر بل قمع الفكر هو الخطر الجسيم .
جميع العراقيين مهم ان يعرفوا ان السيد احمد القبانحي كان مقاتل في فيلق بدر واصيب وتعوق بسبب ذلك وان السيد احمد تزوج ايرانيه وأولاده ولدوا وكبروا ودرسوا هناك وان ايران هي محل اقامته يعني مثله مثل اي عراقي يقيم في اوروبا مثلا ، فهل يصح اعتقاله لانه يقول فكرا سلميا لا فتوى فيه للعنف . هناك من يعترض على عمامته من بعض الاخوه . اقول هل عليه ان يمشي ك الامبراطور اياه عاريا ام ستختارون له لباسا كل يوم وحسب المزاج . وهل اللباس حكرا لاحد اليس المهاجر يلقي الخرافه ومثله العشرات بعمامه اليس الحبيب يسب عمر ومؤخرته لدرجه تهتز لها مشاعر اكبر طائفي شيعي ربما حتى ابو درع او سيد سوادي. .
لا يوجد مبرر لعدم رفض (كاضعف ايمان ) حبس السيد احمد القبانجي العراقي صاحب الرأي المختلف
بل الوقوف بقوه حتى لايتعرض الرجل للانتهاكات الجسديه والفكريه ... لا للسجن لا للتعذيب لأجلكم انتم نحن الذين نتواجد ربما مؤقتا احرارا خارج السجن.. اليوم الحريه تعني ... احمد القبانجي.






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,245,915,006





- بريطانيا: مقابلة تلفزيونية منتظرة للأمير هاري وزوجته ميغان ب ...
- العثورعلى أنياب ماموث عمرها 40 ألف عام في سيبيريا
- زلزال بقوة 5.5 درجة يضرب قرب سواحل نيوزيلندا
- شاهد.. مبنى سكني يتحول إلى كهف جليدي في مدينة روسية
- خفر السواحل الإسباني ينقذ أكثر من 100 مهاجر قبالة جزر الكنار ...
- خفر السواحل الإسباني ينقذ أكثر من 100 مهاجر قبالة جزر الكنار ...
- كولون يفلت من فخ الهزيمة وينتزع تعادلا ثمينا أمام بريمن
- بعكس التوقعات... مجلة: إيران طورت -صاعقة- من المقاتلات في ال ...
- وزير الطاقة الإسرائيلي يزور مصر وقبرص لبحث مشاريع طاقة بالمن ...
- تم تحميله أكثر من 100 مليون مرة... تطبيق خطير على الهاتف يسر ...


المزيد.....

- حملة دولية للنشر والتعميم :أوقفوا التسوية الجزئية لقضية الاي ... / أحمد سليمان
- ائتلاف السلم والحرية : يستعد لمحاججة النظام الليبي عبر وثيقة ... / أحمد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حملات سياسية , حملات للدفاع عن حقوق الانسان والحرية لمعتقلي الرأي والضمير - مجيد الامين - الحريه ..واحمد القبانجي